رينو "المحبطة" تشعر بأنّها خسرت أمام دهاء الفرق الكبرى

قال بوب بيل المدير التقني لفريق رينو بأنّ الصانع الفرنسي خسر في مواجهة دهاء الفرق الثلاثة الكبرى في بطولة العالم للفورمولا واحد على مدار الفترة الشتويّة، كما أنّه "محبطٌ" لعدم تحقيقه خطوة أكبر.

مثّلت الحظيرة الفرنسيّة رابع أفضل الفرق استقرارًا خلف الفرق الثلاثة الكبرى خلال أوّل ثلاثة سباقات من موسم 2018، لكنّها أظهرت قمم أداء أقلّ من مكلارين، وهاس، وتورو روسو.

وتحتلّ رينو المركز الخامس في بطولة الصانعين حاليًا متأخّرة بثلاث نقاطٍ عن زبونتها مكلارين، لكنّ بيل قال بأنّ التقدّم الذي حقّقته لم يكن بذات الحجم المرجوّ.

وقال بيل: "سأقول بأنّنا محبطون لأنّنا لسنا في موقعٍ متقدّمٍ أكثر في الأمام. أملنا أن نحقّق مكاسب زمنيّة في مواجهة الفرق الثلاثة الكبرى".

وأضاف: "لكنّنا لم نفعل، بل تقدّموا قليلًا إلى الأمام. لم نقم بعملٍ جيّدٍ بما فيه الكفاية، لم نكن بذات ذكائهم خلال الفترة الشتويّة على صعيد تصميم وتطوير السيارة".

وكان الفارق بين صاحب قطب الانطلاق و"أفضل البقيّة" قد ازداد في أستراليا والبحرين بالمقارنة مع العام الماضي، لكنّه كان أقلّ في الصين.

ويُعدّ سباق البحرين الوحيد الذي يُمكن مقارنته بسابقه المشابه نتيجة دخول سيارة الأمان، حيث في نسخة 2018 كانت أفضل سيارة في البقيّة مقاتلة تورو روسو الخاصة ببيير غاسلي، حيث أكمل السباق بفارق 7.9 ثانية أكثر من زمن أفضل البقيّة العام الأسبق.

وحقّقت رينو بالفعل تحسّنًا واضحًا على أداء سيارتها في بداية موسمها الثالث منذ عودتها بفريقها المصنعي، ويبدو بأنّ أداءها خلال التجارب التأهيليّة إيجابيٌ مطلع هذا العام.

الفارق بين فرق الصدارة ورينو

مقارنة أداء رينو في التجارب التأهيليّة بين 2017 و2018

السباق

النسبة المئويّة للفارق مع قطب الانطلاق الأوّل في 2018

النسبة المئويّة للفارق مع قطب الانطلاق الأوّل في 2017

النسبة المئويّة للتغيّر

 

أستراليا

2.918

3.532

-0.614

البحرين

1.833

1.209

+0.624

الصين

1.577

2.075

-0.498

وكان أداء الحظيرة الفرنسيّة أسوأ في البحرين على صعيد وتيرة السباق، حيث كان نيكو هلكنبرغ متأخّرًا بـ 19 ثانية إضافيّة عن الفائز بنسخة هذا العام بالمقارنة مع العام الماضي.

ولا يزال الصانع الفرنسي بصدد إتمام تعاقدات إضافيّة ومحاولة تحسين مقرّ فريق التسابق في إنستون، حيث اعترف بيل بأنّ فرق الصدارة "لا تزال تتمتّع بأفضليّة عندما يتعلّق الأمر بإنتاج سيارة جديدة".

إذ أنّ سيارة "آر.اس18" كانت أثقل قليلًا ممّا كان يأمل الفريق، حيث أنّها "قريبة من حدّ الوزن الأدنى".

وقال بيل بخصوص ذلك: "أعتقد بأنّ هناك فرصة معقولة لتقليص الفجوة، وذلك كون هناك قانونًا لتناقص العائدات وهم يقتربون من الحدّ الأقصى".

وأكمل: "لدينا دربٌ أسهل لتحقيق المكاسب بالمقارنة معهم".

وقال بيل بأنّه "سعيدٌ إلى حدٍ معقول" بأداء رينو بالمقارنة مع مكلارين التي "أخطأت تقدير أهداء تطويرها لموسم 2018" وتعاني خلال التجارب التأهيليّة على وجه الخصوص.

واعترف البريطاني بأنّ أمثال تورو روسو وهاس "صعّبوا" حياة رينو ويتوقّع أن تتواصل المعركة الحامية بينهم طوال الموسم.

وتابع: "من الواضح أنّنا كنّا قلقين للغاية حيال مكلارين عند تعاوننا معها على صعيد المحرّك. إنّهم جيّدون للغاية بالنسبة للتطوير وسط الموسم وتعويض أيّة خسائر في البداية".

واختتم حديثه بالقول: "ستكون معركة متقاربة للغاية حقًا. أملنا أن نكون متقدّمين أكثر قليلًا في الأمام عند بداية الموسم، لكنّ ذلك ليس عبارة عن علومٍ دقيقة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة