فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
62 يوماً
آر
جائزة إسبانيا الكبرى
06 مايو
الحدث التالي خلال
104 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
132 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
139 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
153 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
160 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
15 يوليو
الحدث التالي خلال
174 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
188 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
216 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
223 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
230 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
244 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
251 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
258 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
272 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
287 يوماً
آر
جائزة أستراليا الكبرى
18 نوفمبر
الحدث التالي خلال
300 يوماً
آر
جائزة المملكة العربية السعوديّة
03 ديسمبر
الحدث التالي خلال
315 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
324 يوماً

ريكاردو يستذكر الهلع الذي شعر به لاحتمال إصابته بفيروس كورونا قبل سباق روسيا

المشاركات
التعليقات
ريكاردو يستذكر الهلع الذي شعر به لاحتمال إصابته بفيروس كورونا قبل سباق روسيا

استذكر دانيال ريكاردو المُغادر لصفوف فريق رينو في الفورمولا واحد نحو مكلارين "الهلع" الذي شعر به بعد التحليل غير القاطع حيال إمكانيّة إصابته بفيروس كورونا الموسم المنقضي، قبل أن يعود التحليل الثاني سلبيًا في النهاية.

يتعيّن على جميع سائقي الفورمولا واحد والعاملين في البادوك إجراء تحاليل دوريّة كجزء من بروتوكولات "فيا" لإقامة السباقات في 2020 على إثر تفاشّي وباء كورونا.

ولم يُسمح لأيّ أحدٍ بدخول البادوك من دون الحصول على تحليل سلبي لفيروس كورونا، بينما اضطرّ ثلاثة سائقين للتغيّب عن سباقات بسبب إصابتهم بالفيروس خلال الموسم.

وبحديثه عن موسم 2020 مع مجموعة مختارة من وسائل الإعلام بما فيها موقعنا "موتورسبورت.كوم"، استذكر الأسترالي حالة الهلع التي شعر بها عندما لم تكن نتيجة تحليله قاطعة.

وقال الأسترالي: "استيقظت صباحًا ولم يكن التحليل قاطعًا".

وأضاف: "شعرت بالهلع عند السادسة صباحًا. كنت أحاول إدراك الأمر ومعرفة ما يحدث وتعيّن عليّ إجراء تحليلٍ ثانٍ، كان هناك بعض الهلع ولم يكن ذلك ممتعًا".

وأكمل: "تبيّن أنّني على ما يرام في النهاية، لكن من الواضح أنّ ذلك لم يكن أمرًا سبق لي تجربته. تبدأ بعض الأمور تجول خاطرك: هل أنا على ما يرام، ربّما أصبت بالفعل!".

وتعيّن على جميع من تلقّوا تحاليل غير قاطعة الخضوع لتحاليل إضافيّة. ووقع بالفعل أمرٌ مشابهٌ مع أليكسندر ألبون خلال جائزة إيفل الكبرى، ما دفع ريد بُل لوضع نيكو هلكنبرغ في وضع تأهّب.

اقرأ أيضاً:

وقال ريكاردو أنّ التحليل غير القاطع جاء بين جائزة توسكانا الكبرى وسباق روسيا.

وقال: "كنّا لا نزال في الصيف تقريبًا، أعتقد بأنّ ذلك جاء قبل سباق روسيا إثر سلسلة السباقات الإيطاليّة".

وأضاف: "أصبحت منضبطًا أكثر مع تقدّم الموسم على صعيد العزل أو الاعتناء أكثر بنفسي، خاصة بعد إصابة بيريز به".

وأكمل: "كنت أقول في نفسي: هذه ليست مزحة. كنت حذرًا للغاية، لذا كنت متفاجئًا. لم أصب بالفيروس في النهاية. لكنّ الهلع انتابني".

اقرأ أيضاً:

"صور موتورسبورت" تساعد فيراري على إكمال "كتاب تذكاريّ احتفالاً بالسباق رقم 1000"

المقال السابق

"صور موتورسبورت" تساعد فيراري على إكمال "كتاب تذكاريّ احتفالاً بالسباق رقم 1000"

المقال التالي

راسل: المعركة مع فيتيل كشفت النواحي التي أحتاج لتحسينها كسائق سباقات

راسل: المعركة مع فيتيل كشفت النواحي التي أحتاج لتحسينها كسائق سباقات
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1