فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
1 يوم
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
21 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
35 يوماً

ريكاردو يتراجع 3 مراكز على شبكة انطلاق سباق ملبورن

المشاركات
التعليقات
ريكاردو يتراجع 3 مراكز على شبكة انطلاق سباق ملبورن
من قبل:
23-03-2018

سيتراجع الأسترالي دانيال ريكاردو ثلاثة مراكز من مكان تأهّله على أرضه وأمام جماهيره نتيجة خرقه لقوانين العلم الأحمر خلال حصّة التجارب الحرّة الثانية اليوم الجمعة.

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
كيمي رايكونن، فيراري
فالتيري بوتاس، مرسيدس
كيمي رايكونن، فيراري
فالتيري بوتاس، مرسيدس

فشل سائق ريد بُل في البقاء ضمن مستوى أعلى من الزمن الأدنى الذي تفرضه "فيا" في المقطعين المصغّرين الأخيرين عند رفع العلم الأحمر منتصف الحصّة الثانية.

نتيجة لذلك وجّه المراقبون عقوبة التراجع ثلاثة مراكز إلى الأسترالي إلى جانب نقطتي عقوبة على رخصة قيادته.

وبناءً على تقرير المراقبين فإنّ العقوبة قد تمّ تخفيفها كون ريكاردو بدا بأنّه يُخفّف سرعته، ولم يتسبّب ذلك في خلق أيّة مخاطر.

وجاء في التقرير: "راجع المراقبون البيانات ومقاطع الفيديو ووجدوا بأنّ ريكاردو فشل في البقاء أعلى من الزمن الأدنى الذي يُسجّله نظام «إي سي يو» الخاص بـ «فيا» خلال المقطع المصغّر ما قبل الأخير والأخير".

وأضاف: "كما وجد المراقبون بأنّ ريكاردو أبطأ بقرابة 175 كلم/س بالمقارنة مع أعلى سرعاته عند المنعطف الـ 12 وكان أبطأ بكثير في المنعطفات الثلاثة الأخيرة ما يشير إلى أنّه كان يمتثل لمتطلّبات الملحق «اتش» من القانون الرياضي الدولي".

وتابع: "لكنّه اعترف بارتكابه لخطأ في قراءة المعلومات على مقوده وكان أسرع بقليل من الزمن الأدنى".

وأكمل: "وكما تنصّ القوانين فقد أُضيفت المادة 31.6 هذا العام من أجل ضمان تقليص السائقين لسرعاتهم بشكلٍ كاف خلال فترة الأعلام الحمراء. خرق هذا القانون يُعتبر مسألة جديّة للغاية".

وأردف: "لكن قام المراقبون في هذه الحالة بمراجعة الخرق بدقّة ووجدوا بأنّ السائق أبطأ سرعته بشكلٍ كبير لدرجة أنّه لم ينتج عن ذلك أيّ خطر، وواصل السائق القيادة بعناية".

واختتم: "نتيجة لذلك فرض المراقبون عقوبة أخفّ من المعتاد وستتمثّل في التراجع ثلاثة مراكز على شبكة الانطلاق ونقطتَي عقوبة".

رايكونن ينجون من العقوبة بعد حجزه لبوتاس

في المقابل أفلت كيمي رايكونن من العقوبة نتيجة حجزه لفالتيري بوتاس خلال التجارب الحرّة الثانية.

وكان سائق مرسيدس قد تفاجأ بوجود رايكونن أمامه عند المنعطف الثالث في مرحلة مبكّرة من الحصّة، ما أدّى إلى إغلاقه لمكابحه وتوجّهه إلى المنطقة الحصويّة لتفادي الاصطدام بسائق فيراري.

وفي حين أنّ المراقبين اعتبروا بأنّ رايكونن "أعاق بشكلٍ واضح" مواطنه بوتاس، إلّا أنّها لم تُعتبر "إعاقة غير ضروريّة"، ما أدّى إلى عدم معاقبة سائق فيراري.

وبالحديث بعد نهاية مجريات اليوم، قال رايكونن بأنّه لم يكن قادرًا على رؤية سيارة مرسيدس.

وقال الفنلندي: "لم أره. علمت نوعًا ما أنّ هناك أحدًا ما لكن لم يكن بوسعي رؤيته على الإطلاق".

وأضاف: "شاهدت الدخان وعلمت أنّ هناك شخصًا ما، لكنّني لم أره على الإطلاق. ليس ذلك مثاليًا بالنسبة إليه بالتأكيد لكن لم يكن بوسعي رؤية أيّ شيء".

من جانبه قال بوتاس بأنّ الهواء المضطرب خلف سيارة فيراري لعب دورًا كذلك، مشيرًا حتّى قبل صدور قرار المراقبين إلى عدم توقّعه حصول مواطنه على عقوبة.

وقال حيال ذلك: "كنت أتوقّع أن يبتعد عن الخطّ الأساسي. أعتقد أنّه كان في لفّة تبريد لإطاراته، لكنّه كان على خطّ التسابق، وعندما اقتربت منه بما فيه الكفاية خسرت بعض الارتكازيّة نتيجة الهواء المضطرب وأدّى ذلك إلى إغلاقي لمكابحي".

المقال التالي
هاميلتون: اقتراب المنافسين مثيرٌ للحماس

المقال السابق

هاميلتون: اقتراب المنافسين مثيرٌ للحماس

المقال التالي

بالصور: طرق جديدة للسائقين لقراءة البيانات مع تصميم الطوق

بالصور: طرق جديدة للسائقين لقراءة البيانات مع تصميم الطوق
تحميل التعليقات