ريكاردو: موسمي في 2014 غيّر التجاوزات في الفورمولا واحد

المشاركات
التعليقات
ريكاردو: موسمي في 2014 غيّر التجاوزات في الفورمولا واحد
20-11-2018

يعتقد دانيال ريكاردو بأنّ محاولاته العدائيّة خلال موسمه الأوّل في صفوف فريق ريد بُل عام 2014 "غيّرت مستوى التجاوزات" في الفورمولا واحد.

يتحضّر ريكاردو لسباقه الختامي مع ريد بُل نهاية الأسبوع الجاري ضمن جائزة أبوظبي الكبرى والتي ستكون الـ 100 في مسيرته والأخيرة له مع الفريق قبل الانتقال إلى رينو لموسم 2019.

وسجّل الأسترالي ذلك عبر التطرّق إلى أبرز اللحظات التي عاشها ضمن الفريق الأساسي لراعيه طويل الأمد، بما في ذلك موسم 2014 الذي جاور فيه سيباستيان فيتيل وحقّق فيه ثلاثة انتصارات.

"كان ذلك العام الذي أعود لتذكّره على أنّه الأكثر إمتاعًا بالنسبة لي والأكثر أهميّة في مسيرتي منذ ذلك الحين" قال الأسترالي ضمن مذكّرة وداعه لريد بُل.

وأضاف: "أشعر أنّ موسم 2014 لم يُشكّلني ومقاربتي منذ ذلك الحين فحسب، بل غيّر مستوى التجاوزات من السائقين الآخرين في الرياضة أيضاً".

وأردف: "لم يكن الكثيرون يقومون بذلك، أي القدوم من موقعٍ بعيد في الخلف ومحاولة إتمام تجاوزات هائلة".

وأكمل: "ربّما تعلّموا ذلك منّي ومن الطريقة التي كنت أتسابق بها، لذلك ربّما وضعت مستوى جديدًا وأظهرت للناس ما هو ممكن، والسائقون الذين كانوا ينوون ذلك حاولوا".

وواصل شرحه بالقول: "أدرك أنّ ذلك يبدو متكبّرًا بعض الشيء، لكنّني أعتقد ذلك حقًا. لست أقول بأنّ بوسع جميعهم القيام بذلك، لكنّ عددًا أكبر منهم بات يُحاول على الأقل".

وشرح ريكاردو بأنّ انتقاله من تورو روسو إلى ريد بُل مثّل الضربة التي احتاجها ليكون أكثر ضغطًا في المعارك على الحلبة.

وكتب الأسترالي أنّه تعيّن عليه "نسيان واقعة مثل البحرين 2012 عندما دُفع إلى الخارج في اللفّة الأولى" بعد أن تأهّل في المركز السادس وكيف "أثّر ذلك سلبًا على سُمعته".

لكنّه يعتقد بأنّه بدأ ببناء سمعة أفضل منذ بداية مسيرته مع ريد بُل بعد أن تأهّل ثانيًا وفصل سائقَي مرسيدس في الجولة الافتتاحيّة في أستراليا بالرغم من ضعف الطاقة الواضح في بداية حقبة محرّكات "في6" الهجينة.

وقال بخصوص ذلك :"كنت على إطارات انترميديت في الأمطار (في التصفيات، ضمن أوّل سباق مع الفريق على أرضي) وكنت الفتى الشجاع الذي اتّخذ قرارات جريئة".

وأضاف: "أتذكّر ذلك الآن وأعتقد بأنّه كان سباقًا مهمًا حقًا ضمن فترتي مع ريد بُل".

وأكمل: "تقدّمت خطوتين يومها، كان ذلك حاسمًا ووضع ذلك أسس السائق الذي أصبحت عليه، خاصة خلال عامي الأوّل في مواجهة سيباستيان".

وأردف: "وصلت إلى المجال المناسب ذاك العام. علمت على الدوام بأنّني أتمتّع بذلك في داخلي، لكنّني كنت قادرًا على جمع كلّ شيء وتواصلت الثقة منذ ذلك العام".

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

تصوير: صور ساتون

المقال التالي
هاس: أول عام فعليّ للتطوير آتى ثماره

المقال السابق

هاس: أول عام فعليّ للتطوير آتى ثماره

المقال التالي

فينياليس وروسي: ياماها كانت تتّجه لتحقيق الثنائيّة في فالنسيا

فينياليس وروسي: ياماها كانت تتّجه لتحقيق الثنائيّة في فالنسيا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1