ريكاردو في صدارة اليوم الأوّل من التجارب الشتوية الأولى

أنهى سائق ريد بُل دانيال ريكاردو اليوم الأوّل من التجارب الشتوية الأولى لموسم 2018 على حلبة برشلونة الإسبانية في الصدارة، وسط نجاح فرناندو ألونسو في تعويض خيبة أمل الفترة الصباحية.

ريكاردو في صدارة اليوم الأوّل من التجارب الشتوية الأولى

يُمكن القول بأنّ الأزمنة تحدّدت بنسبة كبيرة خلال الفترة الصباحية وذلك في ظلّ انخفاض درجات الحرارة في فترة ما بعد الظهر فضلاً عن هطول زخّات من المطر ما أجبر بعض السائقين على البقاء في المرآب.

وقد فضّلت معظم الفرق البقاء في منطقة الحظائر عوضًا عن الخروج إلى الحلبة قبل ساعة من نهاية اليوم.

وقد استطاع ريكاردو قبل دقائق قليلة من نهاية الفترة الصباحية تسجيل أسرع زمن والذي بلغ دقيقة واحدة و20.179 ثانية على الإطارات المتوسطة "ميديوم"، إذ تقدّم بفارق 0.170 ثانية على سائق مرسيدس فالتيري بوتاس.

ولم تشهد فترة ما بهد الظهر تغييرًا كبيرًا في الأزمنة، بخلاف خروج بوتاس من سيارته وتسليمه مهام القيادة إلى زميله البريطاني لويس هاميلتون، وهي نفس الاستراتيجية التي اتبعها فريق رينو من خلال قسيمه مهام اليوم الأوّل بين نيكو هلكنبرغ (الفترة الصباحية) وكارلوس ساينز الإبن (فترة ما بعد الظهر).

ولم يكن يوم ريد بُل إيجابيًا فقط لناحية الزمن المحقّق ولكن أيضاً من خلال اللّفات المقطوعة حيث تجاوز الأسترالي حاجز الـ100 لفة.

بوتاس حلّ في المركز الثاني – إذ كانت هذه هي المرّة الأولى منذ عام 2013 لا تخرج فيها سيارة مرسيدس إلى الحلبة أوّلاً حيث سبقتها سيارة تورو روسو بقيادة برندون هارتلي مع فتح المسار أمام السيارات في تمام الساعة 8 صباحًا بتوقيت غرينتش.

وجاء سائق فيراري كيمي رايكونن بالمركز الثالث بفارق ثلاثة أعشار من الثانية عن الصدارة، ولكن الفنلندي استخدم الإطارات اللّينة "سوفت" لتسجيل زمنه.

وأشارت مصادرنا إلى أنّ سيارة فيراري متّزنة على المسار على غرار العام الماضي ولا تواجه مشاكل في الانعطاف مثل بعض السيارات الأخرى إذ كان رايكونن قادر على دفع سيارته نحو المنعطفات من دون مشاكل.

هلكنبرغ الذي قاد سيارة رينو جاء في المركز الرابع متقدمًا على فرناندو ألونسو الذي استعاد جزءًا من عافيته في فترة ما بعد الظهر بعد اكتفائه بـ6 لفات فقط خلال الفترة الصباحية.

وفي التفاصيل، فقد سائق مكلارين السيطرة على سيارته "أم.سي.أل33" على المنعطف الأخير من الحلبة بعد 40 دقيقة من بداية التجارب جرّاء ارتخاء عزقة الإطار الخلفي الأيمن، وهو ما تسبب في انفلاته من السيارة وتوقفها على الحصى.

وبعد القيام بالإصلاحات اللازمة، عاد ألونسو إلى الحلبة في فترة ما بعد الظهر ليدور حول الحلبة لـ51 لفة محققًا المركز الخامس بزمن بلغ دقيقة واحدة و21.339 ثانية على إطارات الـ"سوفت سوفت".

وإذا قمنا بمقارنة سريعة بين التجارب الشتوية 2018 و2017 فسنرى بأنّ الزمن الذي سجّله ألونسو اليوم كان أسرع من أفضل زمن حققه العام الماضي (دقيقة واحدة و21.389 ثانية).

المركز السادس كان من نصيب كارلوس ساينز الإبن الذي قاد السيارة لـ26 لفة، إذ حلّ أمام بطل العالم هاميلتون الذي كان بعيدًا بفارق 2.1 ثانية عن المتصدر ريكاردو مع استخدامه للإطارات المتوسطة "ميديوم".

هارتلي كان مفاجأة اليوم بقطعه لأكثر من 90 لفة على متن سيارة تورو روسو "أس.تي.آر13" المزوّدة بمحرك هوندا. وتُعتبر هذه النتيجة مشجعة للغاية للشراكة بين الطرَفين لا سيما وأنّ الصانع الياباني واجه مشاكل جمّة خلال المواسم الأخيرة.

لانس سترول ورومان غروجان أكملا ترتيب العشرة الأوائل، في حين حلّ ماركوس إريكسون في المركز الـ11 لصالح فريق ساوبر.

وقد تذيّل السائقَين الروسيَين نيكيتا مازيبين (فورس إنديا) وسيرغي سيروتكين (ويليامز) لائحة الترتيب بتواجدهما في المركزين 12 و13 على التوالي.

نتيجة اليوم الأوّل من التجارب الشتوية 2018

 المركزالسائق عدد اللفّاتالزمن
1 ريكاردو 105 1:20.179
2 بوتاس 58  1:20.349
3 رايكونن 80  1:20.506
4 هلكنبرغ 73  1:20.547
5 ألونسو 51 1:21.339
6 ساينز 26 1:22.168
7 هاميلتون 25  1:22.327
8 هارتلي 93 1:22.371
9 سترول 46 1:22.452
10 غروجان 55  1:22.578
11 إريكسون 63 1:23.408
12 مازيبين 22 1:25.628
13 سيروتكين 27 1:44.148
المشاركات
التعليقات
ريد بُل "متخوّفة" من خطط رينو لمحرّكها في 2018
المقال السابق

ريد بُل "متخوّفة" من خطط رينو لمحرّكها في 2018

المقال التالي

رايكونن: الأجواء الباردة مثّلت العائق الأساسي اليوم

رايكونن: الأجواء الباردة مثّلت العائق الأساسي اليوم
تحميل التعليقات