ريكاردو سيواجه "على الأرجح" عقوبة المحرّك في البرازيل

يبدو بأنّ سائق ريد بُل دانيال ريكاردو سيواجه "على الأرجح" عقوبة التراجع على شبكة انطلاق سباق البرازيل نهاية هذا الأسبوع، وذلك بعد المشكلة التي عانى منها على محرّكه رينو في سباق المكسيك.

عانت رينو من سلسلة مشاكل على محرّكها في سباق المكسيك، حيث انسحب كلٌّ من ريكاردو، وسائقها المصنعي نيكو هلكنبرغ وسائق تورو روسو برندون هارتلي.

وكان ريكاردو قد حصل على سلسلة من عقوبات المحرّك لذلك السباق على إثر تغيير بعض المكوّنات على وحدة طاقته في محاولة لتجنّب العقوبات لجولة البرازيل، لكنّه لاحقًا عانى من المشكلة خلال السباق.

في المقابل أشار ريكاردو إلى أنّ توقّف نظام استعادة الطاقة الحرارية "ام جي يو-اتش" في المكسيك يعني أنّه سيكون بحاجة إلى مكوّن جديد على محرّكه، والذي سيُمثّل النسخة الثامنة له هذا الموسم، ما سيتسبب في حصوله على عقوبة.

"ربما تتعيّن عليّ مواجهة عقوبة أخرى، إذ ما يزال الأمر مرجّحًا في هذه المرحلة" قال ريكاردو.

وأضاف: "ربما يكون بوسعنا تجنّب ذلك، لكن من الممكن أن يتسبّب ذلك على الأرجح في عدم إكمالنا للسباق".

وتابع: "حاولنا تجنّب الانسحاب الأسبوع الماضي، بيد أنّ الأمر لم يُفلح. ربما لن نواجه على الأرجح مشكلة كبيرة، لكن في حال كان الأمر كذلك، قد نتراجع عشرة مراكز على شبكة الانطلاق".

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» إذا ما كان سيفضّل المخاطرة أم العقوبة لضمان إكمال السباق لو كان القرار يعود إليه، أجاب ريكاردو قائلًا: "سنناقش هذا الأمر اليوم".

وأكمل: "في حال قالوا بأنّ لدي فرصة بنسبة 10 بالمئة أن أنهي السباق مع تلك المشكلة، عندها سأرغب بتغيير المكوّن، أمّا في حال كان الوضع 50 بالمئة مقابل 50 بالمئة، عندها سأخاطر. أملك شعورًا أنّ فرصة إكمال السباق أقلّ من 50 بالمئة، هذا في حال كنّا نملك الأجزاء من الأساس، الأمر الذي لست متأكّدًا منه تمامًا".

وواصل بالقول: "قبل التوجّه إلى عطلة نهاية الأسبوع، حصلنا على تقرير ما قبل السباق من قِبَل المهندسين، حيث منحني معلومات مبدئية بأنّنا على الأرجح سنواجه عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق".

جديرٌ بالذكر أنّ زميل الأسترالي بالفريق ماكس فيرشتابن قد واجه القسم الأكبر من مشاكل الموثوقيّة خلال النصف الأوّل من الموسم، لكنّ ريكاردو هو من كان له نصيب الأسد في معاناة رينو بعد العطلة الصيفية.

"ما حدث قد حدث. لا أنظر إلى ذلك الجانب من الأمر كثيرًا. في حال لم أُكمل السباق، أشعر بخيبة أمل، لكنّني لا أفكّر حيال ما كان ليكون عليه الوض لو واجهت تلك المشاكل في وقتٍ أبكر من ذلك" قال ريكاردو.

واسترسل: "من المحبط ألا تُكمل السباق، لكنّ ذلك جزء من الرياضة. فدائمًا ما سنشهد مثل هذه الأمور. في وقتٍ سابقٍ من هذا العام، عندما أحرزت سلسلة من منصّات التتويج إلى جانب الفوز في باكو، كنت أستغلّ كلّ فرصة تُتاح لي. كان الوضع في باكو جنونيًا، واستفدت من ذلك. لكنّني أعلم بأنّ هذه الأمور تأتي وتذهب. لذا سأحتفل بأيامي الجيّدة كونها لا تأتي في كلّ نهاية أسبوع".

واختتم: "إنّه أمرٌ ينبغي عليّ التعامل معه. إنّه مُحبط، لكنّ هذه هي الرياضة التي رغبت بخوض غمارها".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة البرازيل الكبرى
حلبة انترلاغوس
قائمة السائقين دانيال ريكاردو
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة