ريكاردو: ريد بُل بإمكانها أن تكون قريبة للغاية من مرسيدس وفيراري

كشف دانيال ريكاردو بأنّ فريقه ريد بُل لم يتوقّع أبدًا أن يتمكّن من مقارعة فريق مرسيدس من حيث عدد اللّفات المقطوعة خلال التجارب الشتوية لموسم 2017 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد.

أكمل الأسترالي 50 لفة خلال اليوم الأوّل من التجارب يوم الإثنين، قبل أن ينجح زميله ماكس فيرشتابن بالدوران لـ89 لفة خلال يوم أمس الثلاثاء.

وفي حين أنّ ريكاردو كان يأمل القيام بالمزيد من اللّفات اليوم الأربعاء إلّا أنّ مُشكلة في العادم على سيارة "آر.بي13" حالت دون إكماله لكامل برنامجه ليكتفي بـ70 لفة.

وبالتالي أكمل فريق ريد بُل 189 لفة خلال الأيام الثلاثة الأولى من التجارب، في حين أكملت مرسيدس 529 لفة، أيّ ما يعادل 179 لفة في اليوم الواحد.

ومع ذلك، قلّل السائق الأسترالي من تأثير هذه الأرقام على أداء فريقه وذلك بالنظر إلى معاناة الحظيرة النمساوية في المواسم السابقة مع وحدة طاقة رينو.

وقال "نحن في نفس المكان منذ العام 2014. من الواضح بأننا نعمل على هذا الجانب، ولكننا لا نتوقّع القيام بـ150 لفة في اليوم على غرار مرسيدس".

وأضاف "أعتقد بأنهم يتوقعون إكمال هذا العدد الكبير من اللّفات كونهم يملكون قاعدة جيدة، بينما لا نزال نقوم بالتجارب على الكثير من الأشياء".

وتابع قائلاً "سيكون من الرائع الحصول على المزيد من اللّفات، ولكني تعلّمت اليوم الكثير من الأمور مقارنةً باليوم الأوّل، على الرُغم من قيامنا بـ20 لفة إضافية. ربما كانت مفيدة ومثمرة على نحوٍ أفضل بالنسبة لنا".

وأكمل "أعتقد إذا تمكّن ماكس من القيام بـ80 أو 100 لفة في الغد، فيُمكن تصنيف هذه التجارب على أنها جيدة لنا".

مرسيدس وفيراري في المقدمة

أحرز ريكاردو ثالث أسرع زمن اليوم الأربعاء على إطارات بيريللي اللّينة "سوفت"، بفارق 1.4 ثانية عن المتصدر فالتيري بوتاس (ألترا سوفت)، و1.2 ثانية عن سيباستيان فيتيل (سوفت).

وأشار الأسترالي بأنّ فريقه لا يُفكّر في استخراج الأداء الفعلي من سيارته في الوقت الحالي من التجارب الشتوية.

وقال "لم نقم حقيقةً بلفاتٍ تهدف إلى قياس أدائنا. نحاول القيام بلفات ثابتة من أجل التحقق من الموثوقية كذلك. الأوقات لا تُظهر الكثير، ولكن يُمكن توقّع تواجد مرسيدس وفيراري في المقدمة".

وتابع قائلاً "أعتقد بأنه يُمكننا أن نكون قريبين منهما كذلك".

ساينز توقّع اختبارات صعبة مع رينو

عاد فريق تورو روسو إلى التزوّد بمحرك رينو من جديد في موسم 2017، بيد أنه واجه أسبوعًا صعبًا حتى الآن.

ولم يتمكّن الإسباني كارلوس ساينز الإبن من إكمال برنامجه في الفترة المسائية من اليوم الثالث من التجارب بسبب مشكلة في المحرك.

واعترف ساينز بأنه توقّع أسبوعًا صعبًا لفريقه عقب انتقاله إلى محرك رينو الجديد.

وقال "كان من الواضح بأنّ الأمر لن يكون سهلاً. كُنّا نود القيام بلفاتٍ أكثر ولكننا بحاجة إلى منح أنفسنا المزيد من الوقت".

واختتم "قامت رينو بتصميم مُحركٍ جديد بالكامل إذ تتوقّع خطوة جيدة لناحية الطاقة. لذلك لن أتذمر طالما سنحصل عليها في السباق الأوّل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث التجارب الشتوية الأولى فى برشلونة
حلبة حلبة برشلونة-كاتالونيا
قائمة السائقين دانيال ريكاردو
قائمة الفرق فيراري , مرسيدس , ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة