فورمولا 1
18 أبريل
التجارب الحرّة الأولى خلال
4 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
02 مايو
السباق خلال
20 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
59 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
73 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
80 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
136 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
164 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
207 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
244 يوماً

ريكاردو: التجارب التأهيلية كانت نقطة ضعفي في 2017

اعترف سائق ريد بُل دانيال ريكاردو بأنّ حصص التجارب التأهيلية شكّلت نقطة ضعفه خلال موسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد، حيث أخفق في مُضاهاة أدائه من العام السابق.

ريكاردو: التجارب التأهيلية كانت نقطة ضعفي في 2017
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

تمكّن الأسترالي من إحراز الفوز في باكو، لكنّه سجّل رصيدًا أقلّ بـ56 نقطة وأنهى الموسم متراجعًا بمركزين في المركز الخامس ضمن بطولة السائقين مقارنة بالموسم الماضي.

وعادة ما كانت التصفيات إحدى نقاط قوة ريكاردو، لكنّه تراجع في أوقاتٍ كثيرة خلف زميله بالفريق ماكس فيرشتابن على صعيد الوتيرة خلال اللفّة الواحدة في 2017.

"اعتدت أن يُطلق عليّ سائق السبت، الآن بِت أشعر أنّني أصبحت على الأرجح سائق يوم الأحد. من كان ليظنّ ذلك؟" قال ريكاردو لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "يُمكنني إرجاع ذلك إلى بضعة أمور، لن أقول أنّني عانيت مع السيارة، بيد أنّه كان من الصعب بعض الشيء استخلاص مزيد من الأداء. كانت هنالك العديد من اللفّات التي لم تكن مثالية خلال أيام السبت. فقد أنهيت برنامج تصفياتي مبكرًا في مناسبتين، ما يعدّ أمرًا غير معهود بالنسبة لي – في أستراليا وباكو – حيث كان الوضع أصعب بكلّ تأكيد".

وتابع: "لأي سبب كان، لم يواجه ماكس ذات الصعوبة التي واجهتها في بداية الموسم. كنتُ على الأرجح أكثر حساسية لذلك، وبشكلٍ طبيعي. كان من الأفضل على الأرجح في كثير من الأوقات ألّا أفكر كثيرًا في الأمر وأركّز على القيادة، وأحاول الاستفادة من مستوى التماسك الذي حظيت به عوضًا عن محاولة تعديله وتعزيزه أكثر من اللازم".

في المقابل قال ريكاردو أنّه عندما قرّر هو وفريقه أن يضغطا ويحاولا تجنّب إدخال العديد من التغييرات، بدأت الأمور بالتحسّن – لكنّهما سرعان ما عادا للمقاربات القديمة.

"وصلنا إلى مرحلة اعتقدنا فيها «هذا هو الحال الآن، لن نحظى بالسيارة المثالية، علينا التعامل مع الأمر». لذلك ظهرت ببعض التأديات الجيّدة. ثمّ سرعان ما عدنا إلى الطرق القديمة، كانت هنالك بعض حصص التجارب القليلة هذا العام، لا سيّما التجارب الحرّة الثانية، التي كنت في أحسن حالاتي خلالها" قال ريكاردو.

وأكمل: "في الماضي، في حال كنّا سريعين في التجارب الحرّة، لا نقوم بالتعديل على السيارة. كنّا نشعر بأنّنا نملك أمرًا جيّدًا، فلمَ نغيّر فيه؟ بعد ذلك وخلال التصفيات تتغير حالة المسار ونقدّم أداءً أسوأ. لذا نكون حينها في حيرة من أمرنا بين ما اعتدنا القيام به وما كان ينجح في المعتاد".

واختتم: "كانت تلك عملية تعلّم كبيرة هذا العام. لكنّنا نعلم الأسباب الآن. لهذا أملك ثقة في أنّ الموسم المُقبل سيكون أفضل".

المشاركات
التعليقات
فريق مكلارين تخوّف من مغادرة طاقمه أثناء معاناة هوندا

المقال السابق

فريق مكلارين تخوّف من مغادرة طاقمه أثناء معاناة هوندا

المقال التالي

لوي: ويليامز "حرمت" ماسا من الفوز في باكو

لوي: ويليامز "حرمت" ماسا من الفوز في باكو
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة السائقين دانيال ريكاردو
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
الكاتب Lawrence Barretto