فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
2 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
79 يوماً

ريسينغ بوينت لديها "886 من الرسومات" التي تثبت قانونية قنوات تهوية المكابح

المشاركات
التعليقات
ريسينغ بوينت لديها "886 من الرسومات" التي تثبت قانونية قنوات تهوية المكابح

أبدى أوتمار زافناور مدير فريق ريسينغ وبينت ثقته في استحالة أنّ تكون قنوات تهوية المكابح على سيارة فريقه غير قانونية، حيث ادّعى بأنّ لديه "886 من الرسومات" التي ستساهم في إثبات ذلك.

تقدّمت رينو باحتجاج جديد على سيارتي ريسينغ بوينت عقب جائزة المجر الكبرى، وهو الأمر الذي توقّعته "فيا" قُبيل السباق.

حيث سيتمّ الآن الاستماع لكلّ هذه الاحتجاجات سويّة من قِبَل نفس المجموعة من المراقبين.

وتدّعي رينو أنّ ريسينغ بوينت قد تلقّت تصاميم قنوات تهوية المكابح لسيارة مرسيدس من موسم 2019 "دبليو10". ويتمحور ذلك الاحتجاج حول حقيقة أنّه كان من القانوني العام الماضي مشاركة المعلومات حول قنوات المكابح، لكنّها باتت مكوّنًا مدرجًا لموسم 2020، ما يعني أنّ على الفريق تصميمها بنفسها.

اقرأ أيضاً:

"من المستحل أن تكون غير قانونية" قال زافناور عن قنوات تهوية المكابح، مُضيفًا: "فقط حتى تعلمون، فإنّ قنوات المكابح تتطلب وقتًا طويلًا لتصميمها وإنتاجها، حيث أنّها معقدة جدًا جدًا، كما أنّ لدينا 886 رسمة منفردة لقنوات تهوية المكابح لدينا".

وأصرّ زافناور على أنّ الفريق ليس لديه خطة بديلة كونه لا يملك تصميمًا بديلًا.

فقال: "لقد احتجّوا على قنوات المكابح، ونحن لا نملك أيّة قنوات مكابح أخرى، وذلك بشكل أساسي كونها قانونية. لسنا قلقين تمامًا حيال ذلك الأمر، قنوات المكابح لدينا قانونية، وقمنا باستخدامها نهاية الأسبوع الماضي، ومرّة أخرى نهاية هذا الأسبوع، وسنستعملها مجددًا في سيلفرستون".

هذا واعترف زافناور ببعض الإحباط جرّاء الانتظار من أجل إثبات قضية الفريق، حيث تمّ السماح رسميًا لريسينغ بوينت بثلاثة أسابيع كي تجمع أدلة قانونية سيارتها بعد جائزة ستيريا الكبرى، إذ من المتوقّع أن تُقام جلسة الاستماع في الأسبوع الذي يسبق جائزة بريطانيا الكبرى.

"السبب الوحيد الذي ربما يُشعرك بالإحباط هو أنّنا نملك بالفعل كل المعلومات عن كيفية تصميمنا وتطويرنا لقنوات تهوية المكابح" قال زافناور.

وتابع: "بقية العالم لا يعلم ذلك بعد كوننا لم نكشف عنه للمراقبين، في حين أنّنا كشفناه لفيا وكانت راضية عمّا قمنا به وأنه قانوني تمامًا. مع ذلك، ليست تلك طريقة عمل النظام القضائي، حيث أنّ المراقبين هم من لهم الحق والسلطة في الحكم على ذلك. والآن علينا تقديم هذه المعلومات للمراقبين كذلك".

اقرأ أيضاً:

وأكمل: "ذلك الأمر يتطلب وقتًا، إذ أنه وعندما أتت فيا إلينا للتحقيق في كيفية تصميمنا وتطويرنا للسيارة، بما في ذلك قنوات تهوية المكابح، قدموا إلى المصنع، وأمضوا يومين هناك، وقابلوا الفريق ونظروا في كل رسوماتنا، واطّلعوا على عملية التصميم والتطوير، وما قمنا به في نفق الهواء وما يتعلق بديناميكا الموائع الحسابية، وكيف وصلنا إلى تلك المرحلة، وكانوا راضين عن كل ذلك".

واختتم: "لا يُمكنك القيام بذلك مع المراقبين. عليك جلب البيانات إليهم، ومن ثمّ شرح دفاعك بالكلمات على الورق إلى جانب الرسومات، وتفصيل ما قمت به. وذلك يستغرق وقتًا أطول بعض الشيء. لذلك فإنّ سبب إحباطي الوحيد هو أنّني أعلم ما قمنا به ولماذا هو قانوني. وأنّه لم يكن تحايل على ثغرة في القوانين أو شيء من هذا القبيل. من المحبط أن أعلم بأنّ وضعنا قانوني وأتلقى كل تلك الأسئلة حول ما سيحدث لو خسرت هذه القضية؟ هذا أمر محبط".

فيراري مستعدة لإجراء تعديلات تنظيمية على الفريق من أجل تحسين الأداء

المقال السابق

فيراري مستعدة لإجراء تعديلات تنظيمية على الفريق من أجل تحسين الأداء

المقال التالي

ثغرة في القوانين ستمنح ريسينغ بوينت وألفا تاوري تحديثات "مجانية" في 2021

ثغرة في القوانين ستمنح ريسينغ بوينت وألفا تاوري تحديثات "مجانية" في 2021
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق ريسينغ بوينت