ريسينغ بوينت: الفرق ستعاني بشكل أكبر مع إطارات بيريللي في 2020

يرى أندرو غرين المدير التقني لدى ريسينغ بوينت أن فرق الفورمولا واحد ستعاني بشكل "أكبر" في التعامل مع إطارات بيريللي لهذا الموسم، بالرغم من أنها لم تتغير في 2020.

ريسينغ بوينت: الفرق ستعاني بشكل أكبر مع إطارات بيريللي في 2020

رفضت فرق البطولة بالإجماع النوعيات التي كانت مخصصة لموسم 2020 وذلك بعد تجارب أبوظبي للإطارات العام الماضي، مع قرار بالإبقاء على الإطارات بمواصفات 2019 في موسم 2020.

لكن وبينما يعتبر هذا وضعاً غير مسبوق بدخول موسم جديد مع إطارات بمواصفات العام السابق، أكد غرين أن التغييرات في ضغط الإطار مطلوبة للتأقلم مع زيادة أداء السيارات، ما يسبب المزيد من المتاعب للفرق.

حيث أجاب حين سُئِل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حيال تأثير ذلك بالنظر إلى ثبات قوانين المحركات: "أعتقد أن الإطارات باتت أكثر صعوبة".

وأكمل: "مع تزايد الحمل من قبل السيارات، ونظراً لأننا نعمل على نفس نوعية الإطارات من الموسم الماضي، أعتقد أن المسألة باتت أصعب بكثير".

وتابع: "لقد قلنا ذلك بالفعل، وأعتقد أن التوجيهات الجديدة حيال طريقة استعمال الإطارات ستزيد من الوضع صعوبة".

واسترسل: "لذا أعتقد أن الإطارات تشكل تحدياً، ربما أصعب في هذا الموسم من أي وقت مضى. ذلك هو الحال بالنسبة لنا بكل تأكيد".

وأردف: "حتى مع بقاء النوعية نفسها، فإن السيارات قد تطورت، وهذا هو التحدي الحقيقي".

بالمقابل، أوضح غرين أن تأثير التغييرات في ضغط الإطارات ستكون أوضح خلال السباقات أكثر من التصفيات.

فقال مختتماً: "أعتقد أن الأداء على مدار اللفة الواحدة لن يتغير، لكن على مسافة السباق، فسيكون ذلك تحدياً كبيراً جداً جداً. كبيراً للغاية!".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
ريسينغ بوينت: "لا فرصة" منطقية للسعي نحو تطوير نظام "داس" مماثل لمرسيدس
المقال السابق

ريسينغ بوينت: "لا فرصة" منطقية للسعي نحو تطوير نظام "داس" مماثل لمرسيدس

المقال التالي

هوندا واثقة من حلّ مشاكل الانطلاقة في الفورمولا واحد لموسم 2020

هوندا واثقة من حلّ مشاكل الانطلاقة في الفورمولا واحد لموسم 2020
تحميل التعليقات