ريد بُل: يجب المضيّ قدمًا في تغيير القوانين لموسم 2017

أكّد مُدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر بأنه يجب على بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد المضيّ قدمًا في تغيير القوانين كما كان مُتفقًا عليه لعام 2017.

من المُقرّر أن يجتمع رؤساء الفرق والمعنيين على البطولة الأسبوع المُقبل ضمن اجتماعٍ للمجموعة الاستراتيجيّة ولجنة الفورمولا واحد لوضع اللّمسات الأخيرة على التغييرات التقنيّة الكبيرة التي ستُؤدي إلى جعل السيارات أسرع مع مظهرٍ أكثر إثارة.

ولكن بعد السباقات الحماسيّة التي شهدتها بداية موسم 2016 في ظلّ تمكّن السيارات الحاليّة من مجاراة الأزمنة القياسيّة التي تمّ تسجيلها في السنوات الأخيرة، أشار البعض بأنه سيكون من الأفضل للبطولة إبقاء القوانين على حالها من دون تغيير.

ولكن من جانبه، يعتقد هورنر بأنّ تغيير القوانين سيصبّ في مصلحة البطولة كون ذلك من شأنه أن يخلط أوراق الفرق ويجعل المُنافسة أكثر إثارةً بالنسبة للجماهير.

"أعتقد بأنّ التغيير هو أمرٌ إيجابي" قال هورنر، مُضيفًا "سيجعل ذلك من السيارة أكثر عدائيّة وتحديًّا بالنسبة للسائقين".

وأكمل "لن تنطلق التغييرات من ورقة بيضاء بالكامل، ولكنها ستكون كبيرة، وهذا من شأنه أن يخلط الترتيب قليلاً. في حين أنّ سباقات العام الحالي كانت جيدة حتّى الآن، ولكن تغيير تراتبيّة الفرق لا يُعدّ أمرًا سيئًا".

هيمنة مرسيدس

في جانب آخر، أوضح مُدير فريق مرسيدس توتو وولف بأنه يجب على الفورمولا واحد إلغاء قوانين 2017 كون السيارات الحاليّة تُؤدي العمل المطلوب منها.

ومع أنّ التعديلات على الانسيابيّة قد تمّت كتابها في القوانين بالفعل، هُناك أمل ضئيل بانضمام المزيد من الفرق إلى الصانع الألماني مع إلغاء فكرة الدخول في نفق جديد للموسم المُقبل.

ويرى البعض أنّ السهام الفضيّة تقف ضدّ تغيير القوانين كونها مُهيمنة حاليًا على الجوائز الكُبرى.

ولكن، كشف هورنر بأنه لا يوجد سبب يمنع مرسيدس من الحفاظ على مكانها الطبيعي في المُقدمة مع تغيير القوانين.

وقال "رُبما ستقوم مرسيدس بعملٍ أفضل من الجميع، ولكن عندما تقوم بتغييرات كبيرة في القوانين فإنّ المراكز تتغيّر".

واختتم "الفرق الكبيرة قادرة على التكيّف مع الوضع على نحوٍ أفضل من غيرها".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة