فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
4 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
23 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
37 يوماً

ريد بُل: نحن متقدّمون على الجدول الزمني لسيارة 2016

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: نحن متقدّمون على الجدول الزمني لسيارة 2016
من قبل:
20-01-2016

قال مسؤول ريد بُل جوناثان ويتلي أنّ فريقه بات متقدّماً على الجدول الزمني لتحضير سيارة موسم 2016 رغم تأخّر انطلاق العمل عليها في البداية.

دانيال ريكاردو، ريد بُل
(من اليسار إلى اليمين): جوناثان ويتلي، مدير فريق ريد بُل مع جونتر ستاينر، مسؤول فريق هإس إف1
دانيال ريكاردو، ريد بُل
دانيال ريكاردو، ريد بُل
دانيال ريكاردو، ريد بُل

بالرغم من تأخّر برنامج العمل على مقاتلة موسم 2016 بعد الغموض الذي اكتنف مستقبل الفريق في البطولة وعدم معرفة وحدة الطاقة التي سيستخدمها، إذ يلعب حجم المحرّك وشكله دوراً كبيراً في عمليّة تصميم الهيكل، إلّا أنّ ريد بُل تمكّنت من قلب الموازين لصالحها وتعويض ما فاتها وحتّى التقدّم على الجدول الزمني الخاص بسيارة الموسم المقبل.

جاء ذلك على لسان ويتلي الذي قال لموقع «جي بي آبدايت.نيت» أنّ موظّفي الفريق المتمركز في ميلتون كينز قد بذلوا جهداً إضافياً في فترة أعياد الميلاد من أجل تسريع وتيرة العمل على تجهيز السيارة.

وقال البريطاني: "كان ذلك بمثابة التحدّي، لكنّي أعتقد أنّه في حال كان هنالك فريق واحدٌ قادرٌ على التعامل مع ذلك فسيكون بالتأكيد فريقنا".

وأضاف: "قام الموظّفون في المصنع بعملٍ رائعٍ، قاموا بعملٍ خياليٍ خلال فترة أعياد الميلاد. يبدو كلّ شيء تحت السيطرة. نعلم ما نحن بصدد الحصول عليه ومتى سيحدث ذلك".

ثمّ تابع: "كنّا محظوظين بأن تكون وحدة الطاقة التي حصلنا عليها في نهاية المطاف هي نفسها التي نعرفها جيّداً (رينو)، لذلك لم نواجه أيّة مشكلة في بنية السيارة".

ومع بقاء شهرٍ واحدٍ على انطلاق أولى التجارب الشتويّة للموسم الجديد، قال ويتلي أنّ العمل على السيارة بات متقدّماً على الجدول الزمني الأساسي: "تقابلت مع كبير المصمّمين مؤخّراً ويبدو كلّ شيء متقدّماً بالمقارنة مع الجدول الزمني".

وستستخدم الحظيرة النمساويّة محرّكات رينو تحمل اسم «تاغ هوير» في 2016، حيث تعاقد الصانع الفرنسي رينو مع ماريو إيليان، الذي عمل استشارياً مع ريد بُل في الموسم الماضي، من أجل العمل على حلّ مشكلات وحدة طاقته.

وأشار ويتلي إلى أنّ المؤشّرات الأوليّة لوحدة الطاقة تبدو مشجّعة، لكنّ الوقت وحده كفيل بتقديم فكرة واضحة عن أدائها بالمقارنة مع المحرّكات الأخرى.

وقال في هذا الصدد: "هناك بعض الأخبار الجيّدة القادمة من فرنسا في الوقت الحاضر".

وأكمل: "لن يصبح الوضع خيالياً في فترة وجيزة، لكنّهم أحرزوا بعض المكاسب الجيّدة، المؤشّرات إيجابيّة".

واختتم بالقول: "هذا هو وضعنا في الوقت الراهن. هل ستكون وحدة الطاقة في مستوى المحرّكات القويّة الأخرى في 2016؟ أعتقد أنّ ذلك أمرٌ مستبعد، لكنّنا نحتاج فقط للاقتراب من منافسينا".

المقال التالي
تحليل: آمال فيراري موضوعةٌ على المحرك في 2016

المقال السابق

تحليل: آمال فيراري موضوعةٌ على المحرك في 2016

المقال التالي

إطلاق تسمية "أم-آر-تي" على هيكل سيارة مانور الجديدة

إطلاق تسمية "أم-آر-تي" على هيكل سيارة مانور الجديدة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ تسوق الآن
الكاتب مروان الوافي