ريد بُل لا تملك إجابات لأسباب تأخرها عن مرسيدس وفيراري

اعترف سائقا ريد بُل دانيال ريكاردو وماكس فيرشتابن بأن فريقهما ريد بُل لم يتمكن لغاية الآن من إدراك أسباب تراجعه أمام غريميه في الفورمولا واحد فريقي مرسيدس وفيراري، ولا حتى كيفية اللحاق بهما.

تأهلت سيارة "آر بي 13" بفارقٍ كبير في أول سباقين من موسم 2017، حيث كان ماكس فيرشتابن متخلفًا بفارق 1.297 ثانية عن أفضل زمن سجله لويس هاميلتون المنطلق أولًا في سباق أستراليا، فيما تأخر ريكاردو بفارق 1.335ثانية عن البريطاني أيضاً في سباق الصين.

وتمكن فيرشتابن وريكاردو من وضع نفسيهما في المعركة بين مرسيدس وفيراري إذ حققا المركزين الثالث والرابع على التوالي على حلبة شنغهاي التي شهدت ظروفًا جويةً متقلبة، ولكن قال الأسترالي بأنه لا يمكنه إخفاء حقيقة أن فريقه تراجع نسبيًا مقارنةً بأدائه في الموسم الماضي، إذ أمامهم الكثير من العمل للحاق بفريقَي الصدارة.

وقال ريكاردو: "الأمر لا يتعلق بكوننا نبحث عن ثلاثة أو أربعة أعشار من الثانية، بل نبحث عن أكثر من ثانية، وهذا لا يحصل بين ليلةٍ وضحاها".

وأضاف: "نحن نشعر بالتحسن دائمًا ما إن نصل إلى السباقات الأوروبية، حيث تبدأ الأمور بالتحسن. وأود القول بأنه يمكننا تقليص الفارق لأقل من ثانية ما أن نصل إلى سباق برشلونة ومن ثم سنبدأ بتقليصه تدريجيًا بعد ذلك".

وتابع: "كنّا نتوقع أن نكون أقرب. ولغاية الآن نحن بعيدون جدًا عنهم، ولكن ليس لدينا علاجٌ ناجع بعد لكي نقول «سنصل إلى قمة أدائنا مع هذا السباق»".

وكان كريستيان هورنر، مدير الفريق النمساوي، قد أشار خلال التجارب الشتوية إلى أن فريقه ارتآى عمدًا اعتماد تصميمًا عالي الكفاءة وذا خصائص الانسيابية منخفضة الجر على مقاتلته "آر بي 13"، كما أكد مجددًا اقتناعه بإمكانيات هذا المفهوم بعد سباق جائزة الصين الكبرى.

هذا ولم يقدم ريكاردو إجابةً شافيةً عندما سُئل عمّا إذا كان فريق ريد بُل بحاجةٍ للتخلي عن هذا المفهوم من أجل تحقيق تقدم حقيقي، لكنه اعترف بأن عملية تقليص الفارق ستتطلّب أكثر من مجرد "إصلاح سريع" عبر التحديثات الانسيابية الاعتيادية.

ريد بُل لم تعد رائدةً في مجال تصميم الهيكل

توقع الكثيرون أن يبرز فريق ريد بُل على إثر تطبيق الأنظمة الانسيابية الجديدة لموسم 2017، وذلك بالنظر إلى براعته المشهودة في هذا المجال.

إلا أن ريكاردو أشار إلى أنّ الفريق دخل في رحلة للحاق بمرسيدس المتصدّرة منذ بدء حقبة محرّكات الأسطوانات الست "في 6" الهجينة ذات الشواحن التوربينيّة، وبأن الفرق المنافسة قد تمكنت من تبديد الأفضلية التي كانت تتمتع بها ريد بُل سابقًا على صعيد الهيكل.

وشرح ريكاردو قائلًا: "مما لا شك فيه أنّ شهرة أدريان نيوي في هذا المجال تسبقه، ولكن في هذه الأيام أصبح لدى فريقي الصدارة، مرسيدس وفيراري، وغيرهم أقسام تصميم جيدة".

وأضاف: "لدينا قدرة كبيرة على التطوير، وأعتقد بأن مستوانا كان جيدًا بالفعل في الموسم الماضي، ولكن لا يمكن اعتبار عدم انطلاقنا بأداء جيّدٍ منذ البداية قوة، بل ضعف. ولسوء الحظ، ومنذ انضمامي للفريق، فإننا نخوض على الدوام رحلة للحاق بالصدارة منذ بداية الموسم".

وقال ريكاردو بأن كبوة ريد بُل في هذا الموسم لم تضعف معنويات الفريق بعد، إذ يمكنه التعافي منها اعتمادًا على تجربته في تحويل موسم 2015 الصعب والعودة إلى السكّة الصحيحة.

كما قال زميله الهولندي فيرشتابن بأنه يمكن لريد بُل "رؤية النور في نهاية النفق بعد التجارب الشتوية" وبأن عليهم محاولة بذل قصارى جهدهم وحسب خلال سعيهم لإيجاد الحلول.

وقال: "بالطبع تريد أن تكون منافسًا على تحقيق الانتصارات، ولكن إذا تعذر عليك ذلك فإن عليك التعامل مع الأمر وبذل أفضل ما لديك، وهذا ما نقوم به".

واختتم بالقول: "سنتساءَل لماذا وكيف لا تسير الأمور معنا على نحوٍ جيد – فإذا عرفنا الإجابة فإننا سنعود إلى المقدمة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة البحرين الكبرى
حلبة حلبة البحرين الدولية
قائمة السائقين دانيال ريكاردو , ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة