ريد بُل حصلت على عرضٍ من رينو لتزويدها بالمحرّكات في 2017

أكّدت رينو تقديم عرضٍ جيّد لتزويد ريد بُل بوحدات الطاقة في 2017.

كشف موقعنا "موتورسبورت.كوم" بعد جائزة روسيا الكبرى أنّ الصانع الفرنسي كان يضغط من أجل مواصلة العلاقة مع ريد بُل، حيث أوضح الآن أنّه أخطَرَ الحظيرة النمساويّة بذلك بشكلٍ رسمي.

ضمن الاتّفاق الأخير للاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" فإنّ على المصنّعين إعلامه بالفرق المُتعاقَد معها أو التي حصلت على عروضٍ للموسم المقبل وذلك قبل الـ 15 من الشهر الجاري.

ولا تبدأ إجراءات التزويد الإلزامية إلّا في حال عدم حصول الفريق على أيّ عرض، حيث تلعب "فيا" دور الوسيط لضمان حصول الفريق على محرّكات للموسم المقبل.

ويعني العرض الذي تقدّمت به رينو أنّها تودّ التركيز على علاقتها مع ريد بُل، حيث من المرجّح أن تتقدّم المفاوضات بشكلٍ سريع.

تحسّن العلاقة

من جهته قال سيريل أبيتبول مدير قسم الفورمولا واحد في رينو لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "أعتقد أنّه يمكننا القول أنّ ريد بُل حصلت على عرض".

وأضاف: "في الحقيقة إذا سألتني عن ذلك العام الماضي لما كنت قادراً على تقديم إجابة واضحة. ليس الوضع كما كان عليه في الماضي، لكن من الصعب أيضاً التكهّن بنتيجة المفاوضات التجاريّة في خضمّ الوضع الحالي".

وتابع: "ما يُمكنني ملاحظته أنّ العلاقة بين رينو وريد بُل ريسينغ باتت أفضل. تحسّنت العلاقة على خلفيّة تحسّن المُنتج الذي نقدّمه".

وأكمل: "آمل وأتوقّع أنّه في حال واصلنا إثبات تحسّن المُنتج الذي نقدّمه ليرقى إلى مستوى المنافسة على منصة التتويج وحتى اللقب، فسيكون في ذلك مصلحة مشتركة لكلينا".

تحديث كندا

أوضح أبيتبول كذلك أن موعد إدخال التحديث الكبير في مونتريال – والذي ستتم تجربته خلال اختبارات برشلونة هذا الأسبوع – قد يساعد على تقدّم المفاوضات كذلك، وقد يقنع ريد بُل أن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح.

حيث قال: "هناك علاقة واضحة يمكننا البناء عليها. في حال تمّ الاتفاق على المبدأ – وتلك ليست مشكلة هنا – فمن الممكن حينها التكلم حول الأرقام".

وأكمل: "ريد بُل أكثر من راضية حول البقاء كزبون لرينو. كي أكون أكثر تحديداً، إنها رغبتي وأمنيتي".

وأضاف: "لا بد لنا الآن من أن نستحقّ ذلك على الصعيدين التقني والتنافسيّ عن طريق منتجنا. وهذا ما يهمّ ريد بُل. في الحقيقة، فإن اختبار التحديثات الجديدة قد أتى في الوقت المناسب".

وتابع: "إن موعد 15 مايو/أيار مبكّرٌ نوعاً ما، لكن هذه هي الفكرة الأساسية من تقديم عرضٍ قبل الاتفاق. إذ تملك ريد بُل عرضاً مُلزماً من قبلنا".

أهمية الزبائن

على الرغم من اتجاه رينو العام الماضي لتركيز جهودها على فريقها الخاص، لكن أبيتبول أوضح أن فكرة الفرق الزبائن مثيرة للاهتمام.

حيث قال: "لطالما كنت أقول أنه في حال كان امتلاك زبائن أمراً إيجابياً من الناحية الاستراتيجية – ولم لا يكون فريق ريد بُل ريسينغ أحد الفرق الزبائن – فيجب أن نقوم بذلك، إذ لم نقطع علاقتنا معهم العام الماضي".

وأكمل: "إنهم يقدمون فائدة كبيرة للغاية لنا، وخاصة على صعيد المحرك، وكذلك الهيكل. وهذا أمر جيد من الناحية الاستراتيجية. هم يحتاجون لمحرك، لذا لم لا؟".

مستقبل تورو روسو

لم ينفِ أبيتبول عودة تورو روسو للتزود بمحركات رينو، نظراً لكون ريد بُل تملك فريقين في البطولة.

حيث قال: "نحن منفتحون على جميع احتمالات العمل والتعاون، ومستعدون لاستغلال الفرص. عندما قلت أننا لم نقطع علاقتنا بريد بُل كنت أعني ريد بُل ككلّ مع فريقيها الاثنين".

وأكمل: "من الواضح أننا لم نكن على المستوى المطلوب الموسم الماضي مع تورو روسو، لذا أتوقع بعض الممانعة من قبلهم، لكن كما قلت: نحن منفتحون على كافة احتمالات العمل".

واختتم: "يمكنني تفهّم الأسباب المنطقية التي قد تدفع بريد بُل إلى اعتماد نفس المحرك في الفريقين، لكنه قرارهم الخاصّ. إنه ليس أمراً إلزامياً بالنسبة لنا، لكن أي شيء قد يحدث في الفورمولا واحد".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ , فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة