ريد بُل جاهزة لمنع اعتماد تصميم "الطوق" خلال موسم 2017

يواجه الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" خيارين اثنين لا ثالث لهما للموسم المقبل: إما اعتماد تصميم "الطوق" أو تأجيل المسألة برمّتها عاماً آخر، وذلك بعد أن أعلنت ريد بُل بوضوح أنها غير جاهزة بعد لدعمه.

بدا الهيكل الإداري لرياضة السيارات راضياً حيال جهوزية تصميم الطوق "بشكل كامل تقنياً" وذلك لاعتماده على سيارات موسم 2017، بعد إجراء عدة اختبارات على الحلبة مع النسخة المعدّلة منه.

تمّ تعديل التصميم العامّ – وذلك للتقليل من حجمه والتأكد من غياب أيّ خطر لارتطام رأس السائق به خلال الحادث – إضافة إلى العمل على التقليل من وزنه باستعمال مادة "التيتانيوم".

نجح تصميم "الطوق المعدل" خلال تجارب "استخراج السائق" في النمسا وبريطانيا – حيث تمت إضافته إلى نموذج لهيكل سيارة الفورمولا واحد في سيلفرستون وذلك لتدريب الطاقم الطبي بشكل أفضل على كيفية التعامل معه.

لكن، وعلى الرغم من الضوء الأخضر من قبل "فيا"، لكنّ المسألة برمّتها ما زالت تخضع لتجاذبات سياسية – إذ ما زال هناك فرق لم توافق تماماً على اعتماد تصميم "الطوق" لموسم 2017 المقبل.

حيث عبّرت ريد بُل عن شعورها بأنّ "الطوق" ما زال غير جيد بشكل كافٍ للتصويت على اعتماده الموسم المقبل، وستقف ضدّ ذلك في حال تمّ إعطاء ذلك الخيار للفرق.

مخاوف فيتيل

عبّر سيباستيان فيتيل سائق فيراري عن بعض التحفّظات حيال مجال الرؤية التي يسمح بها "الطوق" بعد أن أكمل لفة تجريبية مع التصميم في سيلفرستون يوم الجمعة.

حيث قال: "إنّ مجال الرؤية نحو الأعلى ينخفض بشكل طفيف. عادة، لا ننظر إلى السماء ونحن على المسار، لكنني أعتقد أنّ التصميم يحتاج المزيد من الاختبارات. أعلم أنّ القرار باعتماده أصبح قريباً للغاية. لكنني لا أعلم نتائج الأبحاث الحقيقية....".

وأكمل: "أعتقد أنه من الواضح الهدف وراء تصميمه واعتماده، إذ يجب أن نتأكد أننا سنضيف شيئاً آمناً ضمن جميع الظروف، ولا وعود حول ذلك حتى الآن".

وأضاف: "أعتقد أنّ هناك عدة مجالات لا يمكن تغطيتها بشكل كامل، لكننا نحاول بأفضل ما نستطيع، وهذا هو الهدف".

وكان يبدو سابقاً أنّ الموافقة النهائية على تعديل القوانين لاعتماد تصميم "الطوق" ستمرّ عبر الطرق القانونية الاعتيادية – وهي المجموعة الاستراتيجية ولجنة الفورمولا واحد.

ولكن، نظراً للوقت الضيق مع الاقتراب من الموسم المقبل، فإن مثل هذا التغيير يتطلّب موافقة بالإجماع – لذا فإن اعترض فريق واحد فقط فإنّ العملية برمّتها ستتوقف.

من المزمع أن يتمّ عقد الاجتماع المقبل للمجموعة الاستراتيجية قبيل جائزة ألمانيا الكبرى.

ريد بُل غير موافقة

بالرغم من المخاوف مؤخراًحول تصميم الطوق – وبغض النظر إن كان من الأفضل الانتظار أكثر – لكنّ كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أوضح أنه سيصوّت ضدّ اعتماده في الوقت الراهن.

حيث قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" : "شخصياً، لستُ معجباً بتصميم الطوق. أعتقد أنه حلّ غير مناسب للمشكلة التي تواجهنا".

وأكمل: "أرغب بالمزيد من الوقت للبحث أكثر وتقديم عمل أكثر اكتمالاً بدلاً من الإسراع في اعتماده الأمر الذي قد يكون له عواقب أخرى. لستُ معجباً بتصميم الطوق والإعاقة التي يسببها لمجال الرؤية".

وأضاف: "بالتأكيد لن أصوّت لاعتماده في الوقت الراهن".

وسيكون موقف ريد بُل كافياً لإعاقة اعتماد الطوق في الموسم المقبل إلّا في حال أصرّت "فيا" على فرضه بناءً على أُسس السلامة.

وتوضح المادة 2.2 من اللوائح التقنيّة للفورمولا واحد لموسم 2017 أنّ إجراء أيّة تغييرات على القوانين للعام المقبل يجب أن يحظى بدعمٍ بالإجماع أو يكون بناءً على أُسس السلامة.

وتنصّ المادة: "لا يُمكن تغيير هذه اللوائح التقنيّة بعد الـ 30 من شهر أبريل/نيسان 2016 إلّا باتّفاقٍ بالإجماع بين جميع المنافسين المشاركين في بطولة 2017، ما عدا تغييرات «فيا» بناءً على أُسسٍ تتعلّق بالسلامة والتي تدخل حيّز التنفيذ من دون إشعار أو تأخير".

ويعني ذلك أنّ "فيا" قد تواجه خيار اعتماد بند "السلامة" أو الانتظار حتّى موسم 2018 من أجل الحصول على موافقة أغلبيّة المشاركين حينها.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فيراري , ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة