ريد بُل جاهزة لعلاقةٍ صعبة بين فيرشتابن وريكاردو

اعترف البريطاني كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّه قد يصبح من الصعب أكثر بالنسبة للحظيرة النمساويّة الإبقاء على توازن المصالح بين ماكس فيرشتابن ودانيال ريكاردو، خاصة في حال كان الفريق في موقعٍ يُخوّله المنافسة على اللقب في موسم 2017 وما بعده.

واجه الفريق المتمركز في ميلتون كينز بعض الأوقت الصعبة عندما كان يعتمد على خدمات سيباستيان فيتيل ومارك ويبر، لكنّ هورنر قال أنّ فريقه لن يُفضّل سائقاً يعتبره الرقم واحد.

وقال البريطاني لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "لدينا مع فيرشتابن وريكاردو أحد أكثر تشكيلات السائقين إثارة في الفورمولا واحد إن لم نقل أكثرها".

وأضاف: "الأمر عائدٌ إليهما وما يقومان به على المسار في نهاية المطاف. علاقتهما لا تزال جديدة بما فيه الكفاية لعدم مواجهة مشاكل في الوقت الراهن".

وتابع: "لكن من الحتمي أنّه في حال تنافسا في مواجهة بعضهما البعض في العامين أو الثلاثة المقبلة وكانا جنباً إلى جنب...".

وأضاف: "أعتقد أنّه طالما تعاملنا مع ذلك بطريقة مفتوحة وصريحة، كما أنّ أهداف الفريق واضحة، فسنتمكّن من تجاوز أيّة مطبّات قد تعترض طريقنا".

وقال هورنر أنّ فيرشتابن أثار الإعجاب أكثر ممّا كان متوقّعاً منه منذ انتقاله إلى ريد بُل قادماً من تورو روسو في شهر مايو/أيار الماضي.

"لا أعتقد أنّ أياً منّا تخيّل أنّه سيشارك في برشلونة ويفوز بأوّل سباقٍ له معنا!" قال هورنر، وأضاف: "كان رائعاً حقاً منذ الوهلة الأولى التي دخل فيها إلى السيارة. أن يقود سائقٌ يافعٌ مثله بتلك الطريقة الناضجة مثيرٌ للإعجاب حقاً، سجّل نفسه كنجمٍ حقيقيٍ في مستقبل الفورمولا واحد".

وتابع: "إنّه سائقٌ رائع، وأظهر ذلك في جميع السباقات حتّى الآن بخلاف موناكو. أداؤه في السباقات ومهارته وعزيمته واضحة للجميع".

وأكمل: "أعتقد أنّه لا يزال في جعبته المزيد بالنظر إلى سنّه وخبرته. سيواصل التحسّن أثناء تحصيله المزيد من الخبرة".

واعترف هورنر أنّه يفكّر بالفعل في ما بعد العقد الحالي للهولندي الشاب، الذي ينتهي في 2019.

وقال البريطاني: "سيتجاوز الـ 21 حينها! كما هو الحال مع جميع هذه الأشياء فالأمر لا يعتمد فقط على ما يجري على المسار بل على العلاقة أيضاً. آمل أن نتمكّن من توفير بيئة يُمكننا من خلالها استخراج أفضل ما يمكنه تقديمه".

ريكاردو غير المحظوظ

في المقابل واجه ريكاردو فترة أولى صعبة من موسم 2016، بالرغم من أنّه أكملها بشكلٍ جيّدٍ بصعوده على منصّة التتويج في المجر وألمانيا توالياً.

وقال هورنر حيال ذلك: "أعتقد أنّ النصف الأوّل من موسمه تأثّر ببعض الحظّ العاثر. كان يتصدّر سباق الصين وتعرّض لثقبٍ في إطاره".

وأضاف: "كما كان من المثير للاهتمام رؤية ما كان سيحدث خلال تلك اللفّات الخمس أو الستّ الأخيرة في برشلونة قبل أن يواجه ثقباً في إطاره مجدّداً. كما يعلم جميعنا ما حدث في موناكو".

وتابع: "أي أنّه لم يكن محظوظاً إلى حدٍ ما، لكنّني متأكّدٌ من أنّ تلك المشكلة ستحلّ نفسها. سنواصل الضغط والمنافسة فحسب. إنّه شخصٌ ذو طبيعة تنافسيّة ويُمكنه رؤية الجهد الذي يتمّ بذله من قبل كامل طاقم الفريق".

واختتم حديثه بالقول: "لم تتأثّر عزيمته. يعلم الإمكانيّات المتوافرة، ويُمكنه رؤية أنّ الأمور لم تسر لصالحه بالرغم من عدم ارتكاب أيّ أحدٍ لأيّ خطأ. هكذا هي سباقات السيارات. أنا واثقٌ أنّ النصف الثاني من الموسم سيكون أكثر قوّة بالنسبة إليه".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين دانيال ريكاردو , ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة