ريد بُل تتراجع عن إنتقادها العلني لرينو وتعترف بمشاكل في هيكل سيارتها

ريد بُل تتراجع عن إنتقادها العلني لرينو وتعترف بمشاكل في هيكل سيارتها


إعترف مُستشار فريق ريد بُل هيلموت ماركو بأنّ الحظيرة النمساويّة تتحمّل جزءً من مسؤوليّة تراجع الأداء مع بداية الموسم الجديد من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، مُؤكّدًا عن إتفاق ضمني بين شركته وشركة رينو الفرنسيّة يحول دون إنتقاد الآخر أمام وسائل الإعلام.

وكشف ماركو بأنّ جزءً من اللّوم وضعف التأديّة يقع على عاتق هيكل السيارة إذ أتى تصريحه بعد أسابيع من الإتهامات المُتبادلة بين ريد بُل والصانع الفرنسي رينو.

وقال ماركو في حواره مع قناة «سيرفوس تي.في» النمساويّة المملوكة من قبل ريد بُل بأنه يجب على فريقه العمل على حلّ المشاكل في السيارة فيما تعمل رينو في الوقت عينه على تحسين وحدة الطاقة.

"إنّ نتيجة سباق ماليزيا كانت مُخيبة لفريق ريد بُل" قال ماركو الذي كان شاهدًا على إحراز فريقه للمركزين التاسع والعاشر في سيبانغ، مُضيفًا "هُناك حاجة من أجل الإستيقاظ في إنكلترا، إذ يُوجد هُناك بعض الأشياء في هيكل السيارة التي لا تعمل على النحو الأمثل".

وأكّد ماركو بأنّ الخلاف مع رينو قد إنتهى إذ ستعمل الشركتين معًا من أجل الخروج من المأزق بأسرع وقت مُمكن.

وأكمل "ليس علينا أن نُحّب بعضنا البعض، ولكننا بحاجة الى مُحرك يعمل. لقد قرّرنا تأجيل النقاش والتركيز على العمل معًا للخروج من هذا الوضع من أجل الحصول على فرصة للمُنافسة مرّة أخرى على الصفوف الأماميّة".

وتابع قائلاً "وفقًا لأحدث البيانات من قبل رينو فإننا سنكون قادرين على فعل ما تمكّنت فيراري من فعله والوصول الى مُستوى تنافسي يسمح لنا بالقتال على المراكز الأولى مع حلول نهاية الموسم".

كما قلّل ماركو في مُقابلته المُتلفزة مُغادرة فريق ريد بُل لسباقات الفورمولا واحد إذ قال "لقد تمّ فهم تصريحي بطريقة بعيدة عن سياقه الحقيقي. ولكن على غرار أيّ شركة مسؤولة فإنّ ريد بُل تقوم بدراسة الأرقام الماليّة مع نهاية العام".
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم رينو, فريق ريد بُل, هيلموت ماركو