ريد بُل: قوة المحرك أقل أهمية من المتوقع في جدة

تعتقد ريد بُل أن هناك أهمية أقل من المتوقع لقوة المحرك على حلبة جدة عالية السرعة للفورمولا واحد، في خضمّ المعركة التي تخوضها حالياً أمام مرسيدس.

ريد بُل: قوة المحرك أقل أهمية من المتوقع في جدة

عانت ريد بُل لمجاراة مرسيدس على المقاطع المستقيمة خلال السباقات الأخيرة، وبدا ذلك جلياً في البرازيل بشكل خاص، حيث عاد هاميلتون من آخر الترتيب ليحرز الفوز بالسباق.

وسيضغط السائقون بشكل كامل على دواسة الوقود طوال ثلاثة أرباع اللفة في جدة، وهذا ما يبدو أنه يصب في صالح مرسيدس.

وتصدر لويس هاميلتون حصتي التجارب الحرة الأولى والثانية يوم الجمعة، لكن ماكس فيرشتابن نجح بالإنهاء ضمن مدى عُشري ثانية خلفه. ويتصدر الهولندي الترتيب العام للبطولة بفارق ثماني نقاط خلف البريطاني مع بقاء سباقين فقط حتى نهاية الموسم.

وصرح كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل بعد التجارب الحرة الثانية يوم الجمعة أن الحلبة أضيق من المتوقع، ما يعني قوة المحرك لن تكون بتلك الأهمية.

فقال في تصريح لقناة "سكاي اف1": "الحلبة ضيقة بعض الشيء مقارنة بالبيانات السابقة".

وأكمل: "المنعطفات أكثر ضيقاً. لذا فإن التركيز ليس كبيراً على قوة المحرك كما كنا نعتقد سابقاً وهذا أمر مشجع".

وتابع: "يمكن أن نرى أن هناك عُشراً أو اثنين بين السيارتَين، بين السائقَين. على حلبة كهذه، يعتبر هذا أمراً مشجعاً لنا".

اقرأ أيضاً:

وكانت ريد بُل قد طالبت باستفسار حيال تصميم جناح سيارة مرسيدس الخلفي بعد ملاحظة فارق كبير للغاية على المقاطع المستقيمة، وهددت بالاحتجاج على ذلك في قطر منذ أسبوعين.

وقام الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" باعتماد اختبارات جديدة خلال جولة قطر للجانح الخلفي، وبالرغم من أنه لم يفضِ إلى أية نتائج، لكن ريد بُل باتت راضية عن المسألة.

حيث قال هورنر على هامش جائزة المملكة العربية السعودية: "أعتقد أنه وبعد الاختبار الجديد الذي اعتُمد في قطر، أعتقد أننا رأينا بعض التقارب في ناحية السرعة القصوى".

وأكمل: "بتنا نرى سرعات متقاربة جداً هنا اليوم. وذلك أمر مشجع، نأمل أن يبقى الحال على هذا للجولة التالية".

وركز فيرشتابن على الإطارات القاسية خلال أغلب فترة التجارب الحرة الأولى في جدة، لكنه عانى لمجاراة وتيرة مرسيدس عند الانتقال إلى النوعيات الأكثر ليونة.

حيث قال: "عانينا لرفع حرارة الإطارات في التجارب الحرة الثانية، وهذا أمر سننظر فيه بالطبع".

وأكمل: "كما أجرينا بعض التعديلات خلال حصتي التجارب، لكنها لم تعمل تماماً كما كنا نأمل لإيجاد التوازن الصحيح مع الاقتراب من التصفيات".

من جهته، قال هورنر: "شعورنا جيد حيال الإطارات القاسية، لكن كلما اقتربنا من النوعيات اللينة كلما بات الوضع أصعب لاستخراج أقصى أداء منها".

وأردف: "هناك الكثير من التحليلات التي نجريها مع العديد من التحضيرات وغير ذلك. لا أعتقد أننا لوحدنا نعاني في هذا الجانب. أعتقد أن هناك فرقاً أخرى عانت لإيصال الإطارات إلى نافذة العمل المناسبة".

واختتم: "لكن حالما ننجح في ذلك، فبوسعنا استخلاص الكثير من الأداء".

المشاركات
التعليقات
الأمير عبدالعزيز يقود سيارة ويليامز "اف.دبليو07" الأسطوريّة على حلبة كورنيش جدّة
المقال السابق

الأمير عبدالعزيز يقود سيارة ويليامز "اف.دبليو07" الأسطوريّة على حلبة كورنيش جدّة

المقال التالي

لوكلير يودّ أن يشكر فيراري "بأفضل طريقة ممكنة" بعد إصلاح الفريق لأضرار حادثته في جدّة

لوكلير يودّ أن يشكر فيراري "بأفضل طريقة ممكنة" بعد إصلاح الفريق لأضرار حادثته في جدّة
تحميل التعليقات