فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
2 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
79 يوماً

ريد بُل: فيرشتابن "مستمتع" بدور قائد الفريق

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: فيرشتابن "مستمتع" بدور قائد الفريق

قال كريستيان هونر مدير فريق ريد بُل أنّ سائقه ماكس فيرشتابن قد "حقق أكثر من المتوقّع" في موسم 2019 حتّى الآن ويستمتع تمامًا بدوره الجديد كقائد للفريق.

تمّ التشكيك قبل 12 شهرًا في مستقبل فيرشتابن في الفورمولا واحد إثر حادثه في التجارب الحرّة الثالثة في جائزة موناكو الكبرى، ما تسبّب في تغيّبه عن المشاركة في التصفيات وقتها. قبل أن يُحزر زميله دانيال ريكاردو الفوز منطلقًا من المركز الأوّل، على الرُغم من تراجع أداء محرّك رينو على سيارته عندما تعطّل نظام استعادة الطاقة الحركية "ام جي يو-كاي" مع بقاء 50 لفّة على النهاية.

كما خسر فيرشتابن كذلك فرصةً لتحقيق الفوز قبل ذلك بشهر خلال سباق الصين العام الماضي، عندما حصل على عقوبة إثر حركته المتهورة على سائق فيراري سيباستيان فيتيل في المراحل الأخيرة من السباق.

لكنّ الهولندي لملم أشلاء تلك المرحلة ومضي قُدمًا ليُصبح من بين أكثر المنافسين المنتظمين في مواجهة هيمنة مرسيدس في النصف الثاني من ذلك الموسم، مُسجلًا 10 منصّات تتويج - بما فيها انتصاران.

وقد ساهم انتقال ريكاردو إلى رينو في وضع فيرشتابن في دور قائد الفريق عندما قررت ريد بُل تعويض الأسترالي بالسائق الأقلّ خبرة بيير غاسلي.

"يقود ماكس ضمن أفضل حالة في مسيرته، إذ يقدّم أداءً مذهلًا" قال هورنر، مُضيفًا: "هذا السباق العام الماضي كان صعبًا بالنسبة له. إذ وبالعودة 12 شهرًا للوراء، فقد كانت تلك أضعف نهاية أسبوع في مسيرته، إذ كان يمتلك سيارة قادرة على الفوز، ومن ثمّ تعرّض لحادثة في التجارب الثالثة ولم يشارك في التصفيات. كانت تلك لحظة صعبة للغاية بالنسبة له، إذ أعتقد بأنّه خرج من تلك الجولة وانعكس ما حدث فيها على تأدياته التالية".

وتابع: "رفع ماكس من مستواه منذ جولة مونتريال العام الماضي، إذ مثّل قوة استثنائية في كلّ مرّة تواجد فيها خلف مقود السيارة".

وإلى جانب التفوّق على ريكاردو في ترتيب بطولة السائقين خلال السباقات الأخيرة من موسم 2018، أخذ فيرشتابن على عاتقه مهمّة تطوير السيارة بمجرّد أن أعلن الأسترالي رحيله عن ريد بُل. إذ وفي حين كانت سيارة العلامة النمساوية "آر بي15" أقلّ تنافسيّة من المأمول، لكنّ الهولندي نجح بإحراز منصّتَي تتويج حتّى الآن في هذا الموسم، ويحتلّ حاليًا المركز الرابع في ترتيب البطولة.

"لهذا السبب استهلّ ماكس هذا الموسم على نحوٍ مذهل. فقد حقق أكثر من المتوقّع في جوانب مُحددة، إذ أعتقد بأن نضج على نحوٍ كبير ويقود الفريق نوعًا ما الآن على صعيد التطوير. كما أرى أنّه يستمتع بذلك الدور كذلك" قال هورنر.

واختتم: "إذا ما قارنت ماكس فيرشتابن في 23 مايو/أيار 2019 بذات الوقت من العام الماضي، فستجد أنّه حقق تقدمًا كبيرًا للغاية. وتلك هي فائدة امتلاك ذلك القدر من الخبرة".

هوندا تعتقد أنها باتت قادرة على الوصول إلى مستوى الموثوقية المطلوب

المقال السابق

هوندا تعتقد أنها باتت قادرة على الوصول إلى مستوى الموثوقية المطلوب

المقال التالي

هاميلتون يُلمح إلى تقديم مرسيدس لتحديث محرّكها الأوّل في كندا

هاميلتون يُلمح إلى تقديم مرسيدس لتحديث محرّكها الأوّل في كندا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1