ريد بُل: حظوظنا متساوية مع مرسيدس في بقيّة حلبات 2021

يعتقد فريق ريد بُل أنّه لا توجد المزيد من الحلبات المتبقية في روزنامة هذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد ستتناسب بشكلٍ خاص مع سيارته أو سيارة مرسيدس، وذلك في ظلّ احتدام المعركة على اللقب.

ريد بُل: حظوظنا متساوية مع مرسيدس في بقيّة حلبات 2021

تفصل نقطتان بين لويس هاميلتون وماكس فيرشتابن في ترتيب بطولة السائقين، ما يترك المعركة مفتوحة على مصراعيها مع بقاء سبعة سباقات على النهاية.

لكن في ظلّ ترجيح آخر حلبتين في مونزا وسوتشي لكفّة مرسيدس، لا تبدو الأمور واضحة أكثر بالنسبة للحلبات المتبقية.

ويعتقد كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ أيًا من الفريقين لا يُمكنه أن يكون متأكّدًا من أدائه من الآن فصاعدًا، وهو ما يزيد من صعوبة توقّع المنافسة.

وقال هورنر: "لا أعتقد بأنّ هناك حلبات بمواصفات واضحة تميل لإحدى السيارتين بشدة، مثل روسيا ومونزا".

وأضاف: "بالتأكيد ستكون مرسيدس قويّة في تركيا كونها فازت هناك في العام الماضي، لكنّنا نتّجه إثر ذلك إلى أوستن التي من المفترض أن نكون فيها ضمن دائرة المنافسة، وكذلك البرازيل والمكسيك ودائمًا ما كنّا أقوياء هناك".

وأردف: "لا نعلم بشأن قطر، ولا شيء حول جدّة، ومن ثمّ لدينا أبوظبي".

وأكمل: "لذا يُمكنك القول أنّ هناك فرصًا متساوية، حيث تُرجّح كلّ حلبة كفّة فريقٍ بشكلٍ طفيف على حساب الآخر".

اقرأ أيضاً:

فضلًا عن ذلك فإنّه قال أنّ دروس هذا العام أظهرت أنّ التأديات السابقة على الحلبات لا تضمن أيّ شيء هذه المرّة.

وقال في هذا الصدد: "توقّفت عن محاولة توقّع إذا ما كان ذلك السباق قويًا تاريخيًا لنا أم لا، كون كلّ شيء تغيّر مع القوانين الجديدة".

وأضاف: "علمنا بالتأكيد أنّ مونزا وسوتشي ستصبّ في صالحهم، ويُظهر فارق النقاط ذلك".

وأكمل: "أشكّ في أنّ أيًّا من الفريقين سيُعاني تقلّبًا كبيرًا في الأداء، يتعلّق الأمر بمواصلة تقديم أفضل عملٍ ممكن".

ثمّ تابع: "لكنّني لا أعتقد بأنّ أيًا من السائقين أو الفريقين مرتاحٌ حيال الوضع الحالي، كونه لا توجد فجوة في النقاط".

المشاركات
التعليقات
المفاوضات جارية لعودة الفورمولا واحد إلى قارة افريقيا
المقال السابق

المفاوضات جارية لعودة الفورمولا واحد إلى قارة افريقيا

المقال التالي

رسميًا: قطر تستضيف سباقات الفورمولا واحد لعشر سنوات

رسميًا: قطر تستضيف سباقات الفورمولا واحد لعشر سنوات
تحميل التعليقات