فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
10 ساعات
:
24 دقيقة
:
25 ثانية
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
12 يوماً

ريد بُل: تغييرات الأجنحة الأماميّة كلّفت 17 مليون دولار

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: تغييرات الأجنحة الأماميّة كلّفت 17 مليون دولار
24-01-2019

قال هيلموت ماركو مستشار رياضة السيارات في ريد بُل بأنّ تغييرات قوانين الأجنحة الأماميّة لموسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا واحد قد كلّفت الحظيرة النمساويّة 17 مليون دولار، لكنّها استعادت بالفعل قدرًا كبيرًا من الأداء.

تضمّنت تغييرات 2019 اعتماد أجنحة أماميّة وألواحًا جانبيّة مبسّطة في محاولة لتسهيل سير السيارات خلف بعضها البعض، وهو ما من المفترض أن يُساهم في تحسين التسابق.

وكان فريق ريد بُل منتقدًا لقرار اعتماد تلك التغييرات في مايو/أيار من العام الماضي، مشيرًا إلى عدم وجود بيانات موثوقٍ فيها لدعم هذ التغيير إلى جانب التكلفة الماليّة لذلك.

وقال ماركو لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّه في حين أنّ الأجنحة الأماميّة قد تُحسّن فرص التجاوز في الفورمولا واحد، فبالرغم من بلوغ "مستوى أداء قياسي" في منتصف 2018، فإنّ فريقه "بات أفقر بـ 17 مليون دولار".

"لدينا ذات البيانات الانسيابيّة مثل الصيف الماضي" قال ماركو، وأضاف: "بحلول الوقت الذي نصل فيه إلى ملبورن فسنكون أفضل من ذلك قليلًا على الأرجح".

وأردف: "لكن هناك الآن قاعدة جيّدة للمحادثات بين مرسيدس وفيراري ونحن. نتّفق على أنّ القوانين لا يجب أن يُحدّدها التقنيون".

وأكمل: "حالما يدخل التقنيون في المحادثات فإنّ التكاليف ترتفع وكلّ شيء يُصبح مُعقّدًا. يجب حينها الدخول في تفاصيل كلّ شيء".

وقال ماركو بأنّ تغيير القوانين جاء بالأساس بناء "على مبادرة أوليّة من مرسيدس".

وقال في هذا الصدد: "يُمكن للجميع رؤية مدى الصعوبة التي تواجهها مرسيدس لتجاوز سيارة أخرى في حال كانت في الخلف".

وبالرغم من الإحباط حيال طبيعة تغييرات قوانين 2019، إلّا أنّ ماركو قال بأنّ العلاقات السياسيّة لريد بُل باتت أقوى من ذي قبل.

وإلى جانب العلاقة الجيّدة مع مرسيدس، زعم ماركو أنّ "الكثير من التعاطف" قد تطوّر بين ريد بُل وفيراري على إثر وفاة سيرجيو ماركيوني الرئيس والرئيس التنفيذي للصانع الإيطالي الصيف الماضي.

وقد يكون ذلك عاملًا مهمًا بالنسبة لفرق الصدارة في حال تمكّنت من الاصطفاف على ذات الجهة ضمن بعض المسائل الأساسيّة في ظلّ تواصل محادثات الفورمولا واحد بخصوص بعض التغييرات الجذريّة لموسم 2021.

وكانت ليبرتي ميديا مالكة البطولة قد بلغت مأزقًا من ناحية تغييراتها الواسعة المعتزمة على القوانين والتي تتضمّن طريقة إدارة الفورمولا واحد والحصص الماليّة للفرق والقوانين التقنيّة.

وأشار ماركو إلى أنّ قلّة التقدّم من ناحية مسألة سقف النفقات وقوانين المحرّك من بين الأمثلة على فشل ليبرتي في بلوغ سبيل إلى الأمام.

وقال بخصوص ذلك: "أعتقد أنّه بعدم اتّخاذ أيّ قرار فإنّنا نقترب ببطء من بلوغ مرحلة حرجة".

وأضاف: "لو كنت مكان ليبرتي وهي شركة مُدرجة استحوذت على أسهمها بثمنٍ عالٍ جدًا، فحينها سأحتاج في مرحلة ما لأن أشرح لبقيّة المساهمين ما أتوقّع أن يكون عليه موسم 2021".

وأكمل: "ما هي فرص العائدات، وكيف ستتواصل؟".

المقال التالي
إيرفاين: فيتيل سائقٌ بخصلة واحدة ولا يستحقّ كلّ هذا التقدير

المقال السابق

إيرفاين: فيتيل سائقٌ بخصلة واحدة ولا يستحقّ كلّ هذا التقدير

المقال التالي

الفورمولا واحد "تُحبّ" إضافة سباقٍ ثانٍ في الصين

الفورمولا واحد "تُحبّ" إضافة سباقٍ ثانٍ في الصين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1