ريد بُل تدعو لوضع حدٍّ لإعدادات "الحفلة" في التجارب التأهيلية

المشاركات
التعليقات
ريد بُل تدعو لوضع حدٍّ لإعدادات
أحمد مجدي
كتب: أحمد مجدي , محرر
26-03-2018

دعت ريد بُل الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" لوضع حدٍ لما بات متعارفًا عليه بـ"إعدادات الحفلة" التي تعتمدها مرسيدس، وذلك عبر ضمان أن يتأهّل السائقون ويتسابقون بذات إعدادات المحرّك.

لويس هاميلتون، مرسيدس
صاحب مركز الإنطلاق الأول لويس هاميلتون، مرسيدس
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ود.هيلموت ماركو، مستشار فريق ريد بُل ريسينغ وكريستيان هورنر، مدير فريق
كريستيان هورنر، مدير فريق ريد بُل ريسينغ

ركّزت القفزة النوعية في الأداء التي حصل عليها لويس هاميلتون خلال القسم الثالث من التصفيات في ملبورن الانتباه نحو اعتماد مرسيدس لإعدادات وأوضاعٍ خاصّة للمحرّك خلال لفّاتها السريعة، على الرُغم من تقليل السهام الفضيّة وهاميلتون لما يُثار حول إعدادات "الحفلة".

مع ذلك، تصرّ ريد بُل على أنّ الوضع في أستراليا أرغم مرسيدس على الاستعانة بأقصى طاقة لمحرّكها، ما دفعها للكشف عن قدراتها الحقيقية وما تعتمده من إعدادات.

"لقد حدثت بعض البلبلة ضمن صفوفهم بسبب حادثة بوتاس، إذ قرّروا بشكلٍ مفاجئ اعتماد الطاقة الكاملة للمحرّك" قال هيلموت ماركو مستشار ريد بُل لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "قاموا باعتماد إعدادات «الحفلة» كما نُطلق عليها. إذ عادة ما لا يكونون في حاجة لها، بيد أنّهم اعتمدوها بشكلٍ كامل، حيث من الواضح أنّهم يلعبون معنا جميعًا".

وأردف: "في البداية، كنّا نحن فقط من يتذمّر حيال ذلك، وكان الوضع وكأنّ «ريد بُل هي دائمًا من يشتكي». لكن ولحسن الحظ، فقد استيقظ آخرون من غفلتهم عقب التجارب التأهيلية هنا، إذ باتت هنالك الآن الكثير من النقاشات حول الأمر. هنالك العديد من الحلول والأمور السهلة التي من شأنها وضع حدٍّ لذلك وجعل المنافسة عادلة بشكلٍ أكبر".

وأكمل: "بوسعك طرح خيار التسابق مع إعدادات المحرّك التي تعتمدها في التصفيات. إذ سيُعدّ ذلك أحد الحلول. وبالإمكان تطبيقه في السباق المُقبل، ومن ثمّ لن يحدث ما شهدناه خلال السباق التالي".

من جهته، كان لمدير الفريق النمساوي كريستيان هورنر رأي مماثل بأنّ تثبيت الإعدادات بعد التجارب التأهيلية قد يُمثّل حلًّا جيّدًا.

فقال: "يُمكن القول بأنّك ستعتمد ذات إعدادات المحرّك على مدار عطلة نهاية الأسبوع. لقد كانت حفلة صاخبة للغاية تلك التي أقامتها مرسيدس – إذ نودّ نحن أيضاً الذهاب إلى مثل تلك الحفلات! كان بوسع الجميع رؤية ما حدث. فخلال القسمين الأوّل والثاني من التصفيات العام الماضي، لم تكن مرسيدس تخاطر بأيّ شيء، ومن ثمّ يحسمون الأمر خلال القسم الثالث. إذ كان فارق الأداء بين القسم الثاني والثالث واضحًا للغاية – كما أنّ سطح الحلبة لم يتغيّر بهذا الشكل بين القسمين".

ثمّ تابع: "علينا الاعتراف بأن ماكس (فيرشتابن) قد ارتكب خطأ صغيرًا، إذ كنّا لنتواجد على الأرجح بحدود نصف ثانية من مرسيدس".

واختتم: "ينبغي وضع ذلك الأمر في الاعتبار، وأن يتمّ تنفيذه، أنّه بمجرّد أن تخرج إلى التجارب التأهيلية، فإنّك ستعتمد ذات إعدادات المحرّك في التصفيات والسباق. إذ يعود الأمر إلى «فيا» كي تُحدد سريعًا ما ترغب بالقيام به في هذا الشأن".

المقال التالي
فيتيل: فيراري "ليست ندًا حقيقيًا" لمرسيدس في الوقت الحاضر

المقال السابق

فيتيل: فيراري "ليست ندًا حقيقيًا" لمرسيدس في الوقت الحاضر

المقال التالي

فيرشتابن كان "ليتوقف عن مشاهدة" سباق أستراليا "عديم الجدوى"

فيرشتابن كان "ليتوقف عن مشاهدة" سباق أستراليا "عديم الجدوى"
تحميل التعليقات