فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
14 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
28 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
42 يوماً

ريد بُل استعملت في سبا محرّك هوندا بخصائص ما قبل جائزة فرنسا الكبرى

المشاركات
التعليقات
ريد بُل استعملت في سبا محرّك هوندا بخصائص ما قبل جائزة فرنسا الكبرى
02-09-2019

عاد سائقا ريد بُل إلى استخدام محرّك هوندا بخصائص ما قبل جولة فرنسا خلال نهاية الأسبوع في سبا، وذلك قُبيل اعتماد أحدث نُسخ وحدة الطاقة من قِبَل الفريق في السباق للمرّة الأولى في مونزا.

قدّمت هوندا الخصائص الرابعة الأحدث من محرّكها خلال التجارب الحرّة في سبا على سيارتي ألكسندر ألبون (ريد بُل) ودانييل كفيات (تورو روسو).

مع ذلك، وبينما واصل كفيات اعتماد المحرّك الجديد لما تبقّى من نهاية الأسبوع، لكنّ ألبون انضمّ إلى زميله ماكس فيرشتابن في العودة إلى محرّك أقدم من المتوقّع من أجل التصفيات والسباق.

وكشف كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل عقب سباق سبا أنّ ألبون وفيرشتابن استعانا بمحرّك هوندا بالخصائص الثانية، وليس الثالثة التي تمّ اعتمادها منذ جائزة فرنسا الكبرى.

اقرأ أيضاً:

هذا ولم تُفصح هوندا عن كيفية تبديلها بين المحرّكات، على الرُغم من تصريح مديرها التقني في الفورمولا واحد تويوهارو تانابي بأنّ الخصائص الرابعة من المحرّك عملت مثل المتوقّع وقال بأنّ الصانع الياباني يُدير الأميال بين محرّكاته في البطولة.

وقد عانى فيرشتابن من بعض المشاكل على المحرّك في سبا والتي قال هورنر بأنّها تعود إلى "القيادة على نحوٍ عدائي للغاية في السباقات الماضية، ولا سيّما في بودابست من أجل محاولة اقتناص الفوز هناك".

"لم نتمكّن من استخدام المحرّك بذات القدر من العدائية في الأداء مثل السابق" قال هورنر.

وأضاف: "يعود ذلك إلى كمّ الأميال المقطوعة من المحرّك ومدى عدائية استخدامه، ولا شيء آخر خارج هذه الحدود".

وبينما استعان فيرشتابن بمحرّكه من الخصائص الثانية خلال نهاية الأسبوع، فإنّ أيّة مشاكل مع الخصائص الثالثة من المؤكّد حدثت يوم الجمعة.

وهذا يُشير إلى أنّ الخطة كانت تقضي باعتماد محرّك الخصائص الثالثة على مدار كامل نهاية الأسبوع، وأنّ العودة إلى الخصائص الثانية كانت أمرًا احترازيًا.

ولطالما كان سجل موثوقيّة محرّك هوندا مع ريد بُل هذا الموسم قويًا للغاية، إذ لم يكشف تانابي عم معلومات محددة بشأن خصائص المحرّك، لكنّه قال بأنّ شركته بحاجة إلى "تحليل المشاكل التي واجهها فيرشتابن بمزيد من التفصيل".

اقرأ أيضاً:

ومن المتوقّع أن يستخدم ألبون محرّك الخصائص الرابعة الذي جلبه إلى مجموعته في سبا - على حساب التعرّض لعقوبات التراجع على شبكة انطلاق سباق نهاية الأسبوع الماضي - على حلبة مونزا هذا الأسبوع.

ومن المؤكّد تقريبًا أن ينضمّ إليه فيرشتابن في ذلك، ما يعني أنّ الهولندي سيتلقّى أوّل عقوبة تراجع له هذا الموسم.

وهذا سيضع كلا السائقَين على محرّك محدّث منخفض الأميال لجائزة سنغافورة الكبرى، والتي تمثّل فرصة قوية نحو فوز ثالث هذا الموسم لتحالف ريد بُل-هوندا.

"بدأت الخصائص الرابعة من دون أيّة مشاكل خطيرة على صعيد استجابتها اللقيادة أو المعايرة، إذ عملت على نحوٍ جيّد للغاية. كما أنّنا وضعنا بالفعل محرّكًا رابعًا لبعض السائقين" قال تانابي.

وأكمل: "نحن بحاجة إلى إدارة المتبقي من الموسم بناء على الأميال المقطوعة والتآكل".

المقال التالي
وولف: مرسيدس "باتت تعلم الآن" شعور ريد بُل في 2014 و2015

المقال السابق

وولف: مرسيدس "باتت تعلم الآن" شعور ريد بُل في 2014 و2015

المقال التالي

هاميلتون يُثني على تفوق لوكلير "المتواصل" في مواجهة فيتيل

هاميلتون يُثني على تفوق لوكلير "المتواصل" في مواجهة فيتيل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة بلجيكا الكبرى