فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

روس براون: النقطة الإضافية لأسرع لفة "أحيَت" سباق أستراليا

المشاركات
التعليقات
روس براون: النقطة الإضافية لأسرع لفة "أحيَت" سباق أستراليا
من قبل:
20-03-2019

يرى روس براون أن اعتماد قانون منح نقطة إضافية لصاحب أسرع لفة في السباق عمل على "إحياء" المراحل الختامية من سباق جائزة أستراليا الكبرى الافتتاحية من موسم 2019 في الفورمولا واحد.

بات فالتيري بوتاس أول سائق في تاريخ الحقبة الحالية من الفورمولا واحد الذي يسجل النقطة الإضافية لقاء اللفة الأسرع في السباق الذي هيمن عليه محرزاً الفوز في ملبورن، حيث كشف توتو وولف مدير فريق مرسيدس أن كلا سائقَيه تجاهلا طلبه بعدم السعي وراء تسجيل اللفة الأسرع.

وتمكن بوتاس من التفوق على زمن ماكس فيرشتابن سائق ريد بُل ليسجل العلامة الكاملة في سباق ملبورن: 26 نقطة.

ويرى براون أن المنافسة على اللفة الأسرع هي بالضبط ما أراده الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" من ذلك القانون.

فقال: "منح نقطة إضافية للسائق وفريقه صاحب اللفة الأسرع، عملت على إحياء المراحل الختامية من السباق، حيث حاول فيرشتابن التفوق على بوتاس الذي أحرز تلك النقطة الإضافية في نهاية المطاف".

وأكمل: "ضمن سباق بدت فيه مراكز منصة التتويج واضحة بشكل مبكر، فإن المعركة على تسجيل تلك النقطة الإضافية – التي قد تمتلك أهمية كبيرة ضمن المنافسة على المراكز الإجمالية في البطولة – عملت بالتأكيد على إحياء المراحل الختامية من السباق".

وتابع: "كان ذلك بالضبط ما أردناه نحن و’فيا’ عندما عملنا على تلك الفكرة".

متفائل حيال قوانين الانسيابية الجديدة

من جهة أخرى، أضاف براون أنه بات متفائلاً بشكل أكبر حيال قوانين الانسيابية لموسم 2019 بعد سباق أستراليا الذي ضمّ منافسات متقاربة أكثر من أي وقت مضى في تاريخ هذه الجولة.

إذ شهد السباق الافتتاحي 14 تجاوزاً، مقارنة مع ثلاثة فقط موسم 2018 المنصرم.

"الإشارات الأولية مشجعة، خاصة فيما يتعلق بالتجاوزات؛ فقد رأينا معارك حابسة للأنفاس" قال براون.

وأكمل: "من الواضح أن قوانين الانسيابية ليست السبب وراء كل شيء، إذ أنّ مستويات فرق الوسط باتت متقاربة للغاية".

وتابع: "لكن، قال عدة سائقين أن السيارات كانت تتصرف بشكل طبيعيّ عند الاقتراب واللحاق بالمنافسين، مقارنة مع المواسم السابقة".

واختتم: "بالمقابل، لا تعتبر حلبة ألبرت بارك مكاناً مثالياً لاختبار تلك القوانين، لذا أفضل الانتظار على الأقل حتى تمرّ ثلاثة سباقات قبل أن أبدأ بالاستنتاجات. لكنّ العلامات الأولية مشجعة!".

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وسيباستيان فيتيل، فيراري

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ وسيباستيان فيتيل، فيراري

تصوير: صور ساتون

المقال التالي
بيريللي تكشف عن خيارات الإطارات لسباق البحرين

المقال السابق

بيريللي تكشف عن خيارات الإطارات لسباق البحرين

المقال التالي

وولف: من المستحيل إيجاد بديل عن وايتينغ

وولف: من المستحيل إيجاد بديل عن وايتينغ
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أستراليا الكبرى
الكاتب خلدون يونس