روزبرغ يحصد الفوز في سنغافورة ويتصدّر ترتيب البطولة من جديد

حقّق السائق الألماني نيكو روزبرغ فوزه الثالث على التوالي هذا الموسم على حلباتٍ لم يسبق له الفوز عليها طوال مسيرته في السنوات الماضية، إذ نجح اليوم الأحد في إبقاء سائق ريد بُل دانيال ريكاردو خلفه مُحرزًا الفوز في جائزة سنغافورة الكُبرى.

بعد أداءٍ مثاليّ خلال التجارب التأهيليّة، استفاد الألماني من مركزه الأوّل ليبقى في صدارة السباق حيث أحرز فوزه الـ22 في الفئة الأولى.

ولكنّ الأهمّ من ذلك كان عودة روزبرغ إلى صدارة ترتيب بطولة السائقين على حساب زميله لويس هاميلتون، إذ بات الألماني يمتلك 273 نقطة في رصيده مُقارنةً بـ265 نقطة للبريطاني.

وجاء فوز روزبرغ بعد ضغطٍ كبير للغاية من قبل ريكاردو في اللّفات الأخيرة حيث اعتمد الأخير استراتيجيّة مُغايرة، بيد أنه لم يكن قريبًا بما يكفي على الرُغم من إغلاقه فارق لـ17 ثانية في غضون 10 لفات.

وقال روزبرغ "إنه أسبوعٌ رائعٌ بالنسبة لي في سنغافورة. حاول دانيال اللّحاق بي إذ علمنا بأنّ المعركة ستكون محتدمة، ولكني سعيدٌ بالنتيجة".

وحلّ في المركز الثالث لويس هاميلتون بعد استراتيجيّة جيدة سمحت له باستعادة المركز الثالث من سائق فيراري كيمي رايكونن الذي حاول الضغط عليه في الدقائق الأخيرة.

سيباستيان فيتيل نجح في العودة من المركز الأخير مُحرزًا المركز الخامس إذ استفاد من دخول سيارة الأمان أثناء اللّفة الأولى، بينما جاء ماكس فيرشتابن في المركز السادس.

المركز السابع كان من نصيب فرناندو ألونسو الذي تقدّم على سيرجيو بيريز ودانييل كفيات.

أمّا كيفن ماغنوسن فقد أكمل ترتيب العشرة الأوائل.

مُجريات السباق

حافظ روزبرغ على صدارته من دون تهديدٍ حقيقيّ من قبل أحد مُنافسيه، بيد أنّ رحلة مُواطنه نيكو هلكنبرغ انتهت باكرًا بعد احتكاكه بسيارة كارلوس ساينز ليصطدم بالجدار الموازي لشبكة الانطلاق. كما تعرّض بوتاس لانثقاب أحد إطارات سيارته، فيما تحطّم جزء من الجناج لأمامي لسيارة جنسن باتون.

ونتيجةً لهذه الأحداث، دخلت سيارة الأمان إلى الحلبة خلال اللّفة الأولى.

حيث قال هلكنبرغ "لقد قدّمتُ أفضل انطلاقة لي طوال الموسم لكنني دفعتُ ثمن ذلك. إنه أمرٌ مُخيّب للأمل بحقّ".

هاميلتون الذي لم يتمكّن من تجاوز ريكاردو وحافظ على مركزه الثالث، قام بإجراء توقفه حيث انتقل إلى إطارات الـ"سوفت"، ما دفعه للقول "كنت بحاجة إلى استراتيجيّة تُساعدني على التجاوز".

ولكنّ الصانع الألماني اعتمد نفس الاستراتيجيّة مع روزبرغ الذي توقف بعده بلفة وانتقل إلى نفس نوعيّة الإطارات.

انخفضت سرعة البريطاني بعدها إذ استفاد رايكونن من الأمر ليُقلّص الفارق إلى حدود الثانية فقط خلف سائق مرسيدس.

وقال هاميلتون لفريقه "عليكم إيجاد خطّة لإيقاف خسارتي للمركز الثالث، إذ هذه هي الوتيرة القصوى لديّ"، فقد كان البريطانيّ يُعاني من مُشكلة في مكابح سيارته.

سائق مرسيدس أراد معرفة ما إذا كان زميله المُتصدّر يُعاني من نفس المُشكلة، فردّ عليه فريقه بالقول "نعم روزبرغ لديه نفس المُشكلة".

هذه التطوّرات دفعت بفريق فيراري إلى الطلب من رايكونن الضغط أكثر لوضع نفسه في موقعٍ يسمح له بتجاوز البريطاني إذا ما تفاقمت مشاكله في وقتٍ لاحق من السباق.

ولكنّ الفنلندي لم يكن بحاجة إلى الانتظار كثيرًا حيث أقدم على تجاوز هاميلتون على المُنعطف الـ11 في اللّفة الـ33.

في أثناء ذلك، تقدّم فيتيل إلى المركز السادس وذلك بعد سلسلة من التجاوزات على مُنافسيه لعلّ أبرزها كان التجاوز المزدوج الذي قام به على ساينز وغوتيريز.

وأكمل الألماني تقدّمه لحين وصوله إلى المركز الخامس بعد تجاوزه الناجح على كفيات.

فريق مرسيدس قرّر قبل 20 لفة من نهاية السباق تغيير خطّة هاميلتون الذي كان يحتلّ المركز الرابع إذ قال له "لويس، قد تكون هُناك فرصة أمامنا مع نهاية السباق، لذلك عليك استخدام كامل طاقة المُحرك".

وجرّاء ذلك كان هاميلتون الوحيد القادر على تسجيل زمن بحدود الدقيقة و49 ثانية ما ساعده على تقليص الفارق بشكل كبير مع رايكونن.

وقام البريطاني بالتوقف في اللّفة الـ46 حيث انتقل إلى إطارات الـ"سوبر سوفت"، قبل أن يتبعه رايكونن بعدها بلفة مُستخدمًا إطارات الـ"ألترا سوفت".

ولكن استراتيجيّة مرسيدس نجحت حيث خرج هاميلتون أمام رايكونن بأمتارٍ قليلة ليتقدّم إلى المركز الثالث.

فريق ريد بُل اتبع نفس الاستراتيجيّة مع دانيال ريكاردو الذي توقف في مُحاولةٍ لوضع ضغط كبير على روزبرغ، فما كان من الأخير إلّا أن سرّع من وتيرته.

ريكاردو كان أسرع من روزبرغ بـ3 ثوانٍ في اللّفة الواحدة قبل 10 لفات على نهاية السباق حيث بلغ الفارق بينهما 17 ثانية.

وقال فريق ريد بُل لسائقه "مع هذه الوتيرة، ستتمكّن من اللّحاق بروزبرغ قبل 4 لفات على نهاية السباق".

وعلى الرُغم من تقدّم ريكاردو إلّا أنه لم يكن قادرًا على التجاوز ليكتفي بالمركز الثاني بفارق 0.4 عن الفائز روزبرغ.

نتيجة سباق سنغافورة

المركزالسائقعدد اللفاتالزمنالفارقمنصات الصيانةالنقاط
1 نيكو روزبرغ 61 1:55:48.950   3 25
2 دانيال ريكاردو 61 1:55:49.438 0.488 4 18
3 لويس هاميلتون 61 1:55:56.988 8.038 4 15
4 كيمي رايكونن 61 1:55:59.169 10.219 4 12
5 سيباستيان فيتيل 61 1:56:16.644 27.694 3 10
6 ماكس فيرشتابن 61 1:57:00.147 1:11.197 4 8
7 فرناندو ألونسو 61 1:57:18.148 1:29.198 3 6
8 سيرجيو بيريز 61 1:57:40.012 1:51.062 2 4
9 دانييل كفيات 61 1:57:40.507 1:51.557 3 2
10 كيفن ماغنوسن 61 1:57:48.902 1:59.952 3 1
11 استيبان غوتيريز 60     3  
12 فيليبي ماسا 60     4  
13 فيليبي نصر 60     3  
14 كارلوس ساينز الإبن 60     4  
15 جوليون بالمر 60     3  
16 باسكال فيرلاين 60     3  
17 ماركوس إريكسون 60     4  
18 إستيبان أوكون 59     4  
انسحب جنسن باتون 43     4  
انسحب فالتيري بوتاس 35     5  
انسحب نيكو هلكنبرغ 0        
انسحب رومان غروجان 0    
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
نوع المقالة تقرير السباق