رسميًا: قطر تستضيف سباقات الفورمولا واحد لعشر سنوات

أعلنت بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد عن استضافة قطر لسباقات الفورمولا واحد لعشر سنوات إذ ستكون البداية في 21 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

رسميًا: قطر تستضيف سباقات الفورمولا واحد لعشر سنوات

حاولت البطولة خلال الأسابيع وحتى الأشهر الأخيرة إيجاد بديلٍ عن السباقات التي تمّ إلغاؤها بسبب جائحة فيروس كورونا والقيود المفروضة على المسافرين، إذ تمّ إلغاء عدد من السباقات منها كندا، سنغافورة، اليابان وأستراليا.

وكما كشف موقعنا "موتورسبورت.كوم" في وقت سابق، فإن قطر كانت مرشّحة لاستضافة سباق فورمولا واحد بسبب ذلك.

وأكدت البطولة تواجد قطر ضمن روزنامة الفورمولا واحد لفترة عشر سنوات من 2023 حتى 2032. وستكون الجولة الثالثة من سلسلة الجولات الثلاث المتتالية بعد المكسيك والبرازيل.

ولن تقام جولة في قطر خلال موسم 2022، نظراً لأن البلاد تركز على إقامة كأس العالم لكرة القدم الذي سيبدأ مباشرة بعد عامٍ من أول سباق فورمولا واحد. ومن ثم ستعود البطولة في 2023 على حلبة لم يتم تحديدها بعد، حيث من المقرر أن تبدأ أعمال التجهيز قريباً.

وكان المعنيون على البطولة يحاولون إيجاد بديلٍ محتمل لجائزة أستراليا الكبرى الملغاة حيث وقع الاختيار أخيرًا على حلبة لوسيل القطرية التي ستستضيف جائزة كبرى للمرّة الأولى في تاريخها.

تمّ افتتاح حلبة لوسيل في العام 2004 حيث باتت تستضيف جولة دائمة من بطولة العالم للدراجات النارية "موتو جي بي"، بيد أنها لم تستضف سباقات كبيرة ضمن المقعد الأحادي منذ سباق جي بي 2 الآسيوي في العام 2009.

وهذا يعني بأنّ الفورمولا واحد ستشهد بطولة مصغّرة في عالمنا العربي مع إقامة 3 سباقات متتالية: في قطر (21 نوفمبر) وبعدها بأسبوعين وللمرّة الأولى في المملكة العربية السعودية يوم 5 ديسمبر، فضلاً عن استضافة حلبة مرسى ياس بأبوظبي للجولة الختامية في 12 ديسمبر.

حيث جاء في بيان أصدرته البطولة: "هناك رغبة قوية من الجانب القطري بمساعدة الفورمولا واحد، وبالطبع ضمن هذا السياق، فقد تمت مناقشة صورة شراكة طويلة الأمد، حيث تمّ الاتفاق على عقد لعشر سنوات".

وأكمل البيان: "خطوة الانتقال من مساعدة الفورمولا واحد في 2021 إلى شراكة استراتيجية على المدى الطويل كانت قصيرة وبسيطة، وفكرة تواجد الفورمولا واحد كبطولة تستضيفها قطر بعد كأس العالم 2022، كان القوة الدافعة وراء الاتفاقية طويلة الأمد".

وتابع: "كجزء من هذه الاتفاقية طويلة الأمد، فإن المفاوضات ستتواصل فيما يتعلق بمكان استضافة جائزة قطر الكبرى لموسم 2023، حيث سيتم كشف المزيد من التفاصيل في وقت لاحق".

ويعتبر سيرجيو بيريز السائق الوحيد حالياً في الفورمولا واحد الذي قاد على الحلبة سابقاً.

حيث قال: "بالكاد أتذكر الحلبة. أذكر أنها كانت سلسلة جداً نظراً لأنها تستضيف سباقات ’موتو جي بي’. أعتقد أنها ستكون حلبة جيدة".

يشار أن مايكل ماسي مدير السباقات في الفورمولا واحد وستيف نيلسن المدير الرياضي للفورمولا واحد قد زارا الحلبة بعد جائزة المجر الكبرى بهدف تقييم التجهيزات الضرورية لإقامة سباقات الجائزة الكبرى.

وتتضمن التغييرات، تعديلات على مدخل خط الحظائر وكذلك لبعض الحواجز والحفف الجانبية، إضافة إلى أبنية جديدة للفرق وكذلك البادوك. حيث بدأ العمل على هذه التعديلات في الأسابيع الماضية.

من جهته، قال عبدالرحمن المناعي رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية: "إنه يوم خاص ومميز جداً لرياضة السيارات في قطر، ولطموح أمتنا باستضافة أحداث رياضية كُبرى. يملؤني الفخر لقدرتنا على دعم الفورمولا واحد عبر استضافة سباق في بلادنا ضمن هذا الإطار الزمني القصير، علاوة على تأمين صفقة متميزة طويلة الأمد مع الفورمولا واحد".

وتابع: "هذه الاتفاقية المتميزة تعني أن قطر ستكون موطناً لكل من الفورمولا واحد و’موتو جي بي’ طوال العقد المقبل، واللتين تعتبران القمة في عالم رياضة المحركات".

وأردف: "لدينا تاريخ مشرف في رياضة السيارات وهذا هو الفصل المقبل بالنسبة لنا. ستمثل قطر وجهة رائعة للفورمولا واحد ونحن نتطلع قدماً للترحيب بجميع السائقين، الفرق ووسائل الإعلام والمتابعين قريباً جداً".

المشاركات
التعليقات
ريد بُل: حظوظنا متساوية مع مرسيدس في بقيّة حلبات 2021
المقال السابق

ريد بُل: حظوظنا متساوية مع مرسيدس في بقيّة حلبات 2021

المقال التالي

ألونسو: ألبين كانت "تنافسية للغاية" ضمن أفضل سباقاتي هذا العام في روسيا

ألونسو: ألبين كانت "تنافسية للغاية" ضمن أفضل سباقاتي هذا العام في روسيا
تحميل التعليقات