رايكونن غير قلق من تقدّم مرسيدس

لم يعر الفنلندي كيمي رايكونن الكثير من الاهتمام للأفضليّة الكبيرة التي تمتّعت بها مرسيدس مع نهاية التجارب التأهيليّة لجائزة أستراليا الكبرى مشدّداً على أنّ ترتيب المنافسة الحقيقي سيتطلّب بعض الوقت ليتّضح أكثر.

حجزت السهام الفضيّة الصفّ الأوّل على شبكة الانطلاق مرّة أخرى مع انطلاق موسم 2016 في حين اكتفى سائقا فيراري سيباستيان فيتيل ورايكونن بالمركزين الثالث والرابع توالياً.

وبالرغم من أنّ رايكونن كان أبطأ من لويس هاميلتون صاحب قطب الانطلاق الأوّل بأكثر من ثانية، إلّا أنّه عبّر عن عدم قلقه حيال ذلك.

وقال الفنلندي: "كانت المعركة بيننا وبين مرسيدس هنا ومن الواضح بأنّ سائقيها سيكونان في الصفّ الأوّل على شبكة الانطلاق".

وأضاف: "بدأت عطلة نهاية الأسبوع بشكلٍ غريب ونأمل أن تكون درجة الحرارة مرتفعة أكثر في الغد من أجل إيصال الإطارات إلى مجال عملها المثالي".

ثمّ تابع: "هناك فارقٌ بالطبع إذ عانيت لرفع درجة حرارة الإطارات. كان الوضع أفضل بعض الشيء مع المجموعة الأخيرة من الإطارات لكنّني لن أهتمّ كثيراً بفارق الأزمنة".

كما أشار رايكونن إلى أنّ الفريق قرّر عدم القيام بلفّة إضافيّة خلال القسم الثالث من أجل الحفاظ على مجموعة إضافيّة من الإطارات للسباق.

وقال حيال ذلك: "كانت لدينا مجموعة جديدة من الإطارات لكنّنا قرّرنا الحفاظ عليها لنستخدمها في سباق الأحد".

وأردف: "توجّب علينا اتّخاذ هذا القرار وسنرى ما إذا كان سيؤتي أكله يوم غد. كانت لدينا إطارات لكن لا أعتقد أنّها كانت ستحدث فارقاً كبيراً حيث كانت المعركة بيني وبين فيتيل. لم تكن حصّة تجارب تأهيليّة مثاليّة لكنّها لم تكن سيّئة للغاية أيضاً".

وأكمل: "كان الشعور جيّداً داخل السيارة، أعتقد أنّه لا يزال من المبكّر الحكم على ترتيب المنافسة، عندما ننتقل إلى الجولة المقبلة على حلبة عادية، وعلى أمل الحصول على ظروف طبيعيّة، سنكوّن حينها صورة أوضح لترتيب المنافسة الحقيقي، صحيحٌ أنّ مرسيدس سريعة لكن لا أعتقد أنّ علينا القلق".

نظام الإقصاء

أشار رايكونن إلى أنّ النظام الجديد لم يكن مختلفاً كثيراً من وجهة نظره كسائقٍ لكنّ الوضع مختلفٌ من زاوية المشاهدين.

وقال في هذا الصدد: "الأمر على ما هو عليه. تلك هي القوانين وأعتقد أنّنا قمنا بكلّ شيء على النحو المناسب كفريق من أجل إكمال اللفّات بسلاسة. عدا عن ذلك لم تكن هناك فوارق كبيرة. تلك هي القوانين ويجب أن نعمل وفقاً لها".

وأكمل: "التجارب مختلفة عن العادة، لكنّ الأمر بالنسبة لنا كسائقين لم يختلف كثيراً، ربّما كان الوضع مغايراً تماماً على شاشة التلفاز. ليست مهمّتي تقييم النظام الجديد، كما قلت سابقاً تلك هي القوانين ولا يتعلّق الأمر بما أريده أنا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أستراليا الكبرى
حلبة حلبة ألبرت بارك
قائمة السائقين كيمي رايكونن
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة