رايكونن: على فيرشتابن تقبّل العقوبة والمضيّ إلى الأمام

يرى الفنلندي كيمي رايكونن أنّ على منافسه ماكس فيرشتابن تقبّل عقوبة سباق جائزة الولايات المتّحدة الكبرى بالرغم من أنّ القرار لم يكن في مصلحته.

عبر فيرشتابن خطّ نهاية سباق أوستن ثالثًا، لكن سرعان ما أوقع مراقبو السباق عقوبة 5 ثوانٍ بحقّه نتيجة اختصاره لحدود المسار أثناء تجاوزه لرايكونن عند المنعطف الـ 17 من اللفّة الأخيرة.

نتيجة لذلك حُرم الهولندي من فرصة الصعود إلى منصّة التتويج الأمر الذي أثار غضبه ودفعه إلى حدّ وصف مراقب السباق بـ "الأحمق"، قبل أن يتراجع عن جزء من تصريحاته بالرغم من تأكيده في الوقت ذاته بتمسّكه برأيه حيال العقوبة.

وعندما سُئل اليوم الخميس عشيّة انطلاق جائزة المكسيك عن رأيه بخصوص عقوبة فيرشتابن في السباق الماضي، أجاب رايكونن: "ليس ذلك قراري بل قرار المراقبين. أحيانًا يكون ذلك في مصلحتك وأحيانًا أخرى لا".

وأضاف: "قال الجميع أنّ ميكا سالو يُساعد فيراري، لكنّه كان المراقب في سبا وحصلت حينها على عقوبة من لا شيء حقًا".

وواصل شرحه بالقول: "عليك تقبّل الأمر. عليك تجاوز ذلك ومحاولة القيام بشيء مختلف في المرة المقبلة لتكون النتيجة النهائيّة مختلفة. اتّخذوا قرارهم بناءً على رؤيتهم للأشياء، يقومون بأفضل عملٍ ممكن".

وأكمل: "أعرف الشعور الذي تواجهه عندما يكون القرار ضدّك وهو ليس الأفضل، لكن هكذا هي الحياة".

وبالتوسّع أكثر في مسألة تجاوز حدود المسار، يعتقد سائق فيراري أنّ زيادة الحلبات الحديثة لمناطق الخروج الآمن الأسفلتيّة تساهم في استغلال السائقين للمساحات المتواجدة على عكس ما كان عليه الوضع في السابق.

وقال الفنلندي: "أعتقد أنّ المشكلة الأساسيّة تتمثّل في وجود الكثير من مناطق الخروج الآمن المعبّدة. بالطبع يعتمد الأمر على الحلبة والمنعطفات والظروف، لكن في حال حصلت على الكثير من التماسك على مناطق الخروج الآمن فستتوجّه إليها بكلّ تأكيد".

ثمّ تابع: "كانت الحلبات في الماضي عندما بدأت بالتسابق تتضمّن حففًا جانبيّة ومناطق حصويّة، أي أنّك لن تذهب إلى هناك مطلقًا، لكنّنا نحصل على المزيد من الأسفلت في كلّ عام وإلى أين سينتهي المطاف؟".

وأكمل: "هذا أحد تلك النقاشات التي تمتدّ إلى الأبد، مثل مسألة الأعلام الزرقاء".

"لا سبب يمنع فيراري من تقديم أداء جيّد في المكسيك"

بالحديث عن جائزة المكسيك الكبرى عطلة نهاية الأسبوع الجاري، يعتقد رايكونن أنّ الأداء القويّ الذي أظهرته فيراري في مجريات موسم 2017 يؤكّد عدم وجود سببٍ يمنعها من تقديم أداءٍ قويٍ على حلبة هيرمانوس رودريغيز بالرغم من معاناتها عليها في الأعوام الماضية.

وقال بخصوص ذلك: "أعتقد أنّنا كنّا أقوياء هذا العام في معظم الحلبات، لذلك لا أرى سببًا يمنعنا من أن نكون كذلك هنا".

وأضاف: "لم نكن رائعين هنا في الأعوام القليلة الماضية. كان الوضع صعبًا في الماضي بسبب ضعف التماسك وارتفاع الحلبة عن سطح البحر، لنرى كيف ستسير الأمور غدًا، سيكون الوضع أفضل مع السيارات الجديدة".

وبخصوص ما إذا كانت التجارب التأهيليّة ستلعب دورًا مهمًا بالنظر إلى صعوبة التجاوز، قال رايكونن: "كان سباق العام الماضي صعبًا لأنّ المسار كان زلقًا، أي كان من السهل خسارة الوقت خلال اللفّة، لكن لدينا خطٌ مستقيمٌ طويل هنا".

وأردف: "من الصعب التجاوز في بقيّة الحلبة، لكنّ ذلك ليس صعبًا للغاية في القسم الأوّل، بالرغم من أنّه لن يكون سهلًا في أيّ مكان".

واختتم حديثه بالقول: "من الممكن التجاوز هنا، إذ ليست الحلبة مثل مونتي كارلو، في حال امتلكت السرعة فيجب أن تكون قادرًا على التجاوز".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين كيمي رايكونن , ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق فيراري , ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً