رايان: مكلارين بمثابة "عملاقٍ نائم"

وصف دايف رايان مدير التسابق في فريق مانور ريسينغ الحظيرة البريطانيّة مكلارين بـ "العملاق النائم" مشيراً إلى اقتراب عودتها إلى سابق أدائها.

عانت مكلارين من موسمٍ مؤلمٍ العام الماضي لدى عودتها للتعاون مع الصانع الياباني هوندا حيث واجهت الشراكة البريطانيّة-اليابانيّة كماً هائلاً من مشاكل الموثوقيّة فضلاً عن ضعف التأدية بالمقارنة مع بقيّة المنافسين.

نتيجة لذلك احتلّت الحظيرة البريطانيّة المركز التاسع في بطولة الصانعين برصيد 27 نقطة فقط أمام مانور صاحبة المركز الأخير في ظلّ استخدامها لوحدات طاقة فيراري بمواصفات 2014.

وسبق لرايان العمل في صفوف مكلارين لفترة طويلة قبل أن يتمّ طرده في موسم 2009، ليغيب عن عالم الفورمولا واحد طيلة 6 سنوات قبل أن يعود مع بداية العام الجاري ليشغل منصب مدير التسابق في فريق مانور.

لكنّه يعتقد أنّ مكلارين ستكون قادرة على استعادة أمجادها السابقة، إذ أنّ ذلك مجرّد مسألة وقتٍ لا أكثر، بالرغم من اعترافه في الوقت ذاته بقدرة فريقه على منافستها هذا الموسم بعد انتقاله إلى استخدام وحدات طاقة مرسيدس الأقوى على ساحة البطولة.

وقال البريطاني: "لنكن صادقين، مكلارين بمثابة عملاقٍ نائمٍ في الوقت الحاضر. لم يحظَ الفريق بفترة جيّدة خلال السنوات الأخيرة، كما كان الموسم الماضي تحديداً صعباً للغاية إن صحّ التعبير، لكنّ مكلارين تملك الإمكانيّات للعودة إلى دائرة المنافسة مجدّداً".

وأضاف: "سيكون من الرائع أن نتنافس مع سائقَيها في بعض المناسبات، لكنّ واقع الأمور يشير إلى تواجدهما في آخر الترتيب".

ثمّ تابع: "لا نقلّل من شأن أيّ منافسٍ فما بالك مكلارين. يتضمّن فريقها مهندسين مبدعين، كما تمتلك موارد خياليّة".

وأكمل: "وضعها الحالي صعبٌ بعض الشيء، لكن في حال تمكّنت من وضع جميع الأمور في نصابها فستكون قادرة على التقدّم سريعاً إلى الأمام".

وأردف: "لا أريد بطبيعة الحال أن يحدث ذلك، سأكون سعيداً بتواصل معاناتهم قليلاً كون ذلك سيساعد فريقنا. لكنّ الحقيقة أنّ الوضع الحالي لن يستمرّ طويلاً".

واختتم حديثه بالقول: "يضمّ طاقم مكلارين أشخاصاً أذكياء للغاية. السؤال الحقيقي هو متى سيحدث ذلك وليس إذا...".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة