راسل يتفهم سبب قيادة ناشئي ريد بُل بنسبة "120 بالمئة"

المشاركات
التعليقات
راسل يتفهم سبب قيادة ناشئي ريد بُل بنسبة "120 بالمئة"
20-04-2019

قال جورج راسل أنّه يُمكن تفهّم سبب قيادة ناشئي ريد بُل الموضوعين تحت الضغط عند "120 بالمئة" من قدراتهم بالنظر إلى تاريخ الإقصاءات القاسي لبرنامج العلامة النمساوية، لكنّه يرى أنّ بوسع الناشئ الآخر ألكسندر ألبون التقدّم هذا العام.

تخلّت ريد بُل عن ألبون في 2012، لكنّها نجحت باقتناصه من عقده مع نيسان في الفورمولا إي العام الماضي لتضمّه إلى فريقها الرديف تورو روسو هذا الموسم.

وسجّل ألبون أولى نقاطه في الفورمولا واحد في البحرين، لكنّه تعرّض لحادث كبير في التجارب الحرّة الثالثة لجولة الصين أجبره على عدم المشاركة في التصفيات.

وتعليقًا على أداء ألبون قال راسل ناشئ مرسيدس وسائق ويليامز الحالي: "ألكسندر يقوم بعمل رائع في الوقت الحالي. الجميع مدركون للضغط الذي يتعرّض له ناشئو ريد بُل، لذلك يُمكن تفهّم سبب تقديم جميعهم لـ 120 بالمئة من طاقتهم في كلّ مرّة يجلسون فيها خلف مقود السيارة".

وأضاف: "أثق في أنّه سيتمكّن من العودة، فهو سائق رائع وأثبت ذلك بالفعل خلال أوّل سباقَين".

وقد تجاوز ألبون حادثه في الصين، حيث أنهى بالمركز العاشر على حلبة شنغهاي بالرُغم من انطلاقه من خط الحظائر، قائلًا بأنّ أخطاء كهذه - بعد تعرّضه لحادث صغير في التجارب الحرّة في أستراليا، ما تسبّب في كسر الجناح الأمامي على سيارته - "حتمية" لناشئ مثله.

وتعقيبًا على تعليقات راسل عقب سباق الصين، قال ألبون أنّه اعتاد على الضغط بعد "استجدائه" مقعده في الفورمولا 2 مع دامس العام الماضي.

"لقد تواجدت ضمن فريق رديف من قبل، حتّى أنّني العام الماضي كنت أقاتل من أجل مقعدي كلّ نهاية أسبوع" قال ألبون.

وتابع: "أنا معتادٌ نوعًا ما على ذلك، إذ ما أزال مرتاحًا للغاية مع نفسي وواثقًا في قدراتي. لست قلقًا حيال أمور كهذه".

يُشار إلى أنّ راسل قد فاز بلقبين متتاليين في الجي بي 3 والفورمولا 2 مع دعم من مرسيدس، إذ تسابق في مواجهة ألبون العام الماضي ضمن السلسلة الداعمة للفورمولا واحد.

وقد أتت تلك النجاحات بالرُغم من البداية الصعبة للموسم، والتي اعترف راسل أنّ مرسيدس تعاملت معها على نحوٍ مختلف عمّا توقّعه.

كما وصف البريطاني برنامج ناشئي ريد بُل الذي خيّم عليه الضغط على مدار تاريخه - والذي يملك سمعة في إقصاء سائقيه على الرُغم من مشاركة ناشئَين عادا إلى البرنامج في الفورمولا واحد الآن متمثّلَين في ألبون ودانييل كفيات - "بالأكثر قساوة مقارنة بالمعتاد".

"ليس الأمر وكأنّني لا أشعر بضغط كناشئ. فإذا لم أؤدّ على نحوٍ جيّد لن تُبقي مرسيدس عليّ" قال راسل.

وأردف: "عندما خضت نهاية أسبوع ضعيفة ضمن الجولة الافتتاحية للموسم الماضي في الفورمولا 2 في البحرين، وكذلك الجولة الافتتاحية للجي بي 3 في برشلونة، كان ردّ توتو (وولف): «لا تقلق حيال ذلك، إنّه السباق الأوّل، وأمامك موسم طويل، تأكّد من قيامك بعمل أفضل في المرّة القادمة». وكنت أتوقّع ردّ فعل مختلف ومنفّر عندما دخلت إلى مكتبه".

واختتم: "لا يُمكن التحدّث بالنيابة عنهم (ريد بُل)، لكنّ ذلك هو المنظور بناءً على تاريخهم في التعامل مع هذه الأمور".

ألكسندر ألبون وجورج راسل

ألكسندر ألبون وجورج راسل

تصوير: الفورمولا 2

المقال التالي
ريكاردو واثق من قدرته على العودة إلى التجاوزات "المخيفة" لخصومه

المقال السابق

ريكاردو واثق من قدرته على العودة إلى التجاوزات "المخيفة" لخصومه

المقال التالي

فيتيل: فيراري تواجه أسابيع حاسمة لتحديد الوجهة التطويرية للسيارة

فيتيل: فيراري تواجه أسابيع حاسمة لتحديد الوجهة التطويرية للسيارة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
كُن أول من يحصل
على الأخبار العاجلة