رئيس رينو يقول بأن الإنفصال عن ريد بُل بات قريباً

نوّه البرازيلي من أصل لبناني كارلوس غصن رئيس الصانع الفرنسي رينو أنّ شركته باتت على مقربة من قبول فكّ ارتباطها مع ريد بُل للموسم المقبل.

بعد أشهر من التوتّر بين الشركة الفرنسيّة وفريق ريد بُل حول انخفاض مستوى التنافسيّة خلال هذا الموسم، بدا من المرجّح أنّ الشركتين تتوجّهان نحو الإنفصال.

وبالرغم من أنّه كان من المتوقّع أن يحدث الطلاق بين الطرفين في 2017 مع نهاية العقد الحالي، انتشرت بعض الشائعات في شهر يوليو/تموز الماضي مفادها أنّ العلامة النمساويّة أشعرت رينو برغبتها إنهاء التعاقد هذا العام.

وكشف غصن الآن أنّ شركته تتفاوض حول شروط الإنفصال مع ريد بُل، حيث أشار إلى عدم وجود أسباب تدفع الطرفين لمواصلة الشراكة.

"نحن ندرس ما علينا القيام به" قال غصن لمجلّة «أوتوكار» البريطانيّة على هامش معرض فرانكفورت الدولي.

وأضاف: "كنا واضحين عندما قلنا «لا تعوّلوا علينا كمزوّد للمحرّكات»".

ثمّ تابع: "من الواضح أنّك عندما تقتصر على تزويد المحرّكات لا يتمّ ذكر اسمك كثيراً عندما تفوز في حين يقع انتقادك عند وجود المشاكل".

فكّ الشراكة بين الطرفين سيفتح الباب أمام الفريق لإبرام صفقة مع فيراري بعد أنّ قرّر الصانع الألماني مرسيدس عدم الدخول في شراكة مع العلامة النمساويّة.

مستقبل رينو غير واضح

يدرس غصن خطّة لرينو للعودة للبطولة كفريق مصنّع، حيث وصلت المفاوضات للإستحواذ على فريق لوتس إلى أشواط متقدّمة.

في المقابل، لا تزال عديد العقبات تقف أمام الصانع الفرنسي، حيث تتفاوض رينو مع بيرني إكليستون للحصول على المزيد من العوائد الماليّة في حال إقدامها على العودة إلى البطولة.

في حين تتواصل المفاوضات مع عرّاب البطولة، أشار غصن إلى أنّ الوضع لا يزال غير واضحٍ بالنسبة إليه، حيث لا تزال إمكانيّة انسحاب رينو من الفورمولا واحد قائمة.

وقال: "يعتمد مستقبلنا على تحليلات معمّقة وإعادة المفاوضات".

واختتم حديثه قائلاً: "إمّا أن ننسحب تماماً أو أن نشارك بفريقنا الخاص. ليس لدينا قرار نهائي بعد".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم رينو