دي مونتيزيمُلو: الفورمولا واحد بحاجة إلى ثلاثة أشخاص لاستبدال إكليستون

قال الرئيس السابق لفيراري لوكا دي مونتيزيمُلو بأنّ الفورمولا واحد ستكون بحاجة إلى ثلاثة أشخاص لاستبدال بيرني إكليستون عندما يتنحى الأخير عن منصبه.

حاولت وسائل الإعلام التكّهن منذ سنوات بهويّة الشخص الذي سيحلّ خلفًا لصاحب الـ85 عامًا، على الرُغم من تصريحات البريطاني المُتكّررة والتي أعرب فيها بأنه ينوي الاستمرار في منصبه لعدّة سنوات مقبلة.

ويرى دي مونتيزيمُلو الذي قضى 23 عامًا مع فيراري قبل رحيله عن القلعة الحمراء في 2014، بأنه سيكون من الصعب لشخص واحد فقط القيام بجميع مهام إكليستون.

كما يعتقد بأنّ الرياضة بحاجة إلى إجراء تغييرات على الصعيد الهيكلي بمُجرد رحيله.

وقال الإيطالي في مُقابلةٍ مع شبكة سي.أن.أن "عاجلاً أم آجلاً، يجب أن تُفكّر الفورمولا واحد بكيفيّة استبدال بيرني".

وأضاف "إكليستون شخصٌ رائع. سيكون من المُستحيل والخطأ العثور على شخص واحد ليحلّ مكانه. من المُهّم التفكير في إدارة جديدة".

وأكمل "من الأفضل للفورمولا واحد أن يكون لديها ثلاثة مُلاك واضحين".

وتابع قائلاً "أنت بحاجة إلى مجموعة صغيرة من الأشخاص يتميزون بقوتهم في كُلّ قسم: شخص يعرف الفورمولا واحد، وآخر يعرف متطلبات السوق، وآخر يرى احتياجات المشجعين".

كما جدّد دي مونتيزيمُلو انتقاده لقوانين المُحركات الحالية التي أدّت إلى انخفاض أصواتها من دون أن تزيد من سرعة السيارات.

"يجب أن تبقى الفورمولا واحد كرياضة حادة" قال الإيطالي، ثم أكمل "السيارات الحالية بطيئة للغاية".

وأكمل "كنت مُستاءً للغاية عندما سمعت أصوات المُحركات، كون كُلّ رياضة تملك مكوناتها. هل يُمكنك أن تتخيّل إيطاليا من دون المعكرونة؟"

واختتم "أنت بحاجة إلى موسيقى المُحرك، وبحاجة كذلك إلى المزيد من التواصل بين الجمهور والسائقين...هُناك الكثير من المُكّونات المفقودة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة