خطوات الفورمولا واحد الأولى لحلّ مشاكل الإطارات

المشاركات
التعليقات
خطوات الفورمولا واحد الأولى لحلّ مشاكل الإطارات
02-03-2019

أقدمت بيريللي مزوّدة إطارات بطولة العالم للفورمولا واحد على خطواتها الأولى نحو حلّ نقاط ضعف فلسفة إطاراتها الحاليّة.

أشار عددٌ من السائقين العام الماضي إلى حاجتهم للتعبير أكثر عن آرائهم وضرورة الاستماع إليهم أكثر كون إطارات بيريللي لموسم 2018 تبيّن أنّها عُرضة أكثر للارتفاع المفرط للحرارة والشروخ وهو ما أدّى إلى حالات إدارة إطارات مفرطة خلال عددٍ من السباقات.

وانتقلت بيريللي تحت إدارة ماريو إيزولا إلى الحصول على المزيد من ردود الفعل من قبل السائقين والفرق عبر دعوتهم للمرّة الأولى إلى المساعدة على تحديد تركيبات الإطارات التي ستكون متاحة.

وانطلقت تلك العمليّة خلال ديسمبر/كانون الأوّل الماضي، بالرغم من أنّ الفرصة الأولى لمنحها للسائقين قدرة المساعدة على تحديد خيارات السباقات الأربعة الأولى من الموسم كانت محدودة.

واكتملت تجارب بيريللي بعد الموسم في أبوظبي في الـ 28 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بينما كان الموعد الأخير لتحديد الخيارات الأولى في الرابع من ديسمبر/كانون الأوّل الماضي.

وبحلول الوقت الذي درست فيه بيريللي خياراتها وأرجعتها إلى السائقين فلم تكن هناك فرصة كبيرة لدراسة الخيارات، لكنّ بيريللي قالت بأنّ جميع الفرق الـ 10 كانت منخرطة في العمليّة.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حيال سعي بيريللي لاعتماد المزيد من التواصل الرسمي، قال رومان غروجان رئيس جمعيّة سائقي الجائزة الكبرى: "حصلنا على رسالة إلكترونيّة من بيريللي في 3 ديسمبر الماضي على ما أعتقد من أجل خيارات الإطارات للسباقات القليلة الأولى".

وأضاف: "المشكلة أنّ الموعد الأخير كان في الرابع من ديسمبر الماضي كون الأمور تأخّرت ولم نحصل على الوقت الكافي خلال الساعات الـ 16 من أجل جمع ردود فعل السائقين ونقلها لهم".

وأكمل: "لكنّ تلك كانت الخطوة الأولى على الأقل عندما قالوا: انظروا يا شباب، كيف يُمكنكم مساعدتنا على اختيار الإطارات المناسبة".

وتابع شرحه بالقول: "أي أنّ التواصل موجود. أفضل طريقة لمحاولة العمل معًا وتحديد كيفيّة تحسين نقاط الضعف".

وكانت بيريللي قد واجهت عدّة انتقادات لاذعة في عدّة مناسبات منذ أن أصبحت المزوّد الوحيد لإطارات البطولة في 2011 وطُلب منها توفير إطارات سريعة التآكل من أجل بعثرة الأوراق.

لكنّ تلك النظريّة أدّت إلى توصّل الفرق إلى أنّ حماية الإطارات وإتمام استراتيجيّة توقّفٍ وحيد لا تزال أسرع من إتمام عددٍ أكبر من توقّفات الصيانة والسماح للسائقين بالضغط أكثر.

وفي حين أنّ بيريللي ليست مسؤولة مباشرة عن ذلك - كون ذلك كان مطلب القائمين على البطولة - إلّا أنّ ردود الفعل السلبيّة وُجّهت إليها.

ومن بين الحلول الأوليّة لموسم 2019 فقد قرّر الصانع الإيطالي اعتماد إطارات ذات سُمك مطاط أساسي أقلّ من أجل مجابهة مشكلة الارتفاع المفرط للحرارة والشروخ، وتصميم تركيبة ألين جديدة يجب أن لا تواجه مشكلة كبيرة على صعيد التحبّب.

ولن تُمثّل دعوة السائقين إلى المساعدة في تحديد الخيارات لكلّ سباق الحلّ المثالي كون منتج 2019 لن يتغيّر.

لكنّ هذه الخطوة ستوفّر معارف ثمينة بالنسبة لبيريللي لتحديد أفضل الخيارات لهذا الموسم والمساعدة على توجيه الخطوات التي تسعى وراءها الفورمولا واحد لما بعد هذا الموسم، وتُظهر ما إذا كان السائقون جديين حيال رغبتهم بالمشاركة أكثر في العمليّة، أم أنّه مجرّد خداع.

وقال غروجان: "سنواصل تقديم أرائنا ونحاول توجيههم إلى الوجهة الصحيحة".

وأكمل: "أعتقد أنّنا الأفضل لإخبارهم ما نريده حقًا".

المقال التالي
بولييه لم يكن "متمسّكًا" بالبقاء في الفورمولا واحد بعد رحيله عن مكلارين

المقال السابق

بولييه لم يكن "متمسّكًا" بالبقاء في الفورمولا واحد بعد رحيله عن مكلارين

المقال التالي

هاميلتون: لا توجد الكثير من الإيجابيّات حول إطارات 2019

هاميلتون: لا توجد الكثير من الإيجابيّات حول إطارات 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
Be first to get
breaking news