خطأ راسل المُحبِط في تصفيات تركيا كلّف ويليامز "سبتًا آخر مميزًا"

يشعر جورج راسل "بخيبة أمل في نفسه" إثر الخطأ الذي ارتكبه في اللفة الأخيرة بالقسم الثاني للتصفيات في تركيا، والذي كلّف فريقه ويليامز "سبتًا آخر مميزًا".

خطأ راسل المُحبِط في تصفيات تركيا كلّف ويليامز "سبتًا آخر مميزًا"

بعد تألقه في الأجواء الرطبة وحصده مركز الانطلاق الثاني في سبا-فرانكورشان والثالث في سوتشي، أمُل راسل أن يتميّز كذلك ضمن ذات الأجواء في تركيا مع بداية التصفيات على حلبة إسطنبول بارك.

وعبر راسل إلى القسم الثاني للتصفيات، لكنّ خطأ في لفته الأخيرة في نهاية الحصة كلّفه الوقت ليكتفي بالمركز الـ 13 على شبكة انطلاق سباق الغد.

ويرى راسل أنّه كان ينبغي أن يتواجد بشكل قوي في القسم الثالث مع لفته الأخيرة، وذلك بعد تراجعه بأربعة أعشار من الثانية خلف لاندو نوريس في المركز العاشر.

فقال: "إنه أمر مُحبط للغاية، كون تلك اللفة كانت على الأرجح لتكون كافية لحصدي المركز الخامس، بفارق 6 أو 7 أعشار من الثانية داخل القسم الثالث".

اقرأ أيضاً:

وأضاف: "كنت أضغط بقوة إلى حدودي القُصوى، وأخطأت مرتين اليوم. أشعر بخيبة أمل في نفسي بعض الشيء، إذ أننا بحاجة إلى أن توفّر الأجواء هذه الفرص. واليوم كان فرصة وأنا أضعتها".

هذا وأوضح راسل أنه من الصعب للغاية على السائقين الحكم على أين يمكنهم ولا يمكنهم الضغط ضمن أجواء رطبة بعد استخدامه إطارات سوفت طول الحصة، لكنّه ما يزال يشعر أنه كان بوسعه تقديم نتيجة أخرى مثيرة للإعجاب لصالح ويليامز.

فقال: "السائقون جميعهم في ذات الوضع، وهنا أحاول الاعتزاز بنفسي وصنع الفارق. اليوم كانت لدينا فرصة، وكنا على بُعد منعطف من أن نخوض أحد أيام السبت المميزة تلك".

المشاركات
التعليقات
استدعاء ألونسو للمثول أمام المراقبين إثر عدم إبطائه تحت الأعلام الصفراء في تصفيات تركيا
المقال السابق

استدعاء ألونسو للمثول أمام المراقبين إثر عدم إبطائه تحت الأعلام الصفراء في تصفيات تركيا

المقال التالي

بوتاس كان "ينافس بقوة" على قطب الانطلاق الأول في تركيا دون ضغط للتراجع لحساب هاميلتون

بوتاس كان "ينافس بقوة" على قطب الانطلاق الأول في تركيا دون ضغط للتراجع لحساب هاميلتون
تحميل التعليقات