خسائر فريق رينو للفورمولا واحد تتراجع بشكل هائل في 2016

شهد فريق رينو للفورمولا واحد تحسناً كبيراً من الناحية المالية بعد موسم كامل من استحواذ العلامة الفرنسية عليه، مع زيادة في العائدات وانخفاض كبير في الخسائر.

بعد خسارة 57.0 مليون جنيه أسترليني العام الماضي تحت إدارة لوتس في 2015، نجح الفريق المتمركز في إنستون بتقليل تلك الخسارة إلى 3.3 مليوناً فقط بعد إنهاء الموسم بالمركز التاسع ضمن ترتيب المصنّعين.

إضافة إلى ذلك، ارتفعت العائدات من 78.4 مليون جنيه أسترليني إلى 119.7 مليوناً، أي بزيادة 41 مليوناً أو ما نسبته 52.7 بالمئة.

وكانت أرقام سنة 2015 المالية قد أثّرت بشكل سلبيّ على ما وصفته رينو "بمعاملات المرة الواحدة"، بينما عزّزت من "الشراكة ومعدلات التبادل عقب تصويت بريكسيت (الاستفتاء على خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي)"، ضمن إطار المساهمة في تحسين عملية التغيير الإيجابي لموسم 2016.

انعكس برنامج رينو في إعادة بناء الاستثمارات عقب الاستحواذ على لوتس بشكل زيادة قدرها 12.0 مليون جنيه أسترليني من المبيعات، مع زيادة في قيمة الأصول الثابتة قدرها 11.8 مليون جنيه أسترليني. كما أشارت الشركة إلى أنّ الانخفاض في التكاليف المالية يعود إلى إعادة تنظيم الدين.

وارتفع متوسط عدد أفراد الطاقم من 475 في 2015 إلى 511 العام الماضي، بزيادة 2 مليون جنيه أسترليني في المرتّبات. منذ ذلك الوقت وهذا الرقم يقترب من 600.

أشار الفريق كذلك إلى أنّ التحسّن في الأداء على الحلبة خلال موسم 2016 "لم يكن من المتوقع أن يكون ثورياً، مع التشديد على أنّ 2017 هو الهدف الرسميّ" للإنهاء بالمركز الخامس ضمن ترتيب بطولة المصنّعين.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة