حلبة الفورمولا واحد في المكسيك تنجو من الزلزال المدمّر

لم تتأثر حلبة أوتودروم هيرمانوس رودريغيز، والتي ستقام عليها جائزة المكسيك الكبرى الشهر المقبل، بالزلزال المدمّر الذي ضرب البلاد مؤخراً.

على الرغم من حالة الطوارئ التي تمّ تطبيقها في مكسيكو سيتي وعدة مناطق مجاورة في البلاد، لكنّ مسؤولي الحلبة تمكنوا من تقييم منشآتها بشكل مكثف، ليتمّ بعدها الإعلان عن عدم وجود أضرار هيكلية للمسار والمنشآت المحيطة.

حيث قال متحدث باسم الحلبة في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "لا توجد أضرار للمسار – لقد تمّت معاينتها بشكل كامل".

وأكمل: "لقد منحنا جميع العاملين عطلة كي يتمكنوا من قضاء بعض الوقت مع عائلاتهم، لكن عندما يعود الجميع إلى العمل، فستستمر عملية إعداد الحلبة لاستضافة الجائزة الكبرى".

ولم يتمّ استعمال المنشآت في الحلبة كملجأ لأولئك المتضررين من الزلزال، لأنّ المدينة تمتلك بالفعل خطة طوارئ قيد التنفيذ لمثل هذه الحالات.

وقد لقي 93 شخصاً مصرعهم عقب الزلزال الذي ضرب المدينة، بينما أشارت التقارير إلى إنقاذ 52 شخصاً من بين أنقاض 38 بناءً مهدماً.

ويرى العلماء أنّ هذا الزلزال وسابقه الذي حصل قبل 11 يوماً، ليسا مترابطين بالضرورة. على الرغم من أنهما كليهما قد حصلا بمحاذاة الصفيحة التكتونية "كوكوس".

وتقع مدينة مكسيكو سيتي على آثار بحيرة قديمة للغاية، وذلك ما يضاعف من تأثير الزلازل عليها.

ويشار إلى أنّه من المقرر إقامة سباق جائزة المكسيك الكبرى يوم 29 أكتوبر/تشرين الأول، وهو الجولة الـ 18 على روزنامة موسم 2017 لبطولة العالم في سباقات الفورمولا واحد.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المكسيك الكبرى
حلبة أوتودرومو هرمانوس رودريغيز
نوع المقالة أخبار عاجلة