حصري: مكلارين وهوندا تتّفقان على وضع حدٍ لشراكتهما

علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ فريق مكلارين توصّل إلى اتّفاقٍ مع هوندا لفكّ ارتباطه مع الصانع الياباني والانتقال إلى التزوّد بمحرّكات رينو بدءًا من موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

واجهت هوندا وضعًا كارثيًا منذ عودتها إلى الفئة الأولى خلال موسم 2015، إذ افتقرت وحدة طاقتها للأداء فضلًا عن مشاكل الموثوقيّة المتواصلة التي حدّت من آمال الشراكة بين الطرفين بالرغم من النجاحات السابقة في الحقبة الماضية.

ووصلت العلاقة بين الطرفين إلى حدّ الغليان خلال موسم 2017 وبات من الواضح أنّ انفصالهما مرجّحٌ بقوّة، ليتبيّن أنّ رينو تُعتبر الخيار الواقعي الوحيد أمام مكلارين.

وأكّدت مصادر مقرّبة من الصفقة لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ مكلارين توصّلت إلى اتّفاقٍ حول صفقة بثلاثة مواسم مع رينو، أي حتّى نهاية حقبة القوانين الحاليّة لمحرّكات الفورمولا واحد في 2020.

ويُعتقد أنّ مكلارين ستحصل على محرّكات بخصائص متساوية مع فريق رينو المصنعيّ إلى جانب الفريق الزبون الآخر ريد بُل، بينما ستنتقل تورو روسو إلى استخدام محرّكات رينو إلى هوندا - ما فسح مجالًا لتزويد رينو لمكلارين - بعد أن تمّ توقيع العقد أيضاً.

وساهمت صفقة مكلارين ورينو في اقتراب فرناندو ألونسو أكثر من تجديد عقده لعدّة مواسم وذلك بالنظر إلى أنّ عقده الحالي ينتهي نهاية الموسم الجاري.

وكشف موقعنا "موتورسبورت.كوم" نهاية الأسبوع الماضي أنّ رينو توصّلت إلى اتّفاق للحصول على خدمات كارلوس ساينز الإبن كجزء من الاتّفاق مع الفريق الرديف لريد بُل من أجل فسخ العقد بينهما مبكّرًا، بالرغم من أنّه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان الإسباني سينتقل إلى صفوف الصانع الفرنسي في بقيّة جولات هذا الموسم أو العام المقبل.

إذ أُشير إلى إمكانيّة انتقال ساينز إلى رينو بدءًا من جائزة ماليزيا الكبرى، لكن يُعتقد أنّ تورو روسو تحاول التشبّث بخدمات سائقها لبقيّة هذا الموسم من أجل الحفاظ على آمالها ضمن ترتيب بطولة الصانعين.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة