جملة من التعديلات من أجل تحسين عرض سباقات الفورمولا واحد

جملة من التعديلات من أجل تحسين عرض سباقات الفورمولا واحد


أعلن الإتحاد الدولي للسيارات "فيا" و إدارة الفورمولا واحد "فوم" بالإضافة إلى فرق الفورمولا واحد – الذين يشكلون المجموعة الإستراتيجية – جملة من التعديلات التي سيتم إدخال أوّلها قيد التنفيذ بدءًا من سباق جائزة بلجيكيا الكبرى هذا الصيف.

وتتعلّق أولى هذه التعديلات بالوسائل المساعدة للسائقين إذ سيتم تضييق الخناق في هذا الخصوص بداية من سباق سبا-فرانكورشان، فيما تم الإعلان عن العديد من التعديلات الأخرى.

كما تمّ إعطاء الضوء الأخضر لهوندا لاستخدام خمس وحدات طاقة خلال الموسم الجاري بدلاً من أربعة، كما تمّ التنصيص على بعض التعديلات الأخرى فيما يخصّ وحدات الطاقة.

وقالت المجموعة الإستراتيجة أنّه قد تمت مناقشة العديد من التعديلات "المثيرة" على صيغة التجارب التأهيلية والسباق والتي من الممكن أن تبصر النور مع انطلاق الموسم المقبل.

وجاء في بيان أصدره الإتحاد الدولي للسيارات: "سيتم زيادة القيود المفروضة على الوسائل المساعدة للسائقين والدعم الذي يتلقونه، وسيتم تطبيق ذلك بشكل سريع بدءًا من سباق بلجيكيا لهذا العام – مع تركيزٍ إضافي على انطلاقة السباقات – ويتواصل ذلك في 2016. وستساعد هذه الإجراءات على إعادة دور السائق ليحصل على تحكّمٍ كامل داخل السيارة، ما يساهم في زيادة الحماس وعدم القدرة على التنبؤ بنتائج السباقات".

وتابع: "بعد سباق جائزة أستراليا الكبرى، تم القيام بمراجعة لنظام العقوبات فيما يخص وحدات الطاقة وتم الإتفاق على ذلك وإرسال فاكس سريع إلى لجنة الفورمولا واحد التي ستجتمع في المكسيك الأسبوع المقبل في إطار المجلس العالمي لرياضة السيارات، وذلك بالإضافة إلى التعديلات التي سيتم إدخالها على نظام العادم لتحسين صوت المحركات في الموسم المقبل".

وأضاف: "بالإضافة إلى ذلك، تم الإتفاق على زيادة وحدة طاقة إضافية لكل سائق خلال العام الأول لأي مصنّع جديد يدخل البطولة، وفي إطار العدالة سيتم تطبيق هذا القرار على هوندا خلال هذا الموسم. كما تمّت توصية فيا وفوم لاقتراح مجموعة من الإجراءات فيما يتعلّق بتطوير وحدات الطاقة وتكلفتها وتزويدها، بما في ذلك مراجعة تامة لنظام مفاتيح التطوير، وزيادة مقدار الوقود المسموح به في السباق وتحديد استخدام مولدات المحركات".

وأكمل: "كما سيتم زيادة حرية اختيار تركيبة الإطارات وسيتم تحديد طرق ذلك بالتشاور مع بيريللي لموسم 2016. كما تم الإتفاق على جملة من القوانين تهدف إلى جعل السيارات أسرع وأكثر عدوانية في مظهرها وذلك لموسم 2017، وذلك عبر إدراج سيارات وإطارات أعرض، بالإضافة إلى أشكال جديدة للأجنحة والأرضية وزيادة ملحوظة في مقدار زيادة الإرتكازية الإنسيابية، وستقوم الفرق بدراسة هذه الملحوظات".

واختتم: "كما تمت مناقشة العديد من التعديلات والإبتكارات على صيغة التجارب التأهيلية والسباق ويتم تقييمها من قبل فيا وفوم لإدراجها في 2016".
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم فورمولا 1, فورمولا واحد, فوم, فيا