فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
08 ساعات
:
05 دقيقة
:
31 ثانية
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
12 يوماً

جائزة روسيا الكبرى تدافع عن ليبرتي ميديا أمام "الانتقادات العارية عن الصحّة"

المشاركات
التعليقات
جائزة روسيا الكبرى تدافع عن ليبرتي ميديا أمام "الانتقادات العارية عن الصحّة"
29-01-2019

دافع مدير جائزة روسيا الكبرى عن طريقة إدارة ليبرتي ميديا للفورمولا واحد، زاعمًا بأنّ الانتقادات الموجّهة إلى الشركة المالكة للبطولة من قبل المروّجين الآخرين "عارية من الصحّة".

أصدرت جمعيّة مروّجي الفورمولا واحد "فوبا" المتكوّنة من 16 عضوًا – روسيا ليست من بينها - بيانًا عبّرت فيه عن قلقها إزاء الوجهة المستقبليّة التي تتّبعها ليبرتي للرياضة.

وعبّر المروّجون عن قلقهم على تراجع المتابعة الجماهيريّة نتيجة انتقال البطولة إلى القنوات المدفوعة على وجه الخصوص، إلى جانب عدم وجود استراتيجيّة واضحة حيال وجهة البطولة.

لكنّ سيرغي فوروبييف نائب المدير العام لشركة روسغونكي مروّجة سباق سوتشي للفورمولا واحد أخبر موقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّه لم يتّفق مع موقف "فوبا"، خاصة لأنّه شعر بأنّ المشاكل المطروحة كانت إمّا جوانب لا تملك ليبرتي سيطرة عليها، أو أنّها تعمل عليها بالفعل.

"البيان عارٍ عن الصحّة إلى حدٍ كبير، كون جميع المسائل التي طرحوها في البيان تتمّ معالجتها بطريقة أو بأخرى ضمن صيغة التواصل الحاليّة مع ليبرتي" قال فوروبييف بخصوص الاجتماع السنوي للمروّجين الذي يُقام هذا الأسبوع في لندن.

وأضاف: "جاءت مبادرة من ليبرتي ليجتمع كلّ المروّجين في لندن، خاصة للتباحث بشأن المواضيع المشتركة بمشاركة ليبرتي ميديا. لا أرى حاجة لاجتماع منفصل لبعض المروّجين".

وأكمل: "لا أتشارك ذات موقف الرئيس الحالي لـ فوبا ستوارت برنغل. قدّم انتقادات شخصيّة لقيادات ليبرتي ورياضتنا بأكملها ضمن تعليقاته العلنيّة لوسائل الإعلام".

وأردف: "لا أعتقد بأنّ تلك مقاربة بنّاءة، نتيجة لذلك لسنا أعضاءً في فوبا رفقة عددٍ آخر من الجوائز الكبرى، وأنا متأكّدٌ من أنّ عدد السباقات غير العضوة في فوبا سيزداد في الأيّام والأسابيع والأشهر المقبلة".

ومن بين المسائل الأخرى المطروحة حقيقة تقديم ليبرتي لمقاربة عملٍ مختلفة للسباق الجديد في ميامي.

فبدل إجبار المنظّمين على دفع رسوم ضخمة مثلما يحدث في السباقات الأخرى، فقد حرصت ليبرتي على اتّباع اتّفاق تقاسم أرباح.

ولم يحظ ذلك بترحيب بعض السباقات الحاليّة التي تعاني لتوفير عشرات ملايين الدولارات لاستضافة السباق.

وقال فوروبييف بأنّ حالة عدم الارتياح الحاليّة بخصوص الوضع تُعدّ سابقة لأوانها كون مشروع ميامي لم يتبلور بعد.

وقال بخصوص ذلك: "في حال نظرتم إلى روزنامة الموسم الحالي للفورمولا واحد، فهي لا تتضمّن جائزة ميامي الكبرى، لذلك ما الفائدة من خوض محادثات نظريّة حول ما ستكون عليه الأمور، الآن أم في 2020؟".

وأردف: "تحتاج أوّلًا للنظر في اتّفاقات جائزة ميامي الكبرى الفعليّة. في حال حصل مروّجو ميامي وشركاؤنا وأصدقاؤنا على معاملة خاصة، فسيكون ذلك سببًا رائعًا للتباحث في المزيد من التحسين للشروط التعاقديّة للسباقات الأخرى".

وأكمل: "لكن لا جدوى من الحديث في ذلك في الوقت الحاضر. ليس من المنطقي القلق كون جائزة ميامي الكبرى ليست في روزنامة الفورمولا واحد...".

ولا يرى فوروبييف في المقابل حاجة لمراجعة القوانين التي تتجاوز ما تُخطّط له ليبرتي بالفعل لموسم 2021.

وقال بخصوص ذلك: "بشكلٍ مماثل لجميع المشاركين في العمليّة، فليس لدينا فهمٌ واضحٌ لما ستبدو عليه الفورمولا واحد بدءًا من 2021. لكنّني أثق شخصيًا في روس براون ومهاراته الإداريّة والهندسيّة".

وأضاف: "برأيي يجب على الفورمولا واحد أن تُصبح حقيقيّة أكثر. يجب أن تكون هناك قوانين أقلّ وتأثيرٌ أقلّ للمراقبين على السباق".

وأردف: "يُمكن لمحرّكات الفورمولا واحد أن تكون هجينة بشكلٍ أقلّ، وتكون أقلّ صداقة للبيئة. يجب أن تعود الفورمولا واحد بشكلٍ ما للسباقات النقيّة القاسية".

واختتم حديثه بالقول: "لكنّني لا أعلم بعد إن كانت ليبرتي وفيا والفرق تتشارك هذا الموقف. أنا متأكّدٌ من أنّنا سنحظى بفرصة للتباحث في هذا الأمر في الأيّام المقبلة".

المقال التالي
روزبرغ: بوتاس قادر على إزعاج هاميلتون في 2019

المقال السابق

روزبرغ: بوتاس قادر على إزعاج هاميلتون في 2019

المقال التالي

فريق "أم - سبورت" معجب للغاية بمهارات بوتاس في الراليات

فريق "أم - سبورت" معجب للغاية بمهارات بوتاس في الراليات
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1