ثنائي فيراري يُطالبان بإطارات أفضل للأجواء الممطرة

دعا ثنائي فريق فيراري كيمي رايكونن وسيباستيان فيتيل إلى تحسين إطارات الأمطار التي يتمّ استخدامها في الفورمولا واحد حالياً، حيث أنهما يعتقدان بأنّها تؤثر سلباً على تأدية السيارات عند هطول الأمطار.

الفترة الطويلة التي قضها سيارة الأمان على الحلبة بعد بداية سباق سيلفرستون، بالإضافة إلى كثرة الحوادث خلال القسم الأوّل من التجارب التأهيلية في المجر، جميعها عوامل أعادت فتح النقاش حول تأدية السيارات الحالية في الأجواء الممطرة.

ويعتقد رايكونن بأنّ المشكلة الرئيسية هي أنّ إطارات الأمطار الحالية (فول ويت) لا تقوم بإزاحة القدر الكافي من المياه عن الحلبة، الأمر الذي قد يؤدي لانزلاق السيارة.

"من وجهة نظري فإنّه ينبغي على إطارات الأمطار الحالية، إزاحة قدر أكبر من المياه" قال رايكونن.

وأضاف: "في الماضي، عندما بدأت مسيرتي في الفورمولا واحد، كنت تستطيع استخدام هذه الإطارات في أجواء ممطرة للغاية دون أن تواجه أيّة مشاكل مع الانزلاق على المياه".

وأكمل: "لكن بالطبع تغيرت السيارات واختلفت الكثير من الأمور. المشكلة الحقيقية هي الانزلاق على المياه بسبب هذه الإطارات. الأمر نفسه ينطبق على إطارات الطرقات، حيث إذا كانت غير قادرة على إزاحة المياه، فلا يوجد أمامك الكثير لفعله".

وتابع زميله فيتيل: "من العدل القول بأنّ إطارات الأمطار الحالية ليست جيدة بما فيه الكفاية وتمّ انتقادها في العديد من المناسبات في الماضي. وهي لم تتغيّر لذلك ستستمر موجة الانتقادات".

تصاميم السيارات

ومع ذلك اعترف فيتيل بأنّ تفسير قدرة السيارات على السير تحت الأمطار الغزيرة قبل عدّة سنوات كان بفضل تطور بسيط في تصميم السيارات.

وقال بخصوص ذلك: "لا أعتقد بأنّنا غير قادرون على القيادة تحت الأمطار. لكن إجمالاً لا أظنّ بأنّنا جميعاً سعداء للغاية بإطارات الأمطار الحالية. عملية إزاحة المياه ليست جيدة بما فيه الكفاية وخطر الانزلاق على المياه مرتفع جداً".

واستطرد قائلاً: "لكن إذا هطلت الأمطار بنفس الغزارة التي كانت عليها قبل بدء التصفيات عندما تمّ تأخيرها والتلويح بالأعلام الحمراء نظراً للقدر الكبير من المياه والعدد الكثير من الانزلاقات، فأعتقد أنّه من العدل القول بأنّه لم يسبق في تاريخ الفورمولا واحد أن تمكّن سائقٌ أو سيارة من مجاراة مثل هذه الظروف، لأنّ تصبح عاجزاً عن فعل أيّ شيء".

وواصل حديثه: "هناك بعض الأشياء التي نستطيع تحسينها مثلما ذكرت مع الإطارات، لكن دائماً ما ستجد عوائق وحدود بالنظر للكيفية التي يتم بها ضبط السيارات الآن. حيث أنّها أصبحت أكثر انخفاظاً ممّا كانت عليه في الثمانينات من القرن الماضي".

واختتم: "إذا قارنت بين هذه السيارات، فستجد أنّ سيارات الثمانينات تشبه سيارات الراليات حيث أنّك تستطيع قيادتها على الحصى. أمّا السيارات الحالية فهي مصمّمة لتعمل على مسار الحلبة فقط. هذا منحى تطوير عمره 30-35 سنة، ومن الواضح بأنّك تحاول التحسين قدر المستطاع".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة المجر الكبرى
حلبة هنغارورينغ
قائمة السائقين كيمي رايكونن , سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة