ثنائي ريد بُل متفائلٌ حيال المنافسة على الفوز في موناكو

المشاركات
التعليقات
ثنائي ريد بُل متفائلٌ حيال المنافسة على الفوز في موناكو
23-05-2018

عبّر سائقا ريد بُل ماكس فيرشتابن ودانيال ريكاردو عن تفاؤلهما بالتوجّه إلى سباق جائزة موناكو الكبرى نهاية الأسبوع الجاري، مؤكّدين على ملاءمة شوارع الإمارة لسيارة "آر.بي14".

ماكس فيرشتابن
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ

دائمًا ما تميّزت سيارات ريد بُل بتوفيرها لارتكازيّة عالية وهو ما ساعدها على تقديم تأديات قويّة في موناكو، وذلك بالتزامن مع عدم تطلّب الحلبة للكثير من طاقة المحرّك ما يُقلّص من الفجوة بين وحدة طاقة رينو التي تستخدمها ريد بُل ونظيرتيها مرسيدس وفيراري.

وذلك ما دفع فريق مرسيدس للتخوّف من أداء ريد بُل نهاية هذا الأسبوع معتبرًا إيّاها المرشّح الأبرز لتحقيق الفوز.

وعندما سُئل فيرشتابن عن فرصه للمنافسة على الفوز في موناكو، أجاب: "أجل، أعتقد أنّ لدينا سيارة جيّدة".

وأضاف: "لا توجد الكثير من الخطوط المستقيمة هنا وذلك جيّدٌ بالنسبة إلينا، ونعلم أنّ لدينا سيارة جيّدة حول المنعطفات. علينا فقط التأكّد من أنّ لدينا توازنًا جيّدًا خلال التجارب وسنرى مدى سرعتنا حينها".

وعندما سُئل إن كان شكل حلبة موناكو يُساعد على ردم الفجوة بالكامل بين مختلف المحرّكات، أجاب: "حسنًا لا تكون الكفّة متعادلة مطلقًا. أعتقد أنّنا لا نزال متأخّرين بعض الشيء على صعيد الأحصنة، ستشاهدون ذلك على كلّ حلبة".

وأكمل: "فضلًا عن ذلك لديهم إعدادات التجارب التأهيليّة أيضاً التي هي أفضل من إعداداتنا، لكنّها لن تحدث ذلك الفرق الكبير ذاته والذي عادة ما يكون عند حدود أربعة إلى خمسة أعشارٍ من الثانية، سيكون الفارق عُشرين من الثانية هنا على الأرجح، وأعتقد أنّه يمكننا العمل وفق ذلك".

كما شاطره زميله ريكاردو الرأي بخصوص قدرات سيارة "آر.بي14"، بالرغم من أنّه بدا أكثر حذرًا بعد الأداء القويّ الذي أظهرته السيارة في المقطع الأخير المتطلّب للارتكازيّة على حلبة برشلونة قبل أسبوعين.

وعندما سُئل عن ترشيح المنافسين ريد بُل لتحقيق الفوز في موناكو، أجاب: "أعتقد ذلك، لكنّهم يُحاولون إبعاد الضغط عنهم ووضعه على كاهلنا. ليس سرًا أنّنا كنّا جيّدين على الدوام هنا. لم نكن جيّدين بما فيه الكفاية العام الماضي، لكنّنا شاهدنا ذلك في الأعوام السابقة".

وأضاف: "تحدّث الجميع عن المقطع الأخير في برشلونة، وبدونا جيّدين هناك بالتأكيد، أعتقد بأنّنا سنكون جيّدين. سأكون متفاجئًا إن لم نكن قريبين على الأقل".

وتابع ضاحكًا: "يجب أن نكون على بُعد أقلّ من سبعة أعشارٍ من الثانية عن قطب الانطلاق الأوّل".

لكنّ الأسترالي قال بأنّ المقطع الثالث في برشلونة لا يُعدّ معيارًا كاملًا بالنظر إلى اختلاف الإعدادات هناك، حيث سينتقل الجميع الآن لاستخدام أقصى مستويات الارتكازيّة على سياراتهم، إذ قال: "أجل أجل، سيعتمد الجميع إعدادات مختلفة بالكامل هنا، سيستخدم الجميع أقصى مستويات الارتكازيّة".

وأضاف: "حتّى لو كنّا سريعين هناك، فأعتقد بأنّ الجميع سيضع كلّ شيء على السيارة الآن وسيتقلّص الفارق".

وأكمل: "لهذا السبب أقول بأنّه لا توجد ضمانات بأنّنا سنكون الأسرع، لكنّني أعتقد أنّ جوهر السيارة جيّد وأشعر أنّها أفضل من سيارة العام الماضي. لم نكن سريعين بما فيه الكفاية للمنافسة على الفوز هنا العام الماضي، لكنّني أعتقد أنّنا سنكون مثل 2016 بالتوجّه إلى هذا السباق. لسنا نمتلك أسرع سيارة على الأرجح، لكن يمكننا فعل ذلك إن سار كلّ شيء على نحوٍ مثالي".

المقال التالي
فيراري ستختبر نظام التعليق القديم على سيارتها في موناكو

المقال السابق

فيراري ستختبر نظام التعليق القديم على سيارتها في موناكو

المقال التالي

غاسلي "كان ليعتذر" لو تسبّب بحادثة غروجان في إسبانيا

غاسلي "كان ليعتذر" لو تسبّب بحادثة غروجان في إسبانيا
تحميل التعليقات