تود: "من المؤسف" التسرّع في انتقاد قوانين الانسيابية لموسم 2019

المشاركات
التعليقات
تود:
05-03-2019

يرى جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" أنه "من المؤسف" تسرّع الفورمولا واحد في انتقاد مبادرات مثل تغييرات قوانين الانسيابية لموسم 2019، وأنها باتت "عالماً من الخلافات".

تمّ اعتماد أجنحة أمامية وخلفية وعوارض جانبية أبسط لسيارات 2019، بهدف تسهيل عمليات لحاق السيارات ببعضها البعض وتحسين جودة التجاوزات والسباقات.

وتلقت حزمة القوانين هذه موجة كبيرة من الانتقادات العام الماضي، كما أن التجارب الشتوية في برشلونة أشارت إلى أن تأثيرها لن يكون كبيراً.

وضمن حديثه على هامش معرض جنيف الدولي للسيارات، قال تود: "لقد سمعتُ كل وجهات النظر: أنها (حزمة القوانين الجديدة) كانت مضيعة للمال، وكذلك أنها كانت تحسيناً ممتازاً لعملية التجاوز".

وتابع: "لذا، أنا متحمس لرؤية النتيجة النهائية على أرض الحلبة (خلال السباقات)".

وأضاف: "لكن الفورمولا واحد عالمٌ من الخلافات. بدلاً من اتخاذ موقف إيجابي والعمل على تقديم أفضل سباقات سيارات، فإنهم يحاولون على الدوام إيجاد أمر ما لا يعمل بالشكل المطلوب (والجدال حوله)".

واستكمل: "ذلك أمر مؤسف بعض الشيء".

آراء متباينة

من جهته، أبدى سيرجيو بيريز إعجابه بالتأثير الذي سببته القوانين الجديدة على عمليات اللحاق بالسيارات الأخرى وتجاوزها.

حيث قال خلال التجارب "أنت تخسر ارتكازية بشكل أقل، لذا أعتقد حتى الآن أن الفورمولا واحد قامت بعمل رائع مع هذه القوانين الجديدة".

وأكمل: "أعتقد أن الفارق الزمني في السرعة بين السيارتَين خلال التجاوز يجب تقليصه بعض الشيء، وذلك للسماح بالمزيد من اللحاق بالسيارة أمامك والاستفادة من نظام ’دي آر أس’".

وأضاف: "لذا، آمل أن تصبح السباقات أكثر متعة بالنسبة للمشاهدين والسائقين كذلك".

لكن، أشار الكثير من السائقين إلى عدم شعورهم بأية اختلافات مع القوانين الجديدة.

لكنّ دانيال ريكاردو سائق رينو أعرب عن أمله بإمكانية تأثير تلك القوانين مع نهاية القسم الأول للتجارب الشتوية، لكنه احتفظ برأيه مع نهاية القسم الثاني.

حيث قال الأسترالي: "أعتقد أنها ستكون أفضل بعض الشيء، لكنني لن أقول أنها ستُحدث تغييراً كبيراً".

وأكمل: "سيكون التجاوز صعباً على الدوام مع حلبة كهذه. ستصبح التجاوزات أسهل حالما تبدأ الإطارات بالمعاناة".

وتابع: "أودّ التفكير في وجود كسب قليلٍ، لكن من الصعب التجاوز عندما تعمل على إكمال لفات سريعة مع إعدادات السيارة الحالية".

واستكمل: "الأجنحة الأمامية باتت أبسط، لكن الفرق أذكياء، وسيجدون طرقاً للالتفاف على ذلك".

واسترسل: "لذا، لا أودّ التفكير بسذاجة والقول أن تلك القوانين ستغير كل شيء".

تقارب في المستويات

بالرغم أنّ تأثير قوانين 2019 الانسيابية لم يكن حاسماً خلال التجارب الشتوية، لكن يبدو حتى الآن فإنّ الفرق أكثر تقارباً من بعضها البعض.

وكانت فيراري قد أنهت التجارب الشتوية في الصدارة أمام مرسيدس بفارق 0.003 ثانية، بينما غطت 1.3 ثانية تسعة فرق من أصل عشرة في البطولة.

حيث أوضح تود أن الموسم سيكون "رائعاً" مع السيارات والفرق الجدد، بمن فيهم أهم سائقي الفورمولا 2: جورج راسل، لاندو نوريس وأليكس ألبون.

حيث قال: "مشاهدة النتائج (التجارب الشتوية) في برشلونة جعلتني أشعر وكأنها بطولة الفورمولا 2".

واختتم: "ما أعنيه، أنه تقدّم وتطور. وأنا أتطلع قدماً إلى ذلك".

فالتيري بوتاس، مرسيدس

فالتيري بوتاس، مرسيدس

تصوير: ستيفانو آركاني

المقال التالي
تحليل: الصراع الثنائي الغائب عن ذهن الجميع في الفورمولا واحد

المقال السابق

تحليل: الصراع الثنائي الغائب عن ذهن الجميع في الفورمولا واحد

المقال التالي

فيراري تتخلّى عن علامة "ميشن وين ناو" لجولة أستراليا

فيراري تتخلّى عن علامة "ميشن وين ناو" لجولة أستراليا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
Be first to get
breaking news