فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
6 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
20 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
34 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
83 يوماً

تقني: كيف راجعت فرق الفورمولا واحد أجنحتها الخلفيّة لجولة كندا

المشاركات
التعليقات
تقني: كيف راجعت فرق الفورمولا واحد أجنحتها الخلفيّة لجولة كندا

عدّلت عدّة فرق الفورمولا واحد تصاميم أجنحتها الخلفيّة قبيل جائزة كندا الكبرى ضمن سعيها لإيجاد المزيد من الأداء على الخطوط المستقيمة لحلبة مونتريال.

كانت فيراري، وتورو روسو وريسينغ بوينت من بين الفرق التي جلبت أجنحة خلفيّة جديدة إلى جولة كندا، حيث عدّلت جوانبها الانسيابيّة لتتماشى مع الخطوط المستقيمة الطويلة على الحلبة.

وعادة ما تميل الفرق لاستخدام جناح "الملعقة" الذي يكون أكثر سُمكًا في وسطه على الحلبات التي لا تُعدّ تقليديًا "منخفضة الجرّ"، لكنّها تتضمّن في الوقت ذاته مقاطع تسارع طويلة.

ويأتي ذلك كمحاولة لخلق توازن بين التقليل من الجرّ من جهة وتوليد قدرٍ كافٍ من الارتكازيّة للأقسام الأبطأ من الحلبة.

ويبدو الجناح الخلفي لسيارة فيراري – الذي ظهر على سيارة شارل لوكلير (اليسرى) – مشابهًا للخصائص المستخدمة في باكو، حيث يرتفع القسمان الخارجيان من الجناح إلى الأعلى.

مُقارنة الجناح الخلفي لسيارة فيراري: شارل لوكلير (اليسار) وسيباستيان فيتيل (اليمين)

مُقارنة الجناح الخلفي لسيارة فيراري: شارل لوكلير (اليسار) وسيباستيان فيتيل (اليمين)

تصوير: جورجيو بيولا

وبشكلٍ عام فإنّ الأقسام الخارجيّة من الجناح تُطوّر فوارق الضغط الأضعف بالمقارنة مع القسم الأوسط، ما يعني أنّها تولّد مستوى أضعف من الارتكازيّة.

ويُؤدّي تعديل شكل الجناح إلى جعله يُولّد قدرًا أقلّ من الجرّ، لكنّه يُبقي على قدرٍ مقبول من الارتكازيّة في الوقت ذاته.

في المقابل تمّ تزويد سيارة سيباستيان فيتيل بالتصميم التقليدي، الجناح المسطّح أكثر (على اليمين) ما يُشير إلى أنّ الفريق سيعمل على إجراء اختبارات متتابعة في تجارب الجمعة من أجل تحديد أيّ التصميمين أفضل.

أمّا فريق تورو روسو فقد تشبّث بتصميم الملعقة الأخفّ حدّة طوال الموسم حتّى الآن، لكنّه زاد من عمقه في كندا.

وعلى عكس فيراري فإنّ جناح تورو روسو من جولة باكو تميّز بزاوية هجوم منخفضة الحدّة من دون قسم الملعقة، لذا يبدو هذا تصميمًا جديدًا بالكامل.

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة تورو روسو

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة تورو روسو "اس.تي.آر14"

تصوير: جورجيو بيولا

وينطبق الأمر ذاته على الجناح الخلفي الجديد لسيارة ريسينغ بوينت، إذ أنّ الفريق قام برفع الحافة الأماميّة من الصفيحة الأساسيّة طوال جولات هذا الموسم حتّى الآن، وذلك بهدف تحسين زاوية ميلان الجناح من دون مواجهة ضريبة الجرّ.

لكنّ الفريق تخلّى عن ذلك في مونتريال لصالح جناحٍ ينخفض إلى الأسفل في قسمه الأوسط.

ويبدو هذا التصميم أحدث محاولات الفريق لتجاوز خيبة أمل جولتَي برشلونة وموناكو.

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة ريسينغ بوينت

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة ريسينغ بوينت "آر.بي19"

تصوير: جورجيو بيولا

مرسيدس تؤكّد تقديمها لمحرّك مُحدّث في كندا

المقال السابق

مرسيدس تؤكّد تقديمها لمحرّك مُحدّث في كندا

المقال التالي

بوتاس: مُحرّكنا المُحدّث لن يكون قادرًا على مجاراة سرعات فيراري القصوى

بوتاس: مُحرّكنا المُحدّث لن يكون قادرًا على مجاراة سرعات فيراري القصوى
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى