"تغييرات كبيرة" في إعدادات سيارة مرسيدس وراء تراجع الفريق في الحصة الثانية

كشف مدير فريق مرسيدس توتو وولف بأنّ التغييرات التي قام بها فريقه على ضبط سيارة السهام الفضية قبيل انطلاق التجارب الحرّة الثانية في موناكو هي السبب وراء تراجع لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس.

"تغييرات كبيرة" في إعدادات سيارة مرسيدس وراء تراجع الفريق في الحصة الثانية

تصدّر البريطاني التجارب الحرّة الأولى صباح اليوم الخميس على حلبة مونتي كارلو، إلّا أنه لم يتمكّن من تحقيق نتيجة أفضل من المركز الثامن في الثانية، في حين حلّ بوتاس بالمركز العاشر.

وبلغ الفارق 1.1 ثانية بين هاميلتون ومتصدّر الحصة الثانية سيباستيان فيتيل.

"لقد اتخذنا طريقًا خاطئًا لناحية ضبط السيارة إذ كنا نعتقد بأننا سنحصل على نتائج جيدة" قال وولف، مُضيفًا "توجّب علينا الإبقاء على نفس الضبط كون تغييره يستغرق وقتًا أطول من الحصة إذ قررنا المضيّ قدمًا في سبيل جمع البيانات".

وتابع قائلاً "لم نحصل على التماسك المطلوب. كنا تنافسيين للغاية في الحصة الصباحية لذلك يجب علينا العودة للوراء الآن. لقد خسرنا هذه الحصة في الوقت الذي كان من الضروري فيه التقدّم".

واختتم "لذلك نحن بحاجة إلى العمل على تحسين هذا الجانب في الصباح الباكر من يوم السبت".

من جانبه، علّق بوتاس على وتيرته مع نهاية اليوم الخميس قائلاً "نحن نعرف كيفيّة إصلاح هذه المشكلة، ولكن تبدو السيارات الأخرى في موقعٍ جيد".

وأضاف "من المستحيل بالنسبة لنا الحصول على لفة سريعة أولى مع هذه الإطارات، إذ نحن بحاجة إلى إجراء عدّة لفات تحمية. كنت أتمنى لو كان لدينا إطارات أكثر ليونة".

وأضاف "جرت التجارب الحرّة الأولى بشكل جيد بالنسبة لنا. ولكننا قرّرنا القيام بتغييرات كبيرة على ضبط السيارة من أجل الحصول على المزيد من التماسك، ولكننا سلكنا الاتجاه الخاطئ في أماكن أخرى".

واختتم "لقد تعلّمنا الكثير من اليوم ولكن ذلك ليس كافيًا. يجب علينا العمل بجدّ من أجل العودة إلى الصفوف الأمامية".

المشاركات
التعليقات
فيتيل في صدارة التجارب الحرّة الثانية في موناكو ومرسيدس تكتفي بالمركز الثامن
المقال السابق

فيتيل في صدارة التجارب الحرّة الثانية في موناكو ومرسيدس تكتفي بالمركز الثامن

المقال التالي

فيتيل يتوقّع عودة مرسيدس بكامل قوتها يوم السبت

فيتيل يتوقّع عودة مرسيدس بكامل قوتها يوم السبت
تحميل التعليقات