تشايس كاري: بإمكان الفورمولا واحد اعتماد مكوّنات قياسيّة

أكّد تشايس كاري المدير التنفيذي للفورمولا واحد أنّ البطولة قد تعتمد مكوّنات قياسيّة لحلّ مشكلة الفوارق الكبيرة في الإنفاق بين مختلف الفرق.

تتباعد ميزانيّات الفرق بشكلٍ كبير في الفورمولا واحد، إذ تُقدّر ميزانيّة فيراري العام الماضي بـ 330 مليون جنيه استرليني بينما أنفق فريقا فورس إنديا وساوبر 90 و95 مليون جنيه استرليني على التوالي.

وكان زاك براون المدير التنفيذي لمكلارين داعمًا لفكرة اعتماد سقفٍ للنفقات في الماضي، كما أنّه زعم أنّ "هناك بعض الأطراف التي تعتقد أنّه من الممكن استخدام بعض المكوّنات القياسيّة".

وأكّد كاري الآن أنّ اعتماد المكوّنات القياسيّة يُعدّ خيارًا ممكنًا للفورمولا واحد من أجل الحدّ من التكاليف، إذ كرّر ما قاله روس براون المدير الرياضي في ليبرتي أنّ التكنولوجيا لا يجب "إغفالها وتبسيطها" في الفورمولا واحد.

"ينصبّ تركيزنا بشكلٍ كبيرٍ على النفقات" قال كاري، مُضيفًا: "أحد أهدافنا، من أجل صالح الفرق والرياضة بوجهٍ عام، يتمثّل في محاولة إيجاد طريقة لإدارة النفقات والتحكّم فيها. هنالك العديد من الحلول من أجل الوصول لذلك، سواء تمثّلت في وضع سقفٍ للنفقات أو معالجة المكوّنات الرئيسيّة على السيارة".

وتابع: "نحن لا نسعى لتوحيد السيارات وجعلها قياسيّة – إذ نرى أنّه من المهم للغاية أن تبقى الرياضة تنافسيّة في ظلّ وجود تقنياتٍ لا مثيل لها".

وأكمل: "نحن لا نسعى للتخلّي عن تلك التقنيات، لكن أعتقد أنّه بوسعنا توحيد بعض المكوّنات على السيارة".

وأردف: "نرغب بكلّ تأكيد في إيجاد طرقٍ لتقنين ما تنفقه بعض الفرق، الأمر الذي سيحسّن من الاقتصاد العام للمشروع ويُمكّن الجميع من الاستفادة، هذا إلى جانب تحسين مستوى المنافسة".

ولا يزال من غير الواضح أيّ الأجزاء التي ستسعى الفورمولا واحد لتوحيدها، بالرغم من أنّ ما أشار إليه براون في وقتٍ سابق كان حول "مكوّنات لا تحسّن العرض ولا يُمكن للمشجّعين معرفة تأثيرها"، مثل مكوّنات نظام التعليق.

وكشف كاري أيضاً عن عقد بعض "الاجتماعات الأوّليّة" مع الفرق بخصوص خفض النفقات، بالرغم من أنّ الهدف من ذلك لا يتمثّل في جعل الميزانيّات متساوية بين جميع الفرق".

وقال حيال ذلك: "أحد التحدّيات التي نواجهها اليوم تتمثّل في أنّ هنالك بعض الفرق التي تصل نفقاتها إلى مستوىً مختلف تمامًا عن البقية، إذ بوسعك رؤية نتائج ذلك على الحلبة".

وأكمل: "لذا في حال كان بمقدورنا تقنين النفقات إلى مستوىً تكون الفرق فيه متقاربة - ليست متساوية - من بعضها البعض، سيُمكّننا ذلك من تعزيز المنافسة وسيجعل اقتصاد الرياضة أفضل بكثير. لقد بدأنا تلك العملية مع الفرق، حيث حظينا ببعض الاجتماعات التمهيديّة".

واختتم بالقول: "هنالك بعض الجوانب الكبيرة لهذا الأمر، مثل جانب المحرّك، الذي يُعدّ أكثر أجزاء السيارة تعقيدًا. هدفنا بكلّ تأكيد هو معالجة مشكلة النفقات، إذ نرى بأنّ الرياضة ستستفيد من ذلك على العديد من الأصعدة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة