تخصيص يوم من التجارب الشتوية في برشلونة لإجراء اختبارات إطارات الأمطار

ستحصل فرق الفورمولا واحد على يومٍ واحد من التجارب لاختبار إطارات الأمطار الجديدة لموسم 2017 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، وذلك خلال التجارب الشتوية التي ستُقام على حلبة برشلونة الإسبانية.

أتت هذه الخطوة لإعطاء الفرق والسائقين فرصةً لجمع البيانات والمعلومات حول عمل الإطارات الأعرض التي ستكون مُخصصة للأجواء الرطبة.

وعلى الرُغم من منح بيريللي فرصةً لاختبار إطارات الأمطار الجديدة، إلّا أنّ الشركة الإيطالية تُريد منح جميع فرق الفورمولا واحد يومًا واحدًا لاختبار هذه الإطارات قبل انطلاق الموسم من أستراليا.

وتهدف الخطة الحالية إلى إجراء اختبارات الأمطار خلال التجارب الشتوية الأولى التي ستُقام بين 27 فبراير/شباط و2 مارس/آذار المُقبل.

تُشير اللّوائح الرياضية في الفورمولا واحد إلى ضرورة إجراء يوم من التجارب الشتوية لاختبار الإطارات الرطبة – إلّا أنه ثبت صعوبة محاكاة ذلك بطرقٍ اصطناعيّة لتبليل المسار.

ولكن مع تصميم إطاراتٍ مختلفة كليًا في موسم 2017 فإنّ أداء الإطارات المتوسطة "إنترميديت" و"فول ويت" سيكون مُغايرًا هذا العام. وبالتالي لا يمكن الاعتماد على المعلومات والبيانات التي تمّ الحصول عليها في المواسم الأخيرة.

ونتيجةً لذلك ستكون الفرق مهتمةً أكثر بالحصول على تلك المعلومات قبل انطلاق الموسم بصورةٍ فعلية من حلبة ألبرت بارك.

وأشارت بعض المصادر إلى أنه في حال لم تهطل الأمطار خلال الأيام الثلاثة الأولى من التجارب الشتوية، سيتمّ حينها استخدام شاحنات ناقلة للمياه للمُساعدة في محاكاة الظروف الرطبة على المسار.

وقد أوضح مُدير رياضة السيارات في بيريللي بول هامبري بأنّ شركته أرادت إحداث تغييرات شاملة على صعيد أداء الإطارات الخاصة بالأجواء الرطبة لهذا العام.

وقال "إنّ المجال الوحيد الذي سنعمل عليه خلال الموسم سيكون متعلقًا بإطارات الأجواء الرطبة – إذ نحاول تحسين الوقت المطلوب لإحمائها – لا سيما على مستوى الانطلاقات الثابتة".

واختتم "لذلك سنعمل على تطوير هذه الناحية خلال الموسم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة