فورمولا 1
31 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
3 يوماً
آر
جائزة تركيا الكبرى
13 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
16 يوماً
آر
جائزة الصخير الكبرى
04 ديسمبر
الحدث التالي خلال
36 يوماً

تحليل: هل اتخذت ريسينغ بوينت القرار الصائب بالتخلّي عن بيريز لصالح فيتيل؟

المشاركات
التعليقات
تحليل: هل اتخذت ريسينغ بوينت القرار الصائب بالتخلّي عن بيريز لصالح فيتيل؟

بعد بضعة أسابيع مدوّية في مايو/أيار الماضي إثر الإعلان عن مغادرة سيباستيان فيتيل صفوف فيراري، أصبح سوق السائقين لموسم 2021 هادئًا نوعًا ما، حتّى انفجرت الأخبار من جديد بمغادرة سيرجيو بيريز صفوف ريسينغ بوينت أولًا ومن ثم الإعلان عن انتقال فيتيل مكانه إلى الفريق الذي سيشارك تحت اسم أستون مارتن الموسم المُقبل.

توجّهت كل الأنظار صوب فيتيل لمعرفة ماهية الخطوة التالية في مسيرته، على الرُغم من إصراره على عدم التعجل في اتّخاذ أيّ قرار. وكان قد سبق وأكّد خوضه محادثات مع رينو قبل إعلان الصانع الفرنسي توقيعه مع بطل العالم مرّتين فرناندو ألونسو لموسم 2021، ولاحقًا اعترف الألماني بطل العالم أربع مرّات في الفورمولا واحد أنّه يخوض "محادثات حرة" مع ريسينغ بوينت.

وقد أدّت أخبار تفاوض فيتيل مع ريسينغ بوينت إلى تكهّنات حول مستقبل بيريز في الفريق، إذ وعلى الرُغم من كونه يخوض أوّل موسم فقط ضمن عقد بثلاثة مواسم مع الفريق، لكنّ المكسيكي اعترف بأنّ هوية من سيغادر الفريق إذا ما أتى فيتيل "واضحة" في إشارة إلى نفسه، بالنظر إلى أنّ زميله لانس سترول هو ابن مالك الفريق لورنس سترول.

اقرأ أيضاً:

لكنّ وخلال الأسابيع الأخيرة، بات بيريز أكثر ثقة حول مستقبله مع ريسينغ بوينت، ولا سيّما بعد عودته من التعافي إثر إصابته بفيروس كورونا "كوفيد-19".

حيث سبق وقال على هامش جائزة إسبانيا الكبرى: "ما سمعته من الفريق هو أنّنا نرغب المواصلة سويًا. لذلك أعتقد بأنّها فقط مسألة وقت قبل أن تختفي تلك الشائعات".

بيد أنّه بدا دومًا من المرجّح إتمام خطوة استقدام فيتيل إلى الفريق. إذ وبالرُغم من تقليل أوتمار زافناور مدير ريسينغ بوينت لأهمية مناسبة ركوب فيتيل السيارة معه بينما كان ذاهبًا إلى محطة الوقود في سيلفرستون، لكنّ ذلك لم يقلل من الشائعات المحيطة بالمسألة.

والآن بعد الإعلان عن ضمّ فيتيل إلى صفوف فريق أستون مارتن ريسينغ في 2021، فإنّ تلك الخطوة ستمثّل ضربة موفقة كبيرة للفريق، والذي حقق عددًا من الخطوات الكبيرة منذ استحواذ سترول على الفريق في أغسطس/آب 2018، حيث سبق وقيّم شراكات مع جهات مثل برابهام ومارش قبل أن يستثمر في شركة أستون مارتن للسيارات، الأمر الذي فتح الباب أمام اسم وحقبة جديدين في العام المُقبل.

كما أنّ التوقيع مع بطل عالم رباعي يعدّ دليلًا أكبر على أنّ ريسينغ بوينت تتعامل مع مشروعها بجدية كبيرة. حيث سيجلب فيتيل معه ثروة من الخبرة إلى المشروع بعد مسيرته الزاخرة التي أمضاها بين ريد بُل وفيراري، ولكنّ قدومه كذلك سيجذب الانتباه، حيث أنّ المستوى والقيمة التسويقية سيرتفعان فقط لمجرد وصوله.

اقرأ أيضاً:

في المقابل، تمثّل تلك كذلك بداية جديدة لفيتيل، لا سيّما وأنّ عامه الأخير مع فيراري لن يُذكر على الأرجح بشكل جيّد في المستقبل، في ظل معاناة الفريق الحالية لناحية الأداء، وافتقاره الشخصي للثقة مع سيارة "اس اف1000"، وأخيرًا الصورة الضبابية التي أحاطت بالإعلان عن مغادرته غير المتوقعة.

لانس سترول، ريسينغ بوينت وسيباستيان فيتيل، فيراري

لانس سترول، ريسينغ بوينت وسيباستيان فيتيل، فيراري

تصوير: صور موتورسبورت

وستمنح أستون مارتن فيتيل مشروعًا طويل الأمد سيكون بمقدوره فعلًا الاستثمار فيه. صحيحٌ أنّه قد يرى في ذلك خطوة للوراء مقارنةً بما كان معتادًا عليه خلال العقد الماضي بتواجده ضمن صفوف فريق ينافس على اللقب مع موارد شاسعة والعديد من المنشآت، لكنّ الرغبة لدى ريسينغ بوينت هي التحوّل لتلك الحالة، والبداية كانت مع أستون مارتن، إذ أنّ بوسع فيتيل المساهمة في إطلاق ذلك الطموح.

لكن وبالنظر إلى مدى معاناة فيتيل هذا العام، فهل اتّخذت ريسينغ بوينت القرار الصائب بالتخلّي عن بيريز لموسم 2021؟

سيشير ترتيب البطولة إلى أنّ ذلك الأمر ليس بذات الوضوح الذي قد يبدو عليه، ولا سيّما إذا ما نظرنا إلى الأمر على أنّ الفريق قد جلب بطل عالم أربع مرات مكان سائق يملك في جعبته منصّة تتويج يتيمة في السنوات الثلاث الأخيرة.

يبلغ رصيد بيريز في هذا الموسم حتى الآن 34 نقطة بالرُغم من تغيّبه عن سباقين من السباقات الثمانية الأولى، في حين يبلغ رصيد فيتيل 16 نقطة فقط في ظلّ وقوع معظم ما تعانيه فيراري من مشاكل في جانبه من المرآب.

كما يعرف بيريز كذلك الفريق المتمركز في سيلفرستون عن ظهر قلب. فقد تواجد ضمن صفوفه منذ العام 2014. حتّى أنه لعب دورًا في إنقاذ الفريق عندما أشعل شرارة إجراءات الحراسة القضائية لفورس إنديا في 2018، والتي أدّت بدورها إلى الاستحواذ على الفريق وتحويله إلى ريسينغ بوينت.

لكنّ فرصة اقتناص بطل عالم رباعي يحظى بانتصارات حديثة هو أمر لم تتمكن ريسينغ بوينت من تجاهله. ربما يكون فيتيل قد ارتكب سلسلة من الأخطاء خلال الأعوام الأخيرة، مع العديد من الانزلاقات والأخطاء المكلفة، لكنّه قدّم كذلك بعض التأديات المذهلة.

منها قيادته نحو التفوّق على زميله شارل لوكلير في سنغافورة العام الماضي في ظل أوامر الفريق التي خالفها زميله الشاب، كما كان ليحقق الفوز في روسيا كذلك لولا المشاكل على وحدة طاقته. حتّى مؤخّرًا، في إسبانيا الشهر الماضي، قدّم الألماني إحدى أفضل التأديات خلال مسيرته ليتقدم إلى المركز السابع ضمن استراتيجية التوقف الواحد، ليمنح فيراري نقاطًا لم تكن تستحقها.

هنالك كذلك عامل أداء سيارة ريسينغ بوينت في 2021، إذ وبالنظر إلى مواصلة استخدام النموذج الحالي من السيارة في العام المُقبل، وفي ظل الجدل الذي أحاط بتصميم سيارة "آر بي20"، فلا شكّ بأنّها سيارة سريعة بالفعل، وعلى الأرجح ثالث أسرع سيارة في البطولة حاليًا.

في المقابل، فقد أضاع فريق ريسينغ بوينت بعض الفرص هذا العام، مثل مونزا، حيث كان سترول على طريق الفوز بالسباق بعد عقوبة لويس هاميلتون سائق مرسيدس، فقط ليتعثّر خلال إعادة الانطلاقة ويكتفي بالمركز الثالث في النهاية. حيث أنّ سائقًا أكثر خبرة مثل فيتيل كان ليُحرز نتيجة مختلفة في مثل هذا الموقف.

وليس من المرجّح أن يعاني بيريز لإيجاد مقعد في البطولة في 2021، فهو منافس سريع، ويملك سمعة كسائق قادر على إعتلاء منصات التتويج، كما أنّه بمقدوره جلب رعاية كبيرة من المكسيك. إذ وبالنسبة لفريق مثل ألفا روميو أو هاس، ستكون هنالك العديد من الأسباب لفتح محادثات معه وربما إتمام صفقة لضمّه.

اقرأ أيضاً:

وينبغي القول أنّه ومع كلّ ما حصل مع بيريز خلال مسيرته مع ريسينغ بوينت وفورس إنديا، لكن تمّ التعامل مع مغادرته للفريق بكرامة. لم يكن هنالك إعلان مفاجئ وسريع من ريسينغ بوينت بضمّ فيتيل وفي النهاية مغادرة بيريز على الهامش. حيث أتى إعلان مغادرة بيريز منفصلًا، ومن المكسيكي نفسه وبكلماته، قبل الإعلان عن التوقيع مع فيتيل في اليوم التالي.

لطالما كان بيريز ركيزة أساسية في وصول ريسينغ بوينت لما هي عليه اليوم، لكن يبدو بأنّ فيتيل هو من سيشكّل مستقبل ذلك الفريق.

المنشآت القديمة "أكبر العوائق" أمام مكلارين

المقال السابق

المنشآت القديمة "أكبر العوائق" أمام مكلارين

المقال التالي

بيريز: لم يخبرني أحد أي شيء حيال الخروج من ريسينغ بوينت

بيريز: لم يخبرني أحد أي شيء حيال الخروج من ريسينغ بوينت
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1