تحليل: من بوسعه تعويض ريكاردو في صفوف رينو؟

على إثر الإعلان الصادم لمغادرة سيباستيان فيتيل لصفوف فيراري والانتقالين التاليين لكارلوس ساينز الإبن ودانيال ريكاردو، انتقل الاهتمام صوب رينو بالنسبة لسوق السائقين لموسم 2021 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

تحليل: من بوسعه تعويض ريكاردو في صفوف رينو؟

مع انتقال ساينز إلى فيراري وتوجّه ريكاردو نحو مكلارين، فقد بات هنالك مقعدٌ متاحٌ في صفوف رينو للعام المقبل.

لكن أي سائقين يتنافسون على المقعد الشاغر في صفوف الحظيرة الفرنسيّة لموسم 2021؟ وما سيكون تأثير ذلك على بقيّة سوق السائقين؟

سيباستيان فيتيل

سيباستيان فيتيل، فيراري

سيباستيان فيتيل، فيراري

تصوير: صور موتورسبورت.كوم

لم يتحدّث فيتيل بطل العالم أربع مرّات مطلقًا منذ تأكيد مغادرته لفيراري في وقتٍ سابقٍ من هذا الشهر، ولم يُقدّم الكثير من التلميحات بشأن الخطوة التالية في مسيرته.

بعمر الـ 32 عامًا، لا يزال فيتيل يملك الكثير من الأعوام المتبقية في مسيرته، لكنّه ارتبط أكثر باعتزالٍ محتمل في حال لم يتمكّن من الحصول على مقعدٍ آخر في المقدّمة.

ومع عدم ترجيح انضمامه إلى مرسيدس بالنظر إلى أنّ هكذا خطوة قد تفتح باب مشاكل بينه وبين لويس هاميلتون، فإنّ أفضل خيارات فيتيل تتمثّل في رينو على الأرجح.

وفي حين أنّ خسارة ريكاردو لصالح مكلارين لا تُظهر رينو بمظهر جيّد، فإنّ الفريق استثمر الكثير في مشروع الفورمولا واحد ويهدف للمنافسة على الانتصارات ومنصّات التتويج عند وصول القوانين الجديدة في 2022.

سيكون انتقاله إلى رينو بمثابة خطوة نحو فرق الوسط بالتأكيد، وذلك بعد أن كان الألماني متواجدًا في المقدّمة طوال أكثر من عقدٍ من الزمن. لكنّ رينو تُمثّل الخيار المنطقيّ الأفضل في الوقت الحاضر.

سيُمثّل بطل العالم أربع مرّات النجم المرغوب فيه من قبل رينو لمشروعها طويل الأمد في الفورمولا واحد وسيكون بمثابة معلّم لإستيبان أوكون. كما أنّ فريق رينو من بين قلّة يُمكنهم دفع راتب الألماني.

فرناندو ألونسو

فرناندو ألونسو، رينو أمام مايكل شوماخر، فيراري

فرناندو ألونسو، رينو أمام مايكل شوماخر، فيراري

تصوير: صور موتورسبورت

نأتي إلى الإسم الذي تكرّر صداه كثيرًا مؤخّرًا بشأن مقعد رينو وهو فرناندو ألونسو بطل العالم مرّتين.

أحرز الإسباني لقبَيه مع رينو في 2005 و2006 خلال فترة أربعة أعوام قضاها مع الفريق قبل أن يعود إليه لموسمَين إضافيين في 2008 و2009.

دائمًا ما كان ألونسو منفتحًا على العودة إلى الفورمولا واحد تحت القوانين الجديدة بعد أن اعتزل مع نهاية موسم 2018 بسبب عدم سعادته بالوضع الحالي للبطولة وأعوامه الصعبة مع مكلارين في الخلف.

ستكون فترة ثالثة مع رينو آخر معارك الإسباني في الفورمولا واحد بكلّ تأكيد بالنظر إلى اقترابه من سنّ الأربعين، لكنّ ذلك سيمنحه أيضاً فرصة تعزيز إرثه في حال تمكّن من إعادة الفريق إلى واجهة البطولة.

يملك قوّة النجم التي ترغب بها رينو في تشكيلتها، كما أنّه يبرز كأحد أسرع السائقين في العالم. لكنّ خروجه الدرامي من مكلارين في مناسبتين وفيراري في السابق يترك بعض نقاط الاستفهام بشأن تناغمه مع أيّ فريق.

كما سيتعيّن عليه المعاناة مع الفريق في موسم 2021 الصعب نتيجة تأخير القوانين الجديدة، وهو ما اعتبره سابقًا بالأمر المؤسف بالنظر إلى حاجة الفورمولا واحد للتغيير.

نيكو هلكنبرغ

نيكو هلكنبرغ، رينو

نيكو هلكنبرغ، رينو

تصوير: صور موتورسبورت

يُعدّ هلكنبرغ سائقًا آخر ارتبط اسمه بفترة ثانية مع رينو بعد أن غادر الفريق والبطولة بنهاية العام الماضي إثر ثلاثة مواسم مع الحظيرة الفرنسيّة.

تخلّت رينو عن الألماني لصالح التعاقد مع إستيبان أوكون، لكنّه شدّد على عدم استبعاده العودة إلى الفورمولا واحد في المستقبل.

قال هلكنبرغ مؤخّرًا أنّه لن يهتمّ بالعودة إلّا في حال سمح له ذلك بالتواجد في موقعٍ تنافسيّ وليس لمجرّد إكمال العدد، حيث يُوفي مشروع رينو بذلك الشرط.

قد يحتاج الطرفان لبعض التصالح في ما بينهما على إثر مغادرته، لكن في حال منح الفريق هلكنبرغ فرصة القتال في مقدّمة خطّ الوسط ومن ثمّ استهداف منصّات التتويج المنتظرة، فإنّ الألماني سيُرحّب بهذه الفرصة.

في حال لم يكن مقعد رينو مُغريًا بالنسبة لفيتيل أو ألونسو، فإنّ رينو لن تكون أمام مهمّة سهلة لإيجاد سائقٍ سريع متاحٍ أفضل من هلكنبرغ لموسم 2021.

غوانيو تشو

غوان يو تشو، أوني فيرتوزي

غوان يو تشو، أوني فيرتوزي

تصوير: صور موتورسبورت

حتّى قبل تأكيد مغادرة ريكاردو لرينو، تحدّث أبيتبول عن إمكانيّة ترقية أحد سائقي رينو الناشئين إلى البطولة لموسم 2021.

يُعدّ تشو العُضو القائد في أكاديميّة رينو بعد أن كان جزءًا من أكاديميّة فيراري للناشئين في السابق.

أثار الصيني الإعجاب في الفورمولا 3 ومن ثمّ الفورمولا 2 في 2019 مُحقّقًا خمس منصّات تتويج وقطب انطلاق أوّلًا مع فريق "يوني-فيرتوزي" في طريقه لتحقيق المركز السابع في البطولة.

وحال انطلاق موسم 2020 فإنّ تشو سيكون من بين المرشّحين للمنافسة على اللقب بعد بقائه في صفوف الفريق، لكنّه سيحتاج فقط للتواجد ضمن الأربعة الأوائل مع نهاية الموسم لكسب النقاط اللازمة لرخصة قيادته للتسابق في الفورمولا واحد.

قد تُمثّل ترقيته إيمانًا جيّدًا ببرنامج الناشئين الخاص برينو، إلى جانب توفير سوق ترويجيّة ضخمة مثل الصين ورغبة الصانع الفرنسيّ في التوسّع فيها.

كريستيان لوندغارد

كريستيان لوندغارد

كريستيان لوندغارد

تصوير: رينو سبورت

كما نجد عُضوًا آخر في أكاديميّة رينو ألا وهو كريستيان لوندغارد صاحب الـ 18 ربيعًا.

ربّما تسابق لوندغارد في عالم سيارات المقعد الأحادي للمرّة الأولى قبل ثلاثة أعوامٍ فقط، إلّا أنّه أثار الإعجاب منذ ذلك الحين بتحقيقه للقبي فورمولا 4 وتواجده في المركز السادس في بطولة الفورمولا 3 العام الماضي.

عملت رينو بجهد من أجل تأمين مقعد له في الفورمولا 2 لموسم 2020 بعد مشاركته في سباقَين في أبوظبي في نهاية العام الماضي، ليحصل على مقعد في فريق آرت غران بري.

من غير المرجّح أن يكون لوندغارد السائق أوفر حظًا لنيل مقعد رينو بالنظر إلى قائمة السائقين الآخرين المذكورين وافتقاره للخبرة، لكنّه يحظى بتقديرٍ عالٍ من قبل القائمين على الفريق.

وبشكلٍ مماثلٍ لتشو، فإنّ لوندغارد يحتاج فقط للتواجد ضمن الأربعة الأوائل في الفورمولا 2 هذا العام ليضمن حصوله على رخصة القيادة الخارقة للقيادة في الفورمولا واحد.

المشاركات
التعليقات
طواقم الفورمولا واحد تواجه واقعًا جديدًا مع إعادة فتح المصانع

المقال السابق

طواقم الفورمولا واحد تواجه واقعًا جديدًا مع إعادة فتح المصانع

المقال التالي

هورنر: الفورمولا واحد أمام الفرصة الأمثل لاختبار صيغة شبكة الانطلاق المعكوسة

هورنر: الفورمولا واحد أمام الفرصة الأمثل لاختبار صيغة شبكة الانطلاق المعكوسة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1