تحليل: مكلارين تقترب من الانفصال عن هوندا

تقترب مكلارين في علاقتها مع هوندا من الانفصال الوشيك، قبيل أسبوع مليء بالاحتمالات والتكهّنات حول مستقبل المصنّع اليابانيّ وفرناندو ألونسو كذلك في الفورمولا واحد.

عقب أشهر طويلة من الشكوك حيال خطوة مكلارين التالية لموسم 2018 فيما يتعلق بالمحركات التي ستتزوّد بها، بات من الواضح أنّ صبر فريق ووكينغ قد نفد في انتظار هوندا لتحقيق تقدم ملموس على المدى القصير.

وكانت العلامة اليابانية قد استعانت بأطراف خارجية لتسريع عملية التطوير، من بينها شركة "إيلمور" الهندسية العريقة المختصة في مجال المحركات. لكن يبدو أنّ ذلك ليس كافياً لطمأنة مكلارين حيال ضعف وتيرة تحسّن هوندا.

ومع اقتراب الوقت على النفاد قبيل اتخاذ قرار حاسم حيال هوية مزوّد المحركات لموسم 2018 – في ظلّ الضغوط المتواصلة لتأمين عقد جديد لفرناندو ألونسو – فإنّ تركيز مكلارين ينحصر في الوقت الراهن على تجهيز ما هو ضروريّ لوضع نهاية لحقبة هوندا وتأمين عقدٍ يزوّدها بوحدات طاقة رينو.

شبكة معقّدة

ما زالت هناك مجموعة من العوائق تحتاج للحلّ قبل إكمال عملية الانتقال، ما يعني عدم وجود أية ضمانات بعد لتحقيق ذلك المسعى.

وقد أشار أحد المصادر إلى أنّ الأمر لا يتعلق بانفصال مكلارين عن هوندا من عدمه، لكنّ السؤال الأكبر يتمحور حول مدى التعقيد – أو الفوضى – الذي قد تؤول إليه الأمور قبل تحقيق ذلك.

أبسط طريقة لحلّ الأحجية، تكمن في إقناع هوندا بتزويد تورو روسو بالمحركات لموسم 2018 وما بعده. ذلك سيحرّر رينو من صفقتها مع تورو روسو ويسهّل من مهمة الانتقال إلى تزويد مكلارين.

ويبدو للوهلة الأولى أن تزوّد تورو روسو بمحركات هوندا هو الخطوة المنطقية على عدة أصعدة – إذ سيضمن الدفعة المالية التي يحتاجها فريق فاينزا، وسيُبقي هوندا في الفورمولا واحد كما سيساعد مكلارين على رفع مستوى تنافسيتها مستقبلاً.

وما تزال المحادثات حول سيناريو مماثل جارية وقد وصلت إلى مرحلة متقدمة بالفعل.

إذ أنّ التكهّنات بانهيارها مع نفي تورو روسو وهوندا وجود أيّ "محادثات رسمية" حيال المسألة قد تمّ تبديدها بشكل مثير للاهتمام من قبل مكلارين الأسبوع الماضي – إذ كشفت الأخيرة أنّه قد طُلب منها تزويد علب التروس ضمن أية صفقة محتملة بين الطرفين.

لكن، أشار المصدر إلى أنّ هوندا ليست متحمسة بشكل خاص "للقفز المفاجئ" وتزويد تورو روسو – كما أنها لا ترغب بالتخلي عن مكلارين.

يعني ذلك أنّ هناك نوعاً من "الحاجز" بين مكلارين وهوندا يمنع كلاَ منهما من التقدم بالوضع إلى الأمام والوصول إلى نتيجة مُرضية.

لكنّ الوقت بدأ بالنفاد، ما يضيف المزيد من الضغط إلى المسألة، حيث أوضحت تورو روسو أنّ مونزا هي الموعد النهائي لاتخاذ القرار حيال خططها لموسم 2018.

لذا، فإنّ على مكلارين وهوندا التحرك بسرعة ضمن هذا الإطار لإزالة العوائق من أمام تورو روسو كي تكمل عملية الانتقال المرغوبة.

إلغاء العقد

تبدو مكلارين متصلبة في موقفها حيال عدم استعمال محركات هوندا لموسم 2018، وذلك يعني، في حال لم تسر خطة تزويد تورو روسو على ما يرام، أن هناك احتمالية لضرورة إلغاء العقد الحالي للتزود بالمحركات – وتلك مسألة قد تصبح شائكة للغاية من الناحية القانونية.

لذا، قد تُضطر هوندا إلى الخروج من الفورمولا واحد أيضاً، وذلك وضع لا ترغب برؤيته "ليبرتي ميديا" المالك الجديد للفئة الأولى.

بالنسبة لمكلارين، قد يعني خروج هوندا من البطولة، فتح المجال أمام الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" كي يطبّق القانون الذي يُملي على أحد المصنّعين الحاليين تزويدها بالمحركات لموسم 2018.

وتبقى رينو هي الخيار الأفضل ضمن هذا الإطار، حتى وإن كانت مترددة حيال تزويد فريق رابع.

لكن، ومع قوانين تجبر الفرق على تأمين محرك، فقد تجد رينو نفسها من دون خيار سوى تقديم محركاتها لأربعة فرق في البطولة.

مستقبل ألونسو

يبدو أنّ تبديل مزوّد المحركات هو مفتاح مكلارين للحفاظ على خدمات سائقها النجم لموسم 2018.

كما يبدو كذلك أنّ الإسبانيّ قد أشار في حديث خاصّ إلى أنّه وفي حال تمكنت مكلارين من تأمين صفقة تزودها بمحركات رينو، فإنه سيبقى ضمن صفوف الفريق.

يرى ألونسو أنه ومع التقدم الحاصل في تطوير هيكل سيارة مكلارين – الذي سمح له باجتياز منعطف "بوهون" ضاغطاً بشكل كامل على دواسة الوقود خلال سباق بلجيكا – وترك رون دينيس لمنصبه، فإنّ هناك مؤشرات إيجابية حيال قدرات الفريق وإمكانياته.

تبقى وحدة الطاقة هي العائق الوحيد. وبعد أن فقد الأمل من قدرة هوندا على تحقيق أي تقدم، يودّ ألونسو الاستعانة بمحركات رينو، ما يعتبر دفعة إضافية لمكلارين في خضمّ علاقتها المضطربة مع المصنّع اليابانيّ.

وعقب انسحابه من سباقه المُحبط في بلجيكا، لخّص ألونسو باقتضاب رغبته الحقيقية لموسم 2018.

فقال: "عليهم تغيير أمر واحد فقط".

في الوقت الراهن، هذا بالضبط ما تسعى مكلارين لفعله.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين , تورو روسو
نوع المقالة تحليل