فورمولا 1
18 أبريل
التجارب الحرّة الأولى خلال
3 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
02 مايو
السباق خلال
19 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
58 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
72 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
79 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
107 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
135 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
142 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
149 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
163 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
170 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
177 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
191 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
198 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
243 يوماً

تحليل: ما الجديد في الفورمولا واحد لموسم 2021؟

رُبّما تُواجه الفورمولا واحد وضعًا غير مسبوقٍ على صعيد نقل الفرق لسياراتها من العام الماضي إلى هذا الموسم، لكنّ ذلك لا يعني أنّ كلّ شيء سيبقى على حاله.

تحليل: ما الجديد في الفورمولا واحد لموسم 2021؟

بالتطرّق إلى النسخة الأخيرة من قوانين الفورمولا واحد لموسم 2021 التي نشرتها "فيا" فإنّها تُظهر عددًا من المراجعات التدقيقيّة في قوانين العام المقبل التي ستفرض بعض التحديثات.

وكان جزء من هذه التغييرات، بما فيها مراجعات تصميم الأرضيّة لتقليص الارتكازيّة، معروفًا منذ فترة، لكن هناك بعض التعديلات الأخرى التي برزت تفاصيلها مؤخّرًا.

وسنُسلّط الضوء هنا على كلّ ما هو جديد في الفورمولا واحد لموسم 2021.

قوانين الأرضيّة الجديدة

قوانين الأرضيّة لموسم 2021

قوانين الأرضيّة لموسم 2021

تصوير: جورجيو بيولا

يأتي هذا التغيير استجابة لتزايد مستويات الارتكازيّة التي أصبحت فرق الفورمولا واحد قادرة على توليدها وهو ما زاد من العبء المسلّط على الإطارات لمستويات غير مسبوقة.

وفي ظلّ تزويد بيريللي الفرق بذات الإطارات تقريبًا على مدار الموسمَين الماضيين، تمّ الاتّفاق على ضرورة كبح جماح السيارات. اتّفقت الفرق و"فيا" على تعديلات على السيارات لخفض ارتكازيّتها بحوالَي 10 بالمئة من أجل مجابهة المكاسب التي حقّقتها الفرق في الأعوام القليلة الماضية.

وتمثّلت الخطّة الأصليّة بإحداث قطعٍ قُطري أمام الإطار الخلفيّ للتقليل من قدرة الفرق على التحكّم في التيارات الهوائيّة من خلال الفتح والشروخ الطوليّة في تلك المنطقة من أرضيّة السيارة.

لكنّ البيانات التي تمّ تجميعها من السباقات القليلة الأولى من موسم 2020 جعلت صانعي القوانين مقتنعين بأنّ ذلك لن يكون كافيًا للإيفاء بنسبة الـ 10 بالمئة، كون الفرق حصّلت المزيد من الأداء في الموسم المنقضي.

نتيجة لذلك تمّ إدخال المزيد من التعديلات التي تمنع المصمّمين من اعتماد أيّة ثقوبٍ في القسم الخلفيّ بأكمله من الأرضيّة. كما تمّ تعزيز اختبارات الأحمال على الأرضيّة كذلك. لذا تمّ تغيير نقطة قياس الحمل وقدر الانحناء المسموح به.

فعوضًا عن نسبة تسامحٍ كانت تُقدّر سابقًا بـ 10 ملم، فإنّ على الأرضيّة أن لا تنحني الآن بأكثر من 8 ملم عموديًا عند تطبيق 500 نيوتن في المتر عليها. ويحدّ ذلك من إمكانيّة تحقيق مكاسب من خلال مرونة سطح الأرضيّة.

الناشر الخلفي لسيارة فيراري 2021

الناشر الخلفي لسيارة فيراري 2021

تصوير: جورجيو بيولا

فضلًا عن ذلك فقد تمّ تعديل الناشر كذلك من أجل تخفيف قدرته على توليد الارتكازيّة، حيث باتت أشرطته الفاصلة أقصر بـ 50 ملم من الأعوام الماضية.

في الأثناء، ومن أجل التخفيف من التأثير الانسيابيّ، فلم يعد المصمّمون قادرين على استخدام الجنيّحات المثبّنة على النصف السفليّ من قناة تهوية المكابح الخلفيّة التي تكون أعرض من 80 ملم. بينما يبقى الحدّ الأقصى للنصف العلويّ 120 ملم.

شفرات قنوات تهوية المكابح في 2021

شفرات قنوات تهوية المكابح في 2021

تصوير: جورجيو بيولا

حاولت الفرق دراسة تأثير هذه التغييرات على تصاميمها بالتوجّه للموسم الجديد، واختار العديد منها اختبار حزمٍ كاملة على المسار نهاية الموسم الماضي من أجل الحصول على بيانات من أرض الواقع.

كارلوس ساينز الإبن، مكلارين

كارلوس ساينز الإبن، مكلارين

تصوير: صور موتورسبورت

اختبرت مكلارين أرضيّة ذات قطعٍ قُطري خلال جائزة بلجيكا الكبرى، بينما تبعتها فيراري وريد بُل باختبار المزيد من خصائص 2021 في السباقات التالية.

سيارات أثقل

ازداد الوزن الأدنى للسيارة بثلاثة كيلوغرامات لموسم 2021 ليرتفع إلى 749 كلغ.

في الأثناء فإنّ الوزن الأدنى لوحدة الطاقة سيرتفع هو الآخر ليصل إلى 150 كلغ وهو ما من شأنه التخفيف من مخاوف المصنّعين حيال الحاجة للبحث عن مكوّنات باهظة لخفض الوزن وتفادي حرب تطويرٍ.

على إثر حظر إعدادات المحرّك للتصفيات في النصف الثاني من الموسم المنقضي، لم يعد يُسمح للفرق الآن سوى بعددٍ معيّن من أوضاع أنظمة التحكّم الإلكترونيّ خلال كلّ موسم.

تمّ تضمين جدولٍ متدرّجٍ في القوانين يسمح بمرونة أقلّ مع توجّهنا إلى نهاية موسم 2024 على صعيد عدد إعدادات كلٍ من مكوّنات وحدة الطاقة.

كما أُدخل تغيير على نصّ القانون المتعلّق بأنبوب تصريف العادم.

ويتعيّن على السيارات حاليًا اعتماد أنبوب تصريفٍ واحدٍ على الأقل بجوار العادم الرئيسيّ، لكن لم يعد ذلك ضروريًا من الآن فصاعدًا ويُمكن للمصنّع الاقتصار على العادم الرئيسيّ فقط. وسيكون ذلك مقترحًا مثيرًا للاهتمام بالنظر إلى الدور الذي سيلعبه نظام "ام.جي.يو-اتش".

فضلًا عن ذلك فقد تمّ حظر استخدام تصاميم الصمامات الغريبة وجذوع المكابس.

وداعًا نظام "داس"

نظام

نظام "داس" على سيارة مرسيدس "دبليو11"

تصوير: جورجيو بيولا

مثلما شاهدنا منذ بداية الموسم الماضي، فإنّ نظام التوجيه مزدوج المحور "داس" الخاص بمرسيدس لن يكون حاضرًا هذا العام، حيث أُدخلت تعديلات على القوانين مبكّرًا من أجل حظره لموسم 2021.

مواد صديقة للبيئة

لويس هاميلتون، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

تمّ تضمين قسمٍ جديدٍ مثير للاهتمام في ما يتعلّق بالمكوّنات المسموح بها، حيث بات يُسمح باستخدام أليافٍ طبيعيّة مثل الفلكس، والقنب، والكتان، والقطن والخيزران.

وكانت ألياف الكربون هي المكوّن الأساسي في الفورمولا واحد لعقود، حيث مهّدت سيارة مكلارين "ام.بي4/1" من تصميم جون بيرنار الطريق أمام المكوّن الأخفّ والأكثر صلابة ليُصبح اللاعب الرئيسيّ في الفورمولا واحد.

لكنّ أحد سلبيّات ألياف الكربون تتمثّل في حال وقوع حادث فإنّ أشلاءه تكون حادة للغاية.

في المقابل فإنّ المواد ذات الألياف الطبيعيّة تُقلّص من ذلك الخطر بشكلٍ كبير، ويُمكن اعتبارها المادة المستقبليّة بالنسبة للمكوّنات ذات الخطر العالي.

وتمّ اختبار هيكل امتصاص تصادم أمامي مؤخّرًا مصمّم من ألياف طبيعيّة من شركة "وايكوم، وبيكومب" وكانت نتائجها مماثلة مع هيكل ألياف الكربون التقليديّ.

وكان هيكل التصادم الذي تمّ اختباره أثقل بحوالي 40 بالمئة من ذات التصميم من ألياف الكربون، لكنّنا نعلم جميعًا أنّ الفورمولا واحد تتمحور حول التقدّم. لذا في حين أنّ نقطة الانطلاق قد لا تبدو جذّابة للغاية، فمن يعلم مستوى خفض الوزن الذي يُمكن بلوغه مع هذه المواد في المستقبل.

كما أنّ الألياف الطبيعيّة من شأنها خفض تأثير الفورمولا واحد على البيئة بشكلٍ دراماتيكي، حيث يُعدّ ذلك جانبًا مثيرًا للاهتمام عند النظر إلى الكيفيّة التي تُريد بها الفورمولا واحد أن يُنظر إليها من الخارج.

حلّ الوقود

علامة وقود

علامة وقود

تصوير: صور موتورسبورت

في محاولة لمجابهة استخدام الزيت وسوائل التزليق كوسيلة لتعزيز عمليّة الاحتراق، واصلت "فيا" تضييق الخناق على أساليب حرق الزيت في الأعوام الأخيرة.

وبشكلٍ مشابهٍ فإنّ اعتماد مقياسَين لتدفّق الوقود يمنع أيّة حيلٍ قد تُستخدم لتجاوز ما كان مقياسًا واحدًا في السابق.

وبالنسبة للوقود وزيوت التزليق فإنّ عدد الخصائص المستخدمة على مدار الموسم قد تمّ خفضه، حيث لا يُمكن للفرق سوى استخدام تركيبات الموسم المنقضي إضافة إلى تركيبة واحدة جديدة لموسم 2021.

منع تكرار سيارة "مرسيدس الورديّة"

لانس سترول، ريسينغ بوينت

لانس سترول، ريسينغ بوينت

تصوير: صور موتورسبورت

شهد الموسم المنقضي جدلًا واسع النطاق بشأن تصميم سيارة ريسينغ بوينت "آر.بي20"، لكنّ النسخة الأخيرة من القوانين تبدو كفيلة بمنع تكرار ذلك السيناريو.

إذ أُضيف قسمٌ جديدٌ في القوانين يُغطّي المكوّنات المدرجة بشكلٍ مكثّف أكثر من السابق، ويُحدّد كيفيّة اتّباع فريقٍ ما بشكلٍ طبيعي لتصميم أحد منافسيه من دون نسخه مباشرة.

وتمّ تذكير الفرق بأنّه لا يُمكنها الحصول على معلومات حيال تصاميم منافساتها إلّا أثناء السباقات أو التجارب، ويجب أن تكون تلك المعلومات متاحة لجميع المنافسين. ويحدّ ذلك من قدرة الفرق على استخدام مقاطع الفيديو والصور لإجراء نسخٍ للتصاميم.

كما أنّ استخدام أنظمة الهندسة العكسيّة أو أدوات النسخ قد تمّ حظره الآن.

وفي حال تقرّر أنّ منافسًا قام بنسخ مكوّن أحد الفرق الأخرى، فإنّ "فيا" بوسعها أن تطلب الحصول على إثباتٍ لعمليّة التصميم بأكملها، بما في ذلك العمل الذي أُجري قبل تطبيق هذه القوانين.

المشاركات
التعليقات
ألبين: أوكون وألونسو سيتلقيان معاملة متساوية داخل الفريق

المقال السابق

ألبين: أوكون وألونسو سيتلقيان معاملة متساوية داخل الفريق

المقال التالي

بوتاس ركّز على المكاسب الذهنية خلال تدريباته الشتوية "المكثّفة"

بوتاس ركّز على المكاسب الذهنية خلال تدريباته الشتوية "المكثّفة"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1